الأربعاء 20 يونيو 2018 م - ٦ شوال ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / جامعة السلطان قابوس توقع برنامج تعاون بحثي لدعم مبادرات الطاقة المتجددة
جامعة السلطان قابوس توقع برنامج تعاون بحثي لدعم مبادرات الطاقة المتجددة

جامعة السلطان قابوس توقع برنامج تعاون بحثي لدعم مبادرات الطاقة المتجددة

مسقط ـ “الوطن”:
وقعت جامعة السلطان قابوس ممثلة بمركز أبحاث الطاقة المستدامة وشركة “بهوان سايبرتك” أمس الخميس على برنامج التعاون البحثي لدعم مبادرات الطاقة المتجددة في السلطنة.
نص البرنامج على الاستعانة بخبرة جامعة السلطان قابوس المتأصلة في البحث المتقدم وصنع السياسات وكمؤسسة رائدة للتعلم وتعزيز المواهب في حين توفر شركة بهوان سايبرتك استشارات مؤسسية محددة، وتقنيات رقمية، وتنمية للقدرات البشرية وحلول التشغيل والصيانة.
وتم التوقيع على برنامج التعاون لمدة ثلاث سنوات، إذ وقعت الاتفاقية من طرف الجامعة الدكتورة رحمة بنت إبراهيم المحروقية، نائبة رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي، فيما وقع من طرف شركة بهوان سايبرتك دورغا براساد، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة بهوان سايبرتك.
ويوفر برنامج التعاون البحثي سبلاً للتعاون في مجالات التقنيات الرقمية للطاقة المتجددة “الطاقة الشمسية وطاقة الرياح”، استشارات المشاريع، ودراسة الجدوى والتقييم، ويغطي هذا البرنامج مجالات أخرى بما في ذلك تتبع الأصول في الوقت الفعلي ورصد الكفاءة والتحكم في عمليات نشر أجهزة الاستشعار القائمة على إنترنت الأشياء؛ والتقنيات التعاونية لجمع الذكاء الاجتماعي، والتقاط آراء أصحاب المصلحة وتعزيز مصادر الطاقة المتجددة من خلال حملات وسائل الإعلام.
ويتوقع من خلال هذا البرنامج أن يعمل مركز أبحاث الطاقة كمركز للتميز من خلال تقديم الاستشارات والنصائح والمختبرات التقنية للجهات الفاعلة في مجال الصناعة. ويتضمن برنامج التعاون أيضا تنشئة الجيل القادم من خريجي جامعة السلطان قابوس لخدمة أسواق الطاقة المتجددة وأسواق التحول الرقمي. كما يتوقع أيضا إنشاء قيمة داخل البلد للاستفادة من الملكية الفكرية المحلية.
جدير بالذكر أن مركز أبحاث الطاقة المستدامة تأسس في جامعة السلطان قابوس في عام 2017 استجابة للطبيعة متزايدة التعقيد للطلب على الطاقة في السلطنة، بما في ذلك تزايد عدد السكان، وزيادة مستويات الثروة، وتغيير المواقف تجاه الدعم الحكومي، والتأثير البيئي المحتمل لتغير المناخ العالمي على السلطنة وشعبها، وقد أسسته الجامعة بهدف بناء مركز أبحاث رائد يشجع على إيجاد حلول جديدة ومستدامة للطاقة في السلطنة والمنطقة.

إلى الأعلى