الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م - ٧ صفر ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / الصحة تستضيف المؤتمر الدولي الثامن للرعاية الصيدلانية .. فبراير القادم

الصحة تستضيف المؤتمر الدولي الثامن للرعاية الصيدلانية .. فبراير القادم

يناقش المشاكل المرتبطة بالأدوية وتأثيرها على نتائج العلاج الدوائي
يشهد مؤتمر الرعاية الصيدلانية الثامن القادم الذي ستنظمه وزارة الصحة، ممثلة بالمديرية العامة للتموين الطبي في الفترة من 19 وحتى 21 فبراير القادم العديد من الفعاليات المحاضرات وحلقات العمل والجلسات الحوارية التي تغطي العديد من الموضوعات المهنية المتعلقة بالممارسة الصيدلانية المستقبلية المتطورة من اجل تحقيق الجودة والفعالية في إدارة العمل الصيدلاني بمهنية والقيام بأدوار جـديدة تساهم في تعـزيز مفاهيم القيادة .أوضحت ذلك الصيدلانية نسيبة بنت حبيب بن محمد نصيب المديرة العامة للتموين الطبي بوزارة الصحة التي ذكرت أن المؤتمر يهدف إلى تعزيز قيم البحث العلمي والإبداع والابتكار فى مجال الصيدلة، إضافة إلى تبادل الخبرات العلمية بين المشاركين وبناء جـيل من الباحثين لتطوير ممارسة مهنة الصيدلة بهدف رفع مستوى الرعاية الصحية المقدمة.كما أشارت على أنه سيتضمن على إقامة العديد من المحاور الرئيسية التالية الابحاث الصيدلانية والخدمات الصيدلانية الإكلينيكة، المشاكل المرتبطة بالأدوية وتأثيرها على نتائج العلاج الدوائي، الإشراف وإدارة الأدوية المخدرة والمؤثرات العقلية الابتكار في الممارسات الصيدلانية الحديثة وتفعيل الرعاية الصيدلانية بصيدليات المجتمع.
وأضافت أنه انطلاقاً من روح المسئولية التي تقع على عاتق وزارة الصحة ولتعزيز الشراكات مع مختلف الإدارات الصحية وتفعيلاً لمبادرة المديرية العامة للتخطيط والدراسات سيشهد المؤتمر في دورته الحالية فعاليات محلية وإقليمية خاصة بتطوير النظم الصحية والارتقاء بالصحة العامة وذلك من خلال إدراج محور خاص يتطرق لتحديات النظم الصحية والصحة العامة يتضمن محاضرات وورش عمل وجلسات حوارية تركز على التغطية الصحية الشاملة والمرامي الصحية ضمن أهداف التنمية المستدامة وقدرة النظم الصحية ومرونتها في التعامل مع الازمات بهدف تحقيق الرؤى المستقبلية للنظام الصحي.
من جانبه قال الدكتور أحمد القاسمي مدير عام التخطيط والدراسات بوزارة الصحة أن المديرية العامة للتخطيط والدراسات قـد أعـدت الكثير من البرامج ونفذت العديد من الأنشطة النوعية التي تهدف في مجملها لتقوية أداء وفعالية النظام الصحي منبثقة من ومتماشية مع أهـداف النظرة المستقبلية للنظام الصحي 2050. وأضاف القاسمي: إن المديرية العامة للتخطيط والدراسات سبق أن قامت بتنفيذ العديد من الفعاليات المحلية والاقليمية خاصة بتطوير النظم الصحية والارتقاء بالصحة العامة، ولأجل المزيد من التحسين وتعزيز الشراكات والاستفادة من الفرص المتاحة، كما أشار بأنها بادرت بالتواصل مع المديرية العامة للتموين الطبي الراعي الأساسي للمؤتمر لإدراج محور خاص يتطرق لتحديات النظم الصحية والصحة العامة ضمن فعاليات المؤتمر والتي وجدت إستجابة فورية من الجهة المنظمة. وأضاف: إن المديرية قامت بتشكيل فريق عمل برئاسة قسم السياسات والنظم الصحية للتحضير الجيد للمؤتمر. كما تم تشكيل لجنة فنية ممثلة من كافة المديريات العامة المعنية (الرعاية الصحية الأولية، الرعاية الطبية التخصصية ومركز ضمان الجودة، وشؤون التمريض) وذلك لوضع التصور المبدئ للبرنامج وإطلاق الدعوة لجميع المختصين والمعنيين من داخل وخارج السلطنة للتقدم بأوراق عمل ضمن أجندة المؤتمر ووضع معايير لمراجعة الأوراق العلمية وإختيار الأنسب منها لتقدم في المؤتمر. كما أشار الى أن المديرية قامت بتوجيه الدعوة لخبراء دوليين ممن لهم باع طويل في تطوير النظم الصحية من بينهم مديرة النظم الصحية واقتصاديات الصحة بالمكتب الرئيسي لمنظمة الصحة العالمية بجنيف ومدير النظم الصحية بالمكتب الإقليمي لشرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية وخبيرة التمويل الصحي واقتصاديات الصحة بمنظمة التعاون الإقتصادي والتنمية ومديرة عمليات الطوارئ بالمكتب الإقليمي لشرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية.وأضاف الدكتور أحمد القاسمي: إن المديرية ارتأت ادراج جلسات حوارية ضمن فعالياته تتركز على موضوع التغطية الصحية الشاملة والمرامي الصحية ضمن أهداف التنمية المستدامة وقدرة النظم الصحية على تحمل الأزمات لما لها من أهمية على الصعيدين الوطني والدولي، وانه تم تـداول هـذه المواضيع في عـدة منتديات آخرها منتدى التغطية الصحية الذي عقد بطوكيو (اليابان) في ديسمبر 2017، التي ستفتح المجال للمشاركين لطرح أسئلتهم ومدخلاتهم التي من شأنها إثـراء النقاش ضمن الجلسات الحوارية.وقـد دعـا الصيدلانية نسيبة بنت حبيب بن محمد نصيب والدكتور أحمد القاسمي جميع الكوادر الصحية العاملة في القطاعين العام والخاص بالمبادرة في التسجيل للمشاركة في المؤتمر عبر الموقع:(www. pharmacareconference.om)، حيث أن المؤتمر يعد فرصة سانحة لتبادل الأفكار ومعرفة آخر المستجدات والتطورات في الرعاية الصحية على الصعيدين الوطني والدولي.

إلى الأعلى