الثلاثاء 14 أغسطس 2018 م - ٣ ذي الحجة ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / حاكم عجمان يرعى حفل ختام مهرجان النعيمي الثامن عشر لعرضة الهجن والخيل بميدان سيح الطيبات
حاكم عجمان يرعى حفل ختام مهرجان النعيمي الثامن عشر لعرضة الهجن والخيل بميدان سيح الطيبات

حاكم عجمان يرعى حفل ختام مهرجان النعيمي الثامن عشر لعرضة الهجن والخيل بميدان سيح الطيبات

بمشاركة 850 مطية و200 فارس وفارسة من ولايات السلطنة
فوز صحم بالمركز الأول والخابورة ثانيا والسويق ثالثا في مسابقة المهرجان
كتب ـ سهيل بن ناصر النهدي ـ وعلي البادي:
رعى صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى بدولة الإمارات العربية المتحدة حاكم إمارة عجمان صباح أمس الحفل الختامي (لمهرجان النعيمي الثامن عشر لعرضة الهجن والخيل ) الذي نظمه سموه بميدان سيح الطيبات بولاية صحم ، والذي استمر 5 ايام بحضور عدد من اصحاب السمو والمعالي والسعادة والشيوخ والأعيان والأهالي من مختلف محافظات السلطنة وعدد من الأشقاء من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة.
• بدء الفعاليات
انطلقت الفعاليات بدخول الفارسات على صهوات الخيل تلاهن مباشرة الفرسان في استعراض بالسير العادي حيث شارك في الحفل 200 فارس وفارسة تزينت الخيول العربية الأصيلة المشاركة بكامل زينتهن كما رددن الفارسات والفرسان الأهازيج الشعبية على صهوات الخيول.
بعد ذلك دخلت الهجن المشاركة بالمهرجان والبالغ عددها اكثر من 850 مطية من 11 ولاية شاركت في المهرجان ، حيث دخلت هجن كل ولاية على حدة وعلى ظهورهن الهجانة من الشباب العمانيين الذين دخلوا الى ساحة الاستعراض مرددين فن الهمبل الذي يتغنى به ملاك الهجن على ظهور الاصائل في المناسبات .
كما قدمت فرق الفنون الشعبية المشاركة في الاحتفال الأهازيج الشعبية العمانية وقدمت فن العيالة كما ألقى عدد من الشعراء قصائد شعرية ترحيبية .
بعد ذلك بدأت استعراضات ركض العرضة للخيل حيث اطلق سمو الشيخ راشد بن حميد النعيمي اشارة البدء عبر امتطاء واحدة من الخيول العربية والمشاركة بركض العرضة ، بعدها بدأ الفرسان والفارسات بالانطلاق مستعرضين بخيولهم مهارات الفروسية وترويض الخيول والوقوف على صهوات الخيول وهن يتسابقن على ارضية الميدان .
كما تسابق المشاركون في المهرجان على ظهور الهجن مقدمين افضل ما لديهم من مهارات في مسابقة العرضة عبر التسابق مطيتين مع بعضهن البعض في صف واحد والسير بشكل متساوي دون ان تتقدم الاولى على الثانية، حيث اظهر الهجانة على ظهور الهجن براعة ترويض الهجن والتحكم بها والتنافس فيما بينهن لتقديم الافضل خلال السباق .

• نتائج المسابقة
بعد ذلك تم الاعلان عن نتيجة مهرجان (النعيمي الثامن عشر لركض عرضة الهجن والخيل ) حيث فازت ولاية صحم بالمركز الاول بنتيجة 88% ، تلتها بالمركز الثاني ولاية الخابورة وسجلت نسبة 84% ، فيما فازت بالمركز الثالث ولاية السويق وسجلت نسبة 79% ،وحصلت ولايات صحار ولوى وشناص مشتركة على المركز الرابع بنسبة 735، وحصلت كل من ولايات المصنعة والرستاق والعوابي على المركز الخامس بنسبة 63%، وحصلت ولايات بركاء ونخل ووادي المعاول على المركز السادس بنسبة 59%.
بعد ذلك قام صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى بدولة الإمارات العربية المتحدة حاكم إمارة عجمان بتكريم الولايات الفائزة وتسليم الكؤوس للمراكز الثلاثة الاولى .
كما تقبل سموه هدية تذكارية مقدمة من اللجنة المنظمة للمهرجان قام بتسليمها سعادة الشيخ مهنا بن سيف اللمكي محافظ شمال الباطنة بحضور سعود بن سالم المعمري المشرف العام على المهرجان .

• تكريم اللجان
وتم مساء امس الاول تكريم اللجان العاملة بالمهرجان ولجان التنظيم والتحكيم والجهات المشاركة الحكومية والخاصة وذلك تحت رعاية سمو الشيخ راشد بن حميد النعيمي بحضور المشرف العام على المهرجان .

• جهود كبيرة وفعاليات متعددة
وفي ختام المهرجان ثمن سعود بن سالم المعمري المشرف العام على المهرجان المبادرة السنوية التي يقيمها ويرعاها صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى بدولة الإمارات العربية المتحدة حاكم إمارة عجمان للسنة الثامنة عشرة على التوالي متمثلة في دعم ملاك الهجن والخيل وتشجيعهم على التمسك بها ، واقامة المهرجان الذي يشتمل على عدد من الفعاليات والمناشط وسط فرحة وترحيب من الاهالي كونهم يجددون من خلال المهرجان حبهم لهذا التراث الاصيل .
واكد المعمري على ان عمق العلاقة الاخوية بين السلطنة ودولة الإمارات العربية المتحدة متجذرة وتجمع بين الشعبين الشقيقين علاقات اخوية متينة وهذا المهرجان يعد واحدا من ابرز المناسبات التي تؤكد عمق الروابط المشتركة بين الشعبين الشقيقين .
وقال المعمري :شهد المهرجان مشاركة 11 ولاية من محافظتي شمال وجنوب الباطنة شاركوا باكثر من 850 مطية مخصصة للعرضة ، اضافة الى 200 من الخيول العربية الأصيلة و 200 فارس وفارسة من ولايات مختلفة قدموا اجمل ما لديهم من مهارات في ركوب الخيل والاستعراض ، كما كانت الفنون المغناة على ظهور الهجن حاضرة طيلة ايام المهرجان حيث صدحت الأصوات متغنية بفن التغرود والهمبل والطارق ، كما قدم الاهالي المشاركون في المهرجان فن العازي اثناء ايام المهرجان .
• جهود كبيرة
وحول مسابقة عرضة الهجن التي فازت بها ولاية صحم : اعرب المشرف العام على المهرجان عن بالغ شكره وتقديره لجميع من شارك بالمهرجان مثمنا الجهود الكبيرة التي بذلت من الجميع للظهور بالشكل المشرف طيلة ايام المهرجان ،وتقيد والتزام المشاركين بكل الاشتراطات التي وضعتها اللجنة المنظمة .
واوضح المعمري بان المسابقة كانت شاملة من ناحية التقييم وتراعي العديد من النقاط بداية من سلوك ومظهر المطية ومن يمتطيها ووصلا الى نظافة العزبة التي خصصت لكل ولاية، مشيدا بالتجاوب الكبير الذي حرص عليه المشاركون من خلال التزامهم بالزي العماني الأصيل واتداء الخنجر والمصر والعديد من النقاط التي سجلت لصالح الولايات المشاركة .
وقال المعمري : لقد شاركت الولايات جميعها مشاركة فاعلة ومشرفة وقدموا مثالا رائعا من الاهتمام بالموروث الاصيل حيث تجسدت ملامح التراث العماني الاصيل من خلال الاداء الذي قدمته كل الولايات ،حيث كان التنافس شديد بين المشاركين وذلك دليل على حرصهم الكبير بالفوز بهذا المهرجان الذي يعتبر المشاركة فيه فوز للجميع .
• نجاح كبير
واكد سعود بن سالم المعمري المشرف العام على المهرجان بان المهرجان في نسخته الثامنة عشرة ناجح بكل المقاييس والحضور والجماهير الغفيرة التي تابعت الفعاليات منذ اول يوم كان لها بصمة ومساهمة في إثراء الفعاليات من خلال حرصهم على الحضور والمشاركة، كما ان استعداد الولايات المشاركة كان له الاثر الابرز في الظهور بالشكل المطلوب والمشرف مؤكدا على ان السنوات المقبلة ستشهد مزيدا من التطوير لهذا المهرجان الذي اصبح مهرجان ينتظره الجمهور سنويا .
• قرية تراثية
وحول القرية التراثية قال المعمري :سعت اللجنة المنظمة للمهرجان على شمولية الحدث واعطاء للقرية التراثية والمشغولات اليدوية التي تصنع من البيئة البدوية للمشغولات اليدوية الخاصة بالهجن حيث خصصت اللجنة المنظمة للمهرجان ركن خاص للمشغولات اليدوية قامت عدد من النساء العمانيات الماهرات في الصناعات الحرفية خصوصا فيما يتعلق بمستلزمات الهجن بعرض مشغولاتهن طوال ايام المهرجان ، حيث لاقت هذه المشغولات اقبالا من المشاركين والزوار كونهم يتبضعون لتكملة مستلزمات هجنهم واقتناء المشغولات الفريدة التي ابدعت الأيادي المهارة في تصنيعها .
• شكر وتقدير
وفي ختام حديثه تقدم سعود بن سالم المعمري المشرف العام على مهرجان النعيمي الثامن عشر لعرضة الهجن والخيل بالشكر والامتنان والتقدير لصاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى بدولة الإمارات العربية المتحدة حاكم إمارة عجمان على اقامته ورعايته المهرجان كما تقدم بالشكر لجميع الجهات الحكومية والخاصة وشرطة عمان السلطانية ووسائل الاعلام وجميع من شارك وساهم في انجاح المهرجان واظهاره بالصورة المشرفة التي كان عليها منذ اول يوم .
• الأهالي يثمنون
كما ثمن المشاركون والأهالي والجمهور مبادرة صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى بدولة الامارات العربية المتحدة حاكم إمارة عجمان على دعمه السنوي وتنظيمه ورعايته لهذا المهرجان التراثي الكبير، مؤكدين حرصهم الدائم على المشاركة بالمهرجان والتواصل بشكل مستمر مع هذه التظاهرة التراثية الرياضية الجميلة التي تجمع بين رياضة تراث الهجن والخيل المتجذر في التاريخ العربي والخليجي بشكل خاص، مؤكدين المضي نحو المزيد من الاهتمام والاستعداد للمهرجانات القادمة والمحافظة على هذا الموروث الأصيل .

إلى الأعلى