الإثنين 20 أغسطس 2018 م - ٩ ذي الحجة ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / دمشق تعتبر أن غارات التحالف (جريمة حرب)

دمشق تعتبر أن غارات التحالف (جريمة حرب)

دمشق ـ الوطن ـ وكالات:
اعتبرت وزارة الخارجية السورية أمس الخميس أن غارات التحالف الدولي التي استهدفت مقاتلين موالين للقوات الحكومية في محافظة دير الزور في شرق سوريا هي بمثابة “جريمة حرب”. ووجهت الخارجية السورية رسالة للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي اعتبرت فيها أن “هذا العدوان الجديد الذي يمثل جريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية ، يؤكد طبيعة النوايا الأميركية الدنيئة ضد سيادة سوريا ووحدة أرضها وشعبها”. وكان مصدر عسكري رسمي أميركي تحدث عن سقوط مئة قتيل جراء غارات التحالف أمس الخميس. من جهته وصف السفير الروسي لدى الأمم المتحدة الهجوم الذي نفذه التحالف بقيادة الولايات المتحدة على قوات مؤيدة للحكومة السورية بأنه “مؤسف” وقال إنه سيثير الأمر خلال جلسة مغلقة لمجلس الأمن الدولي لبحث الوضع الإنساني في سوريا أمس الخميس. وقال السفير فاسيلي نيبينزيا للصحفيين “هذا أمر مؤسف للغاية. سنثير تلك المسألة وسنطالب بتفسير لما حدث”. وأضاف أنه لا يعتقد أن أي روسي كان في المنطقة عندما حدث الهجوم.
من جهة أخرى سيطر أمس الجيش السوري على قريتي قصر ابن وردان والمصيطبة في ريف حماة الشمالي الشرقي. وأفادت وكالة “سانا” السورية الرسمية بأن إعلان السيطرة جاء بعد تثبيت وحدات الجيش نقاطها العسكرية في القريتين ومحيطهما وإزالة الألغام والعبوات الناسفة التي زرعها إرهابيو تنظيم “داعش” الذين سقط منهم العديد من القتلى والمصابين. وتعد قرية قصر ابن وردان أحد أهم مراكز وطرق الإمداد الرئيسية لتنظيم “داعش” في ريف حماة الشمالي الشرقي والذي حول منازل المواطنين فيها إلى أوكار لإرهابييه ومستودعات لتخزين الأسلحة والذخيرة. وأحكمت وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة والحليفة أمس الأول سيطرتها على 30 قرية وبلدة وتواصل تقدمها بملاحقة إرهابيي “داعش” في أرياف حماة وحلب وإدلب الأمر الذي يمهد لإعلان المنطقة خالية من التنظيم التكفيري.

إلى الأعلى