الخميس 24 مايو 2018 م - ٨ رمضان ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / مصر: تدمير16 وكرا للعناصر التكفيرية وسط سيناء
مصر: تدمير16 وكرا للعناصر التكفيرية وسط سيناء

مصر: تدمير16 وكرا للعناصر التكفيرية وسط سيناء

ارتفاع الاحتياطى الأجنبي إلى 38.2 مليار دولار
القاهرة ـ « الوطن»:
تمكنت قوات إنفاذ القانون بالجيش الثالث الميداني بوسط سيناء، من اكتشاف وتدمير مخزن عثر بداخله على كمية كبيرة من الذخائر، فضلاً عن تدمير (16) وكرًا تستخدمهم العناصر التكفيرية في الاختباء وتخزين الاحتياجات الإدارية والطبية. كما تمكنت قوات حرس الحدود من ضبط عربة دفع رباعي على الحدود الغربية محملة ب 375 كجم من جوهر الحشيش المخدر، و730 ألف قرص مخدر؛ وبندقيتين قناص؛ وبندقية آلية إضافة إلى كمية من الذخائر . وقال الناطق العسكري، العقيد أركان حرب تامر الرفاعي – في بيان له – إن ذلك يأتي في إطار مواصلة قوات حرس الحدود جهودها في توجيه ضرباتها القاصمة للعناصر الإجرامية والمهربين . وأضاف أنه تم ضبط خمسة أفراد متهمين فى قضايا مختلفة و47 فردًا أثناء محاولات التسلل والهجرة غير الشرعية، وأشار إلى أنه يجرى اتخاذ الإجراءات القانونية حيال المتهمين والمضبوطات . على صعيد اخر قتل جنديان مصريان وأصيب خمسة أخرون امس الاحد جراء انفجار وقع جنوب مدينة العريش بمحافظة شمال سيناء . وقال مصدر أمني مصري لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) امس إن الانفجار ناجم عن تفجير عبوة ناسفة استهدفت حافلة نقل جنود شرطة على الطريق الدائري جنوب العريش. وأشار إلى أنه تم نقل الضحايا الي مستشفى العريش لافتا إلى أن الاصابات جميعها بشظايا وجروح متفرقة في الجسد. تجدر الإشارة إلى أن قوات الجيش والشرطة في مصر تقود معارك منذ سنوات ضد عناصر متشددة في شمال سيناء.
من جهة اخرى قال البنك المركزى المصرى، امس الأحد، إن رصيد الاحتياطى الأجنبى لمصر ارتفع إلى نحو 38.2 مليار دولار، فى نهاية شهر يناير 2018، مقابل نحو 37 مليار دولار، فى نهاية شهر ديسمبر 2017، بزيادة تقدر بنحو 1.2 مليار دولار. ومكون العملات الأجنبية بالاحتياطى الأجنبى لمصر يتكون من سلة من العملات الدولية الرئيسية، هى الدولار الأميركى والعملة الأوروبية الموحدة «اليورو»، والجنيه الإسترلينى والين اليابانى، وهى نسبة تتوزع حيازات مصر منها على أساس أسعار الصرف لتلك العملات ومدى استقرارها فى الأسواق الدولية، وهى تتغير حسب خطة موضوعة من قبل مسئولى البنك المركزى المصرى. وتعد الوظيفة الأساسية للاحتياطى من النقد الأجنبى لدى البنك المركزى، بمكوناته من الذهب والعملات الدولية المختلفة، هى توفير السلع الأساسية وسداد أقساط وفوائد الديون الخارجية، ومواجهة الأزمات الاقتصادية، فى الظروف الاستثنائية، مع تأثر الموارد من القطاعات المدرة للعملة الصعبة، مثل الصادرات والسياحة والاستثمارات، بسبب الاضطرابات إلا أن مصادر أخرى للعملة الصعبة، مثل تحويلات المصريين فى الخارج التى وصلت إلى مستوى قياسى، واستقرار عائدات قناة السويس، تساهم فى دعم الاحتياطى فى بعض الشهور. من ناحية اخرى أكد رئيس هيئة قناة السويس، الفريق مهاب مميش، أن العام الحالى هو عام الحصاد لكل ماتم خلال 2017، خاصة الستة أشهر الأخيرة من العام الماضى، والتى تم التركيز فيها على تسوية العقود وحل مشكلات عالقة مع بعض المستثمرين فى المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، كما تم توقيع عقود فعلية مع مستثمرين محليين وأجانب وتم تسليم الأراضى للبعض منهم للتنفيذ وإنشاء المجمعات الصناعية والعمرانية. وأضاف رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، أن العام الماضى شهد أيضاً عدة زيارات خارجية ترويجية لفريق عمل المنطقة، نتج عنها توقيع عقود لإنشاء مشروعات ألمانية ضخمة خاصة فى المنطقة الصناعية لشرق بورسعيد، لافتاً إلى أن المطورين الصناعيين يعملون على تنمية وتطوير الأراضى وإنشاء المبانى والترويج والتسويق للمشروعات بالتوازي.

وذكر «مميش»، أنه سيتم الإعلان عن مشروعات للشباب فى شرق الإسماعيلية قريباً، من خلال إنشاء مجمعات صناعية، الهدف منها توفير فرص عمل للشباب والذى هو من أولويات الدولة، وأيضاً تشجيعاً للمشروعات الصغيرة والمتوسطة والتى تعتبر عصب الاقتصاد المصرى وتساهم كثيراً فى توفير النقد الاجنبي.

إلى الأعلى