الأحد 20 مايو 2018 م - ٤ رمضان ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / اليمن: إسماعيل ولد الشيخ أحمد يقدم استقالته كمبعوث أممي
اليمن: إسماعيل ولد الشيخ أحمد يقدم استقالته كمبعوث أممي

اليمن: إسماعيل ولد الشيخ أحمد يقدم استقالته كمبعوث أممي

صنعاء ـ نيويورك ـ وكالات: استقال مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد حسبما أكدت المنظمة الدولية في بيان. ولن يسعى إسماعيل ولد الشيخ أحمد إلى تجديد عقده الذي ينتهي في فبراير المقبل. وقال البيان إنه سيظل ملتزما بالدور الذي يقوم به حتى يتم تسمية خليفة له. وقال المتحدث باسم الامين العام للأمم المتحدة انطونيو جوتيريش للصحفيين إن البحث عن بديل لا يزال مستمرا. ولم ترد معلومات فورية عن سبب استقالة أحمد. وفي المجموع، قتل نحو 5600 مدني وأصيب 9100 آخرون في حرب اليمن منذ مارس 2015، وفقا للأمم المتحدة. على صعيد اخر أفادت قوات الجيش الوطني الموالية للحكومة الشرعية، امس ، بمقتل وإصابة عشرات العناصر من جماعة انصار الله في معارك بمحافظة تعز275 كيلومترا جنوب صنعاء. وقال المركز الإعلامي للقوات المسلحة في بيان أطلعت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) على نسخة منه، إن قوات الجيش الوطني تمكنت وبدعم من التحالف العربي من تحرير قرى الهامد والشاذلية المشقر والكديحة والنجيبة ومزارع الرمة التابعة لمديرية المخا، شمال غرب تعز، “في عملية التفاف ناجحة لأبطال الجيش الوطني والمقاومة”. وأوضح البيان، أن معارك عنيفة اندلعت بين الطرفين “خلال العملية الهجومية بهدف تأمين خط المخا الخوخة وطريق حيس شرقا”. وبحسب البيان، فقد أسفر الهجوم عن مقتل العشرات من عناصر عناصر أنصار الله، فيما لا تزال المعارك مستمرة وحتى لحظة كتابة الخبر. وتشهد محافظة تعز، وهي أكثر المحافظات اليمنية سكاناً، معارك عنيفة بين الطرفين منذ نحو ثلاثة أعوام، بتدخل من قوات التحالف العربي المساندة للقوات الحكومية، مخلفة خسائر مادية وبشرية كبيرة في كلا الجانبين، إلى جانب مدنيين.كما تمكنت قوات الجيش الوطني اليمني الموالية للحكومة الشرعية من السيطرة على مناطق جديدة كانت تخضع لسيطرة الحوثيين في محافظة الحديدة226 كم غرب صنعاء. وقال المركز الإعلامي للقوات المسلحة في بيان تقلت وكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) نسخة منه أمس، إن قوات الجيش الوطني والمقاومة، مدعومة بقوات التحالف العربي، تقدمت في مناطق الشاذلية والمشقر والقوادر والنجيبة، جنوب الحديدة، عقب معارك عنيفة بين الطرفين. ويسيطر الحوثيون على معظم المناطق في محافظة الحديدة كما يسيطرون على ميناء الحديدة وهو الشريان الأساسي لوصول المساعدات الانسانية والمواد الغذائية للمناطق الشمالية في اليمن. وكانت قوات الجيش الحكومي قد بدأت تنفيذ عملية عسكرية واسعة ضد الحوثيين في محافظة الحديدة بمساندة قوات التحالف العربي، مطلع ديسمبر الماضي، في اطار خطتها لتحرير ما تبقى من المحافظات الخاضعة لسيطرة الحوثيين في اليمن. من جهتها أعلنت القوات المسلحة الإماراتية مقتل أحد جنودها ضمن قواتها المشاركة في عملية (إعادة الأمل) باليمن. وقالت القيادة العامة للقوات المسلحة بالإمارات في بيان، إن “العريف أول عبدالله محمد أحمد الدهماني، قتل أثناء المشاركة في عملية (إعادة الأمل)ضمن قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن”. من جهتها أعلنت جماعة أنصار الله الحوثية، استهداف مواقع وتجمعات للجيش السعودي جنوب غرب المملكة بقصف صاروخي ومدفعي. وقالت قناة المسيرة الفضائية الناطقة باسم انصار الله، إن القوة الصاروخية (التابعة لهم) أطلقت صاروخ “زلزال2″ على مرابض مدفعية الجيش السعودي خلف موقع نهوقة في نجران. وذكرت القناة أن مدفعية الجيش واللجان الشعبية استهدفت تجمعات وتحصينات الجنود السعوديين في مواقع بالسديس والشرفة والنهقة وقبالة جبال عليب في نجران، دون أن تشير إلى مزيد من التفاصيل.ولم تصدر القوات السعودية أي تعليق حول تلك الهجمات حتى الآن.

إلى الأعلى