الإثنين 19 فبراير 2018 م - ٢ جمادي الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / المتحف الوطني يوقع عقد استعارة لـ “خنجر” بن كلوت
المتحف الوطني يوقع عقد استعارة لـ “خنجر” بن كلوت

المتحف الوطني يوقع عقد استعارة لـ “خنجر” بن كلوت

متابعة ـ فيصل بن سعيد العلوي :
تم يوم أمس التوقيع على عقد استعارة “خنجر” بين المتحف الوطني والشيخ مبارك بن صالح آل كلوت الراشدي، حفيد الشيخ صالح بن كلوت الراشدي الكثيري، الذي عبر الربع الخالي عام (1930م) مع المستكشف الرحالة بيرتراوم توماس ، حيث من المؤمل ان يتم عرض الخنجر في “معرض عبور الربع الخالي” الذي سيقام في المتحف ابتداء من 21 فبراير الجاري .
كما سيقام في 26 من الشهر الجاري أيضا محاضرة بعنوان “عبور الربع الخالي” يقدمها مارك في مركز التعلم بالمتحف الوطني ، ويعد مارك إيفانز، مستكشف وباحث بريطاني مقيم في السلطنة منذ 20 عامًا، وهو عضو في كل من نادي الباحثين في نيويورك، والجمعية الجغرافية الملكية في لندن أسس (مارك) مقر (أوتورد باوند) عُمان في عام 2009م.
وقد ألف مارك إيفانز كتابا عن الرحلة بعنوان “عبور الربع الخالي : السير على خطى برترام توماس” ويعد هذا الكتاب، الذي يحتوي على عدد كبير من الصور إلى جانب السرد التفصيلي في 196 صفحة، استكشافا فريدا من نوعه لوضع المنطقة الصحراوية منذ ثمانين عاما وما وصلت إليه اليوم من تحولات بيئية.
وكان قد شارك “إيفانز” في الفيلم التسجيلي “رحلة عبور الربع الخالي” برفقة محمد الزدجالي وعامر الوهيبي وهم يسيرون على خطى الشيخ صالح بن كلوت وبرترام توماس ، حيث جاءت هذه الرحلة لتقتفي أول عبور موثق لصحراء الربع الخالي عام 1930م سجله شخص عماني يدعى الشيخ صالح بن كلوت وبريطاني يدعى برترام توماس – ذلك الإنجاز غير المسبوق الذي تصدر عناوين الصحف في كل أنحاء العالم في ذلك الزمان. وهدفت هذه الرحلة إلى جانب تقفي الرحلة الأولى إلى إلهام الشباب العماني وشباب الجزيرة العربية بأهمية المحافظة على الموروث التاريخي والثقافي وتجسيد صفات المسؤولية والقدرة على التحمل والاعتماد الذاتي للتغلب على التحديات والصعاب وتحقيق الأهداف النبيلة.

إلى الأعلى