الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م - ٩ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / مصر: (النواب) يقر قانون الإفلاس و تعديل على قانون الانتخابات
مصر: (النواب) يقر قانون الإفلاس و تعديل على قانون الانتخابات

مصر: (النواب) يقر قانون الإفلاس و تعديل على قانون الانتخابات

تخفيف الحكم على نجل مرسي بقضية “السلاح”
القاهرة ـ الوطن ـ وكالات: قالت وزارة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية امس الأحد إن مجلس النواب أقر امس الأحد قانون الإفلاس، وهو قانون يأتي ضمن برنامج إصلاح تنفذه الحكومة سعيا لإنعاش الاقتصاد. وذكرت الوزارة في بيان صحفي أن القانون الذي يعرف باسم “قانون إعادة الهيكلة والصلح الواقي والإفلاس” يعمل على “تبسيط الإجراءات والعدالة وحماية التاجر حسن النية وحماية الغير واستحداث نظام الوساطة بهدف تقليل حالات اللجوء إلى إقامة دعاوى قضائية”. وتنفذ الحكومة المصرية منذ 2016 برنامج الإصلاح الذي شمل فرض ضريبة القيمة المضافة وتحرير سعر الصرف وخفض الدعم الموجه للكهرباء والمواد البترولية سعيا لإنعاش الاقتصاد ودفعه على مسار النمو وخفض واردات السلع غير الأساسية.
وتضمن البرنامج قانونا جديدا للاستثمار وإصلاحات في قانون ضريبة الدخل وإقرار قانون للإفلاس. من جهة اخرى قال رئيس مجلس النواب المصري، الدكتور علي عبدالعال، إن وجود أغلبية داخل البرلمان يؤدي إلى تجويد العمل البرلماني، متوقعًا أن تكون الأغلبية في البرلمان المقبل أغلبية حزبية قائلا:” أتمنى أن تكون أغلبية البرلمان في الدورة القادمة أغلبية حزب، ولا يهم الحزب الذي ستنتمي إليه”، مضيفًا أن وجود أغلبية حزبية سيؤدي لنمو العمل النيابي. وأضاف عبد العال، خلال الجلسة العامة لمجلس النواب، أمس الأحد، أن قانون الانتخابات الحالي سيتم تعديله، وسيسمح بتخصيص عدد كبير من المقاعد للقائمة، وسيكون هناك فرص كبيرة للجميع من خلال القوائم، موجهًا حديثه لنواب تكتل 25-30، مؤكدًا على أنه من الممكن ألا يكون موجودًا في المجلس القادم، ولكنه متأكد من أن مشاركتهم ستكون أكبر. من جهة اخرى قضت محكمة مصرية، أمس الأحد، بتخفيف حكم على أحد أبناء الرئيس المصري السابق محمد مرسي، من الحبس ثلاث سنوات إلى شهر واحد، في قضية أدين فيها بحيازة سلاح أبيض. وقال مصدر قضائي إن محكمة جنح مستأنف الزقازيق بمحافظة الشرقية ألغت أيضا غرامة بقيمة 500 جنيه، تضمنها حكم المحكمة الأدنى درجة الذي صدر في أكتوبر على أسامة مرسي الذي يعمل محاميا. وذكرت المصادر القضائية ومصادر أمنية أن أسامة الذي قضى المدة المحكوم بها من المحكمة الأعلى درجة، لكنه سيظل محبوسا على ذمة قضية تنظيم اعتصام في محيط مسجد رابعة العدوية بشمال شرق القاهرة في 2013. وكانت الشرطة ألقت القبض على أسامة بمنزله في مدينة الزقازيق في ديسمبر 2016، على ذمة قضية تنظيم الاعتصام، وقالت في ذلك الوقت إنها ضبطت معه سلاحا أبيض وقدم للمحاكمة. ويحق للنيابة العامة الطعن على الحكم الجديد أمام محكمة النقض، أعلى محكمة مدنية مصرية. من جهة اخرى شارك الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس، بالجلسة المغلقة للقادة الأفارقة في مستهل أعمال القمة الأفريقية. وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة المصرية، السفير بسام راضي، إن الجلسة المغلقة ناقشت أهم البنود المدرجة على جدول أعمال القمة، أهمها جهود الإصلاح المؤسسي للاتحاد الأفريقي. وأضاف أن الرئيس قام بمداخلة حول موضوع الإصلاح المؤسسي أعرب خلالها عن تقدير مصر للجهود التي يقوم بها رئيس غينيا بصفته الرئيس الحالي للاتحاد الأفريقي في هذا الملف. وأشاد الرئيس السيسي بجهود الرئيس الرواندي في هذا الخصوص، في ضوء التكليف الصادر له من قمة كيجالي في يوليو 2016. وتناول الرئيس العلاقة بين مؤتمر رؤساء الدول والحكومات ولجنة المندوبين الدائمين، مشيراً إلى أن مصر تتفق في كون المؤتمر هو الجهاز الأعلى بالاتحاد الذي يتمتع بسيادة مطلقة دون تعقيب من الأجهزة الأدنى التي يقتصر دورها على التنفيذ، إلا أن التجربة قد أثبتت أهمية وضرورة أن تمر عملية اتخاذ القرار بالاتحاد بالمستويات المختلفة قبل رفعها إلى القمة أو إلى الاجتماعات الرئاسية غير الرسمية، حتى تخضع لعملية التدقيق والمراجعة اللازمة والواجبة قبل اعتماد رؤساء الدول والحكومات لها، وبحيث لا تُواجَه بمشكلات في التنفيذ في مرحلة لاحقة.
وفي ختام المداخلة، تمنى الرئيس السيسي لرئيس رواندا كل التوفيق في الاضطلاع بالمهام الكبيرة التي سيتحملها كرئيس للاتحاد الأفريقي للعام 2018.

إلى الأعلى