السبت 22 سبتمبر 2018 م - ١٢ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / ميزان تجاري يعكس تنافسية الاقتصاد الوطني

ميزان تجاري يعكس تنافسية الاقتصاد الوطني

مع ما يشير إليه الفائض في الميزان التجاري للسلطنة من صحة وتنافسية الاقتصاد الوطني إلا أن قراءة تفاصيل إحصاءات التجارة الخارجية يعطي عددا من المؤشرات الايجابية أبرزها يتمثل في زيادة الصادرات غير النفطية كما أن قراءة تفاصيل هذه الصادرات يستدعي النظر في بعض السلع التي سجلت تراجعا في الصادرات.
فوفقا للبيانات الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات فقد سجل الميزان التجاري للسلطنة بنهاية سبتمبر 2017 فائضًا بمليار و9ر402 مليون ريال عُماني في ارتفاع عن الفترة نفسها من العام 2016 والتي سجلت 3ر944 مليون ريال عُماني.
وإذا كان تحسن أسعار النفط قد أدى إلى ارتفاع قيمة صادرات السلطنة من النفط والغاز بنسبة 28.8% لتصل إلى 5 مليارات و360 مليون ريال عُماني .. فإن الأمر الجدير بالملاحظة أيضا هو ارتفاع الصادرات السلعية غير النفطية بنسبة 31.4% لتبلغ مليارين و7ر364 مليون ريال عُماني الأمر الذي يمثل دفعة للمضي قدما في توجهات التنويع الاقتصادي ؛ حيث إنه من ضمن ما ارتفعت صادراته المنتجات المعدنية التي حازت على القيمة الأكبر من الصادرات السلعية غير النفطية ومنتجات الصناعات الكيماوية وصادرات المعادن العادية ومصنوعاتها ومنتجات البلاستيك والمطاط.
لكن السلع التي سجلت صادراتها انخفاضا كالحيوانات الحية ومنتجاتها والآلات والأجهزة والمعدات الكهربائية وأجزائها تحتاج إلى النظر في أسباب هذه الانخفاضات والنهوض بعملية الإنتاج والتسويق الخارجي لهذه السلع.
وبالمجمل فإن تنوع السلع بين طرفي الميزان التجاري للسلطنة وخاصة في الصادرات التي تضم عددا لا بأس به من السلع غير النفطية يؤكد على متانة الاقتصاد الوطني وقدرته على تجاوز أية تقلبات في أسعار السلع الأولية.

المحرر

إلى الأعلى