الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م - ١٢ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / تراث يصنع آفاقا إنتاجية أوسع

تراث يصنع آفاقا إنتاجية أوسع

بتدشين خط إنتاج النسيج والغزول لمركز ظفار للاستثمار الاجتماعي بمركز التجمع الحرفي بولاية المزيونة، ينتقل التراث الحرفي العماني إلى آفاق أرحب من الإنتاجية.
فحرفة النسيج تعد من الحرف التقليدية التي مارسها الإنسان العماني على مر العصور لتشكل أحد مصادر الدخل التي يعتاش منها العديد من الأسر.
ومع مساعي الهيئة العامة للصناعات الحرفية لإيجاد شراكة حقيقية لتنمية وتطوير القطاع الحرفي من خلال توفير الخدمات للتجمعات الحرفية إلى جانب التأهيل والتدريب في مختلف البرامج الحرفية، يبرز دور مركز التجمع الحرفي بولاية المزيونة، حيث يقوم بالعديد من المهام والخدمات للقطاع الحرفي تتمثل في توفير الآلات والأدوات والتدريب والتأهيل والشراء من الحرفيين، وإعادة تسويق هذه المنتجات في الأسواق المحلية والدولية.
كذلك فإن الشراكة التي تم إبرامها مع شركتي صلالة للميثانول والعمانية للغاز الطبيعي المسال ستعمل على دعم وشراء المنتجات الحرفية، ومنها منتجات خط إنتاج النسيج والغزول.
وستعمل هذه الشراكة أيضًا على تنمية القطاع الحرفي من خلال توفير الخدمات للتجمعات الحرفية، إلى جانب التأهيل والتدريب في مختلف البرامج الحرفية لتمكن الحرفيين من ممارسة النشاط الحرفي، هذا بالإضافة إلى أن مذكرة التفاهم التي تم إبرامها بين شركة صلالة للميثانول والشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال تنص على دعم وشراء مختلف المنتجات الحرفية والصناعات المحلية التي تنتجها أيادٍ عمانية في مختلف ولايات محافظة ظفار.
ومما يعزز من القيمة المضافة للصناعات الحرفية بصفة عامة، وفي النسيج والغزول بصفة خاصة، هو أن أغلب منتجاتها تدخل في صلب الاستخدام اليومي للإنسان العماني كالشاذر والسـباعية والسيحة والشيـلة والحزام القطني وحزام الخنجر والحضية والستائر والملابس وغيرها، الأمر الذي يعزز من العائد الإنتاجي للتوسع في هذه الصناعات.

المحرر

إلى الأعلى