الإثنين 23 يناير 2017 م - ٢٤ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / بلدة الروضة في المضيبي تتميز بزراعة أفضل أصناف العنب
بلدة الروضة في المضيبي تتميز بزراعة أفضل أصناف العنب

بلدة الروضة في المضيبي تتميز بزراعة أفضل أصناف العنب

المضيبي ـ العمانية:حققت بلدة الروضة بنيابة سمد الشأن بولاية المضيبي بمحافظة شمال الشرقية على مدى السنوات الماضية تميزا في إنتاج أفضل أصناف العنب المعروفة محليا خاصة الأبيض والأسود وقد أدخل المزارعون نوعا آخر يسمى الطائفي واللبناني والأميركي وقد حقق هو الآخر نجاحا في زراعته وأصبح الإنتاج منه عاليا.
ويتوفر عنب بلدة الروضة بالأسواق خاصة بولاية المضيبي والولايات المجاورة خلال هذه الأيام ويعود بناتج اقتصادي كبير على المزارعين واستطاع هذا المنتج أن ينافس المستورد.
وبلدة الروضة بولاية المضيبي تجود أرضها بزراعة العنب وحقق منه المزارعون عائدا اقتصاديا مجزيا حيث قال راشد بن سليمان الحبسي: تعتبر زراعة العنب احد اهتماماتي منذ عدة سنوات وتنامي هذا الاهتمام بعد أن بدأت الأسواق ترحب بهذا الإنتاج المتميز، وأسعاره تدعو الى الدخول في عالم هذه الزراعة فالأرض الزراعية صالحة لزراعة هذا المحصول والمياه متوفرة وقد خصصت جزءا من المزرعة لزراعة العنب وهي تجود الآن بإنتاج وفير وحققت منه دخلا اقتصاديا كبيرا ساهم في تشجيعي على التوسع في زراعته وأسعى حاليا لإدخال أفضل الأصناف التي يمكن أن يتم تسويقها ، وما يتم إنتاجه حاليا لا يغطي حتى السوق في الولايات المجاورة وهناك توجيه نحو التوسع في زراعة العنب بجانب الاهتمام بتوفير الشتلات المحسنة التي تنتج ثمارا يمكن تسويقها.
وقال: زراعة العنب في الروضة تتنامى بجانب زراعة الكثير من المحاصيل الأخرى التي تجود بها قرية الروضة حيث كان هناك دعم وتشجيع سواء من المستهلكين أو من وزارة الزراعة والثروة السمكية نحو الاهتمام بزراعة المحصول ولقلة إصابته بالآفات الزراعية ساعد كثيرا على تعويض ما أنفق على الاهتمام بهذا المحصول والدخل منه كبير ومجز مقارنة ببعض المنتجات الزراعية الاخرى .
وأضاف: أنواع العنب عديدة منها الأسود والأبيض واللبناني الذي يحقق نجاحا متميزا في زراعته وجودته وقطف هذا المحصول يبدأ من شهر يونيو وينتهي بنهاية شهر أغسطس .. مشيراً إلى أن زراعة العنب أصبحت خلال السنوات الأخيرة زراعة مجدية اقتصاديا وهو من اهتمامات المزارع العماني منذ القدم في التنويع في الزراعة بحيث تشمل كل المحاصيل الزراعية الا ان التخوف في الوقت الحالي هو الآفات الزراعية ومدى توفر المياه .. مشيرا الى ان العام الماضي أصيبت زراعة هذا المحصول ببعض الآفات والإنتاج لم يكن مقبولا وهذا العام هو الأفضل.
وقال المزارع راشد : ان أسعار منتج العنب مناسبة نظرا لما يتميز به العنب المحلي من جودة عالية المذاق وأيضا فان الطلب عليه متزايد سواء في الأسواق أو في المزارع والجهود المبذولة من قبل وزارة الزراعة والثروة السمكية نحو الاهتمام بهذا المحصول أو غيره من المحاصيل الزراعية واضحة وتقدم الخدمة لكل مزارع للارتقاء بمثل هذه المحاصيل إلى الأفضل.

إلى الأعلى