الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م - ١٢ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / أشرعة / الأدب الشعبي

الأدب الشعبي

عمر ثاني

خالد المحسن

ما خنت جرح السنين اللي تكاثر بي
في كل ليله اسولف له عن احزاني
أجمع خطايا الزمان اللي تعثر بي
وأعيد ترتيبها في وسط وجداني
ما عاد به شيء فالواقع يأثر بي
كم مرني جرح فـ الوقت وتعداني
قصايد الحزن بين الناس تجهر بي
واصابع الجرح تكتبني وتقراني
الضيق من طيش تفكيري يسافر بي
على صدى ضيقتي صح الله الساني
اللي جرح خافقي قام يتعذر بي
وأنا من الجرح محتاج إلـ عمر ثاني
أقسى ظروف الزمن قامت تخيّر بي
أي والله إنّي أعيش الضيق واعاني
ماهو ضروري قلوب الناس تشعر بي
الله يسامح شعوري يوم بكاني
ظروف الأيام لا قامت تكسّر بي
شعرت بان الزمن قام يتحداني
أسنين الأوهام واحلامي تغيّر بي
شف كيف الأحلام تامرني وتنهاني
سهرت ليل الفراق اللي تسامر بي
وشبيت نار الجفا واحرقت خلاني
اشره على الوقت لا قام يتأخر بي
وألوم نفسي ليامن صرت وحداني
تكبر ظروف الزمن والا تصاغر بي
أنا خصيم الظروف إن الله احياني
على كثر ما نثرت الشوق في دربي
طرقت باب الأمل والحزن ناداني
ياقلبي افرد جناحينك وغادر بي
يمكن همومي ليامن غبت تنساني
اللي عطيته غلاي شلون قصّر بي
واللي سرق فرحتي وشلون خلاني
في حاجتي مالقيت الناس في قربي
وفـ حاجة النـاس دوّرني وتلقاني

*شاعر كويتي
_____________________

ترنيمة أنغام

خالد السيابي

موجوع بعدٍ والبعد كسّر عظام
شفني على هالحال من عام موجوع
مادام فيني صبر عابر لقدام
من كثر هذا الصبر متمني رجوع
عايش مع الأوهام ميت من أحلام
ساكت وفيني هم “م” البوح ممنوع
هذا وأنا مليت يامسافر العام
“م” الصبح أداري البعد لليل بدموع
يعني ذبحني الشوق أشبه بإعدام
شفني فقدت الشوف والقلب مخلوع
رحتي وقلتي أسبوع كلها وأيام
هذا أنا من رحت مضوي لك شموع
ليلي وأنا والشعر ترنيمة أنغام
أصبح أزف الآه.. كسّرتي ظلوع
الياس فيني شاب يا بنت منظام
يا كيف اعيش بخير والوصل مقطوع
يا بنت هذا البعد عدّيت به عام
شوفيه كيف القلب “م” الشوق موجوع

_________________

صك الباب

خليفة الصائغ

كم كان ودي اذبح الشوق ،،، وارتاح
عن لا تلازمني الطيوف القديمه
من صارت احلامي توسع لي جراح
زارت خيالاتي امور ً عظيمه
قالو لي صك الباب في وجه الارياح
وقمت افتح الشباك للحب قيمه
الشوق صدري والهجر جدب مجتاح
آهااااااات تنبض ، والاماني عقيمه
تعبت امد اليد في جيب الاربااااح
ودي افتش يمكن اللقا غنيمه
” الغيث ” حول بعض لقلوب لإصلاح
ويقول ؛ ليت لبعضها شي بيمه
وانا اقول ان البعد زين .. يا صاح
يجعلك دايم فـ الدروب السليمه

_______________________
لا تحزني

ناظم البريدعي

لا تحزني يـا بــنـت .. قـدامــك عــمـرْ
ما ظـنّي انْـجبـتـك لَـجل حبّ الظهور
من صلْـب احساسي هديتك لـ الشعرْ
نـطـفة تَـهـاوت في رَحم فكرة و نـور
الله وهـبـنـي يْـاك بـنـت مْــن الـفـكـرْ
جيتي قبل مـاْ تْـكـمّـلي تسعة شهور
مـن نزْف جرح الـفقْد جبتك ، من سَهـرْ
مـن ذكـريـات تْـمـرّني بآخـر عـبـور
مـن دمـعة اللـي قـدّم سْـنـيـنه مَـهـرْ
او حـلمه اللي طار مع سرب الطيور
للـي تَـوارى والامـانـي تـحـتـضـر
ليلة زفاف يْـشوفها من خلْف سور
من قصة احْـزان الـمفارق ، من كَسرْ
او مسـرحـيـة خـانها سْتار وْ حـضور
يـابنت … مـا ودّي أرائي واشْــتَـهـر
وانتي صغيرة فاتنة فْـ عمْر الـزهور
ياَ بْــنـيّـتي والـدْك شـاعر من طَـهـرْ
وكم شــاعـرٍ والـد و هـو عـاقـر شـعـور

____________________

مرت سنة

مازن بن حمود التميمي

مرت سنة والشوق لاوي ضلوعه
يحيا على ذكرى حبايبه ويموت
ومن الحنين ارهن عيونه دموعه
وسوى لنفسه من بقى العمر تابوت
لو انها ظروف الليالي قنوعه
ما يتمت صمتٍ ولا رملت صوت
ولو ان جور الوقت يخلف طبوعه
مامات حلم بداخل الصدر مكبوت
ولو اللذي طفى بليلي شموعه
اقصر خطوته..ما وصل عالم الفوت
ماجاب بعده غير همٍ ولوعه
وحزنٍ على جدران الاهداب مفتوت
ماني محمد فرّد الله نوعه
ولاني ب يونس فكه الله من الحوت

إلى الأعلى