الخميس 24 مايو 2018 م - ٨ رمضان ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / النعيمي يرعى ختام مسابقة الرماية السنوية بولاية صحم فوز بشار الكثيري للمستوى الفردي وصقور خدل لمستوى الفرق
النعيمي يرعى ختام مسابقة الرماية السنوية بولاية صحم فوز بشار الكثيري للمستوى الفردي وصقور خدل لمستوى الفرق

النعيمي يرعى ختام مسابقة الرماية السنوية بولاية صحم فوز بشار الكثيري للمستوى الفردي وصقور خدل لمستوى الفرق

صحم ـ من علي البادي:
اختتمت مساء أمس منافسات المسابقة السنوية للرماية التقليدية في نسختها الثامنة عشرة، التي نظمها فريق وادي بني عمر للرماية، بالتعاون مع اللجنة العمانية للرماية بالاسلحة التقليدية، وذلك تحت رعاية صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى بدولة الامارات العربية المتحدة حاكم إمارة عجمان بحضور الفريق أول متقاعد الشيخ علي بن ماجد المعمري وحضورعدد من أصحاب المعالي الوزراء وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى وأصحاب السعادة الولاة والمسؤولين والأهالي بمحافظة شمال الباطنة.
حيث أقيمت المسابقة على مدى 3 أيام بمشاركة نحو 800 رام من مختلف محافظات السلطنة ودولة الإمارات العربية المتحدة، تنافسوا في مسابقة رماية الأهداف على المستوى الفردي ومسابقة رماية إسقاط الاطباق على مستوى الفرق حيث جاءت نتائج المسابقة بالنسبة للمستوى الفردي بحصول بشار بن سالم الحمر الكثيري من ولاية مقشن على المركز الأول بعدد 99 علامة وجاء في المركز الثاني فيصل بن محمد الشعشعي من ولاية مقشن على المركز الثاني بعدد 98 علامة ، وفي المركز الثالث سليمان بن سالم الدرعي من ولاية عبري بعدد 98 علامة وجاء في المركز الرابع سعيد بن سليم البادي من ولاية صحار وفي المركز الخامس همام بن علي بيت سعيد من ولاية صلالة.
أما على مستوى الفرق لإسقاط الاطباق فحصل على المركز الأول فريق صقور خدل من ولاية عبري وجاء في المركز الثاني فريق محافظة الظاهرة وفي المركز الثالث فريق اتحاد شمال الباطنة.
وفي ختام المسابقة قام صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى بدولة الإمارات العربية المتحدة حاكم إمارة عجمان راعي المناسبة بتكريم الفائزين بالمراكز الأولى في مسابقة رماية الأهداف على المستوى الفردي ومسابقة إسقاط الأطباق على مستوى الفرق، بالاضافة الى تكريم المؤسسات الداعمة لإقامة المسابقة فيما قام الفريق أول متقاعد الشيخ علي بن ماجد المعمري بتقديم هدية تذكارية لصاحب السمو راعي المناسبة.
اشتمل حفل الختام على تقديم القصائد الشعرية المعبرة وتقديم الفنون الحماسية العمانية المغناة.

إلى الأعلى