الأحد 25 فبراير 2018 م - ٩ جمادي الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الخام العماني يواصل صعوده ويتجاوز الـ67 دولارا وتراجع الإنتاج الأميركي يعزز ارتفاع الأسعار العالمية
الخام العماني يواصل صعوده ويتجاوز الـ67 دولارا وتراجع الإنتاج الأميركي يعزز ارتفاع الأسعار العالمية

الخام العماني يواصل صعوده ويتجاوز الـ67 دولارا وتراجع الإنتاج الأميركي يعزز ارتفاع الأسعار العالمية

مسقط ـ عواصم ـ وكالات:
واصل الخام العماني صعوده وتجاوز الـ67 دولاراً للبرميل وبلغ سعر نفط عُمان تسليم شهر مارس القادم أمس 16ر67 دولار، وأفادت بورصة دبي للطاقة بأن سعر نفط عُمان شهد ارتفاعًا قدره 72 سنتًا مقارنة بسعر يوم الجمعة الماضي الذي بلغ 44ر66 دولار. تجدر الإشارة إلى أن معدل سعر النفط العُماني تسليم شهر فبراير المقبل بلغ 60ر61 دولار أميركي للبرميل مرتفعًا بمقدار 81 سنتًا مقارنة بسعر تسليم شهر يناير الجاري.
بينما ارتفعت أسعار خام برنت إلى 70 دولارا للبرميل أمس الاثنين مدعومة باستمرار تخفيضات الإنتاج التي تقودها أوبك وروسيا ومتجاهلة زيادة في أنشطة الحفر الأميركية والكندية بما ينبئ بنمو الإنتاج مستقبلا في أميركا الشمالية.
وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 13 سنتاً عن الإغلاق السابق إلى 70 دولاراً للبرميل. وزاد الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط 23 سنتا إلى 64.53 دولار للبرميل.
كان كلا الخامين وصل الأسبوع الماضي إلى مستويات غير مسبوقة منذ ديسمبر 2014 حيث لامس برنت 70.05 دولار للبرميل وغرب تكساس الوسيط 64.77 دولار.
وقال بنك (ايه.ان.زد) أمس: إن أسعار النفط ترتفع في الآونة الأخيرة بفعل بيانات تظهر تقلص الفجوة بين العرض والطلب في السوق.
وتستمد أسواق النفط دعما جيدا من تخفيضات الإنتاج بقيادة منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا والتي تهدف إلى رفع أسعار الخام.
فيما أظهرت بيانات لوكالة الموارد الطبيعية والطاقة في اليابان أمس الاثنين أن السعودية والإمارات امتلكتا معا نحو 13.8 مليون برميل من النفط الخام في نهاية نوفمبر ضمن المخزونات اليابانية شبه الوطنية وذلك دون تغير عن الشهر السابق.
تقرض الحكومة اليابانية سعة تخزين الخام مجانا إلى أرامكو السعودية المملوكة للدولة السعودية وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) بما يسمح للشركتين الوطنيتين بتخزين ما يصل إلى 14.47 مليون برميل.
ولا يوجد تفصيل لعدد البراميل العائدة لكل من الشركتين، وفي مقابل التخزين المجاني تحصل اليابان على أولوية في السحب من المخزونات في حالات الطوارئ وتتعامل معها كمخزون شبه حكومي حيث تحسب نصفه كجزء من احتياطيات الخام الوطنية الاستراتيجية.

إلى الأعلى