السبت 17 نوفمبر 2018 م - ٩ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / إقبال لاختيار المترشحين لرئاسة غرفة تجارة وصناعة عمان للفترة القادمة 2018 ـ 2022
إقبال لاختيار المترشحين لرئاسة غرفة تجارة وصناعة عمان للفترة القادمة 2018 ـ 2022

إقبال لاختيار المترشحين لرئاسة غرفة تجارة وصناعة عمان للفترة القادمة 2018 ـ 2022

تزويد المراكز الانتخابية بكافة الوسائل اللازمة لإنجاح العملية الانتخابية

رئيس لجنة انتخابات الغرفة:
عملية الانتخابات سارت حسب ما هو خطط لها وهناك تعاون كبير من الناخبين

كتب ـ عبدالله الشريقي:
شهدت العملية الانتخابية بالمقر الرئيسي لغرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة مسقط اقبالا كبيرا من قبل الناخبين لاختيار مرشحيهم لرئاسة الغرفة للفترة القادمة 2018 ـ 2022 حيث بلغ عدد الناخبين المسجلين في الانتخابات بمختلف محافظات السلطنة بلغ (23505) ناخبين وذلك حسب ما أوضحته لجنة انتخابات غرفة تجارة وصناعة عمان.
وأوضحت لجنة انتخابات غرفة تجارة وصناعة عمان بأن المراكز الانتخابية تم تزويدها بكافة الوسائل اللازمة لإنجاح العملية الانتخابية، بالإضافة إلى تواجد مشرفين في كل مركز لضمان سهولة سير العملية الانتخابية، حيث أن طريقة التصويت وفرز الأصوات إلكترونية لضمان دقة الفرز وسهولة وسرعة الحصول على النتائج.
الوطن الاقتصادي زار مركز الانتخابات بمحافظة مسقط حيث أكد سعادة المهندس أحمد بن حسن الذيب وكيل وزارة التجارة والصناعة ورئيس لجنة انتخابات غرفة تجارة وصناعة عمان بأن العملية الانتخابية سارت بشكل طبيعي وحسب المخطط له وهناك متابعة مستمرة لكل المراكز الانتخابية حيث أن عملية الانتخابات.
وأضاف سعادته: وجدنا تعاون كبير من جميع الناخبين بالإضافة الى أن ترتيب المنظمين جيدة وأن كانت بعض المراكز توجد بها بعض الازدحام ولكن بوجود المنظمين تم حلها أول بأول بالإضافة الى أن فترة الانتخاب طويلة والمخطط لها من الساعة الثامنة صباحا وحتى الساعة السادسة مساء.
وأوضح سعادة المهندس رئيس لجنة انتخابات غرفة تجارة وصناعة عمان بعد الانتخابات تم اعلان النتائج من قبل اللجنة الرئيسية مشيرا إلى أن هناك فترة للطعون مدتها (7) أيام من تاريخ إعلان النتائج النهائية للانتخابات أول اجتماع لهم في المقر الرئيسي للغرفة برئاسة أكبر الأعضاء سنا، لينتخبوا من بينهم بالاقتراع السري رئيسا للمجلس ونائبين له وعضوين آخرين تتكون من هؤلاء الخمسة اللجنة التنفيذية، وكذلك يتم في الاجتماع تعيين أمين للسر من الإدارة التنفيذية، وانتخاب أعضاء لجنتي التدقيق والاستثمار من غير أعضاء اللجنة التنفيذية وفقا للمادة ( 23 ) بالمرسوم السلطاني رقم 45 / 2017.
وقال سعادته: كانت هناك بعض الاستيضاحات لرؤساء اللجان حيث قامت اللجنة القانونية بالرد على هذه الإيضاحات وتقديم تسهيلات للناخبين وتسيير أمورهم.
لقاءات
وقال أحمد بن عبدالكريم الهوتي مترشح لرئاسة الغرفة للفترة القادمة 2018 ـ 2022 ، نأمل خلال الفترة القادمة أن تكون غرفة تجارة وصناعة عمان في موضع يمكنها من لعب دور أكبر في المرحلة القادمة نظرا للظروف الاقتصادية التي تمر بها السلطنة خاصة فيما يتعلق بايجاد فرص عمل للباحثين عن عمل ولذلك الغرفة عليها أن تقدم الحلول العملية لتوفير فرص العمل ونعتقد أنه من خلال تشجيع المبادرات الفردية والعمل الحر واقامة المزيد من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة التي يقيمها الشباب العماني ويتفرغ لإدارتها ..مشيرا أن هذه الطريقة ستمكن السلطنة من توفير آلاف الفرص ويبقى على الشركات الكبيرة والشركات الحكومية أن تمنح العقود والمناقصات لهذه المؤسسات الفتية.
وأضاف: المرحلة المقبلة تحتاج الى شراكة حقيقية بين الحكومة والقطاع الخاص من أجل تنويع مصادر الدخل للبلاد وتوزيع الانشطة الاقتصادية بين مختلف المحافظات وتمكين الشباب للاستفادة من الفرص التي توفرها هذه المشاريع خاصة في صحار وصلالة والدقم.
من ناحيته قال أحمد بن صالح باعبود مترشح لعضوية مجلس ادارة غرفة تجارة وصناعة عمان للفترة القادمة: نتمنى من ادارة الغرفة خلال الفترة القادمة تقوية الجهاز الاداري للغرفة واعطاء صلاحيات أكبر للجهاز الاداري للغرفة والفروع حيث أن مجالس الادارة السابقة كانت تستحوذ على الكثير من الصلاحيات والتدخل في صلاحيات الجهاز الاداري بالغرفة ومن هنا لا بد من حوكمة الجهاز الاداري بحيث يكون أقوى وتوزيع الادوار والصلاحيات له بشكل مناسب وناجح يخدم قطاع الاعمال مستقبلا والتقليل من تدخل مجلس الادارة والرئيس في الشؤون اليومية للغرفة.
وأضاف باعبود: سارت عملية التصويت بسهولة ويسر عبر التصويت الإلكتروني حيث تم تزويد مركز التصويت بوسائل التقنية الحديثة والتي كان لها دور كبير في معرفة آلية التصويت لدى الناخبين.
بدوره أشار عبدالله بن أحمد الزدجالي أحد الناخبين قائلا: يجب على الناخبين أن يختاروا المترشح المناسب الذي تتمثل فيه الكفاءة والمعرفة والاطلاع على الأسواق الداخلية والخارجية وله خبرة سابقة في الاعمال الاستثمارية والتجارية التي نتطلع اليها كأصحاب مؤسسات وذلك لخدمة الوطن بالافكار الحديثة التي تواكب متطلبات الحياة العصرية ولا شك أن غرفة تجارة وصناعة عمان تنظر الى تطوير الاعمال التجارية التي تكون لها مردود اقتصادي الى البلاد.
وقال الزدجالي: نتطلع من القطاع الخاص الى الصناعات التي لها دور فعال وخاصة من الشركات العالمية التي لها دور في المنتجات الحديثة والمتطورة وكذلك ان يكون هناك خطط في مختلف الاستثمارات المختلفة تكون من باب تنويع مصادر الدخل للبلد.
وأضاف: على رجال الاعمال مساندة وادخال الافكار التي تساعد في تنمية الاعمال التجارية والاقتصادية والاستثمارية لتخدم المواطن وتوفير فرص اعمال للباحثين عن العمل وأن يكون هناك تعاون مشترك بين القطاعين العام والخاص لتطوير الاعمال التجارية بصفة عامة ..متمنيا من المترشحين تقديم افضل ما لديهم من افكار وخطط يستفاد منها على المدى البعيد.
وقال المترشح لعضوية الغرفة رضا جمعة آل صالح: يعتبر حدث اليوم مهما للغاية لرجال الاعمال لاختيار المترشحين، ويحرص الناخبون لاختيار مرشحهم الأنسب لعضوية مجلس إدارة غرفة وتجارة صناعة عمان للفترة القادمة والتي تمتد لأربع سنوات، موضحا أن الناخب يبتعد عن أي ميول قبلي أو غيره اثناء عملية اختياره لمرشحه وذلك لسير العملية الاقتصادية بالشكل الجيد في السلطنة.
…………………
الناخبون بجنوب الشرقية يصوتون لمجلس إدارة الغرفة
صور ـ من عبدالله باعلوي:
توجه الناخبون بجنوب الشرقية أمس إلى مركز التصويت بفرع غرفة تجارة وصناعة عمان بولاية صور بجنوب الشرقية وذلك للتصويت واختيار مجلس الإدارة للفترة من 2018 ـ 2022 حيث سارت عملية التصويت بسهولة ويسر عبر التصويت الإلكتروني حيث تم تزويد مركز التصويت بوسائل التقنية الحديثة والتي كان لها الدور الكبير في معرفة آلية التصويت لدى الناخبين.
وقد بلغ عدد الناخبين من محافظة جنوب الشرقية 1268 ناخبا فيما بلغ عدد المترشحين 13 مترشحا حيث سيتم اختيار سبعة مترشحين لعضوية مجلس إدارة الغرفة بالمحافظة.
واوضح علي بن صالح بن علي الجابري رئيس ادعاء عام والمكلف بأعمال مدير عام الادعاء العام بمحافظة جنوب الشرقية ورئيس اللجنة الفرعية للانتخابات إن عملية التصويت سارت وفق ما خطط لها وبسهولة ويسر وانسيابية مؤكدا بان أعضاء اللجنة الفرعية قاموا بجهود كبيرة في إنجاح عملية التصويت حيث يتم استقبال الناخب عند حضوره لمركز التصويت والتحقق من بيانته الشخصية بالبطاقة الشخصية ومطابقتها مع بيانات استمارة الناخب ثم التوجه إلى الجهاز التجريبي ليتعرف على آليات عملية اختيار المرشح.
وأضاف رئيس اللجنة الفرعية بأنه تم توفير أربع قاعات للتصويت مجهزة بكافة الوسائل التقنية والحمد لله سارت الأمور بسهولة ويسر وذلك بتعاون الناخبين وتفاعلهم مع الحدث لضمان سير العملية الإنتخابية.
…………………………..
من خلال 487 ناخبا
انتخابات الغرفة بالداخلية سارت بكل يسر وسهولة
نزوى ـ من سالم السالمي:
شهدت العملية الانتخابية بفرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة الداخلية بولاية نـزوى توافد الناخبين إلى مقر لجنة الانتخابات منذ بدء العملية الانتخابية بوقت مبكر حيث تم تحديد الساعة الثامنة صباحا لبدء عملية التصويت إلكترونيا بكل يسر وسهولة.
قام الناخبون باتباع الخطوات المطلوب اتباعها، بدءا من اختيار الشخص المترشح لعضوية مجلس إدارة فرع الغرفة بمحافظة الداخلية عن طريق التصويت الإلكتروني، بعدها يتجه الناخب إلى إحدى غرف التصويت الثلاث بعد التأكد من تطابق بيانات الناخب في الاستمارة مع بياناته في البطاقة الشخصية. وقد بلغ عدد الناخبين المسجلين في القائمة الانتخابية بمحافظة الداخلية 487 ناخبا.
وقال أحمد بن علي الهنائي وكيل ادعاء عام أول رئيس اللجنة الفرعية لانتخابات غرفة تجارة وصناعة عمان بالداخلية: لم تواجه اللجنة اي مشاكل أو عقبات في سير العملية الانتخابية حيث احتوى المركز الانتخابي بالمحافظة على ثلاث قاعات تصويت مجهزة بأجهزة تصويت إلكترونية تحت إشراف متخصصين فنيين كانت لديهم سرعة استجابة لإصلاح أي خلل فني يطرأ على أجهزة التصويت، وقد عبر الناخبون عن ارتياحهم لسهولة سير العملية الانتخابية وأشادوا بالنظام الإلكتروني المعد لهذه العملية.
من جانبها أوضحت سلامة بنت زيد الخويطرية عضوة لجنة الانتخابات بأن جهاز محاكاة العملية الانتخابية والذي هو عبارة عن جهاز إلكتروني يتم استخدامه لأول مرة وقد تم وضعه على مدخل قاعة التصويت وقد سهل كثيرا على الناخبين.

إلى الأعلى