الخميس 18 أكتوبر 2018 م - ٩ صفر ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / المنتخب الصيني يسيطر على جميع ألقاب منافسات الفرق وإثارة متوقعة في الفردي
المنتخب الصيني يسيطر على جميع ألقاب منافسات الفرق وإثارة متوقعة في الفردي

المنتخب الصيني يسيطر على جميع ألقاب منافسات الفرق وإثارة متوقعة في الفردي

هيمن المنتخب الصيني على كافة الألقاب الخاصة لمستوى الفرق، وذلك ببطولة العالم لكرة الطاولة للأشبال والناشئين والتي تجرى أحداثها بالصالة الرئيسية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر لغاية مساء غد الأحد، حيث حصل المنتخب الصيني على المركز الأول في بطولتي الأشبال للذكور والاناث وكذلك على بطولتي الناشئين للذكور والاناث، ضمن الجولة الافتتاحية لبطولة العالم والتي تقام بتنظيم من قبل اللجنة العمانية لكرة الطاولة بالتعاون مع الاتحاد الدولي لكرة الطاولة، وسط مشاركة واسعة تقدر بـ 19 دولة وهي: الصين والهند ومصر والتشيك واليونان وباكستان واندونيسيا وايران والأردن والسعودية وقطر والسويد ولبنان واسكوتلندا وسوريا وتايلند واليمن والفلبين بالاضافة الى السلطنة.

فعلى مستوى منافسات نهائيات الناشئين للذكور (فرق)، فاز المنتخب الصيني والمتكون من اللاعبين هاي دونج وليشين يوان على الفريق المشترك (مصر – تايلند) بنتيجة 3/0 في المباراة النهائية، ليحصل على المركز الأول والميداليات الذهبية وكأس المركز الأول، وجاء تأهل المنتخب الصيني لهذا الدور على حساب المنتخب الإيراني بنتيجة 3/0 بينما فاز الفريق المشترك (مصر – تايلند) على نظيره المنتخب الإيراني (ب) بنتيجة 3/2، وكانت منتخبات: ايران (أ) و(ب) والصين والفريق المشترك (مصر وتايلند) وقطر (أ)و(ب) والأردن ومصر قد تأهلت الى الدور الربع النهائي.

وعلى صعيد منافسات الأشبال للذكور (فرق)، فاز المنتخب الصيني عبر اللاعبين بينج اكسيانج ويوتشانج تاو بلقب هذه الفئة، اثر تغلبه في المباراة النهائية على حساب المنتخب المنتخب الهندي (أ) بنتيجة 3/0، وكان المنتخب الصيني قد حقق الفوز على المنتخب الإيراني بنتيجة 3/0 في المربع الذهبي، بينما فاز المنتخب الهندي (أ) على حساب المنتخب المصري بنتيجة 3/1، وكانت منتخبات: ايران وقطر (ب) ووسوريا (أ) والصين والهند (أ) والأردن وسوريا (ب) ومصر قد تأهلت الى دور الثمانية بعد مستويات لافتة في دور المجموعات والدور الثاني.
وعلى مستوى منافسات الأشبال (للإناث – فرق) فاز لاعبات المنتخب الصيني مان كواي ويوكي لي بلقب البطولة والميداليات الذهبية بالاضافة الى كأس المركز الأول اثر تغلبهن على لاعبات الفريق المشترك (اليونان – مصر) بنتيجة 3/0، وحصل على المركز الثالث لاعبات المنتخب الهندي.
وعلى مستوى منافسات الناشئين (للأناث – فرق) ، حققت لاعبات المنتخب الصيني المركز الأول والميداليات الذهبية وكأس المركز الأول بعد فوزهن في جدول الترتيب العام بحصولهن على 8 نقاط وبفارق نقطة واحدة عن صاحب المركز الثاني وهو المنتخب الهندي فيما جاء الفريق المشترك (التشيك – تايلند) في المركز الثالث برصيد 6 نقاط، ومثل المنتخب الصيني لفئة الناشئين (اناث) اللاعبتان: تياني كيان ويوهان جو.

نجاحات متواصلة

أشار سعادة خليل المهندي نائب رئيس الاتحاد الدولي ورئيس الاتحادين العربي والقطري لكرة الطاولة الى أن فوز لاعبي المنتخب الصيني بألقاب جميع الفئات الخاصة بالبطولة يعكس على أن المستوى الفني للبطولة هو عال جدا، مضيفا بأن لاعبي المنتخب الصيني يعدون هم صفوة ونخبة اللاعبين على مستوى العالم، وأشار المهندي الى أن مشاركة الصين الى جانب الدول ال18المشاركة في البطولة لهو دليل كبير على نجاح البطولة وعدد الدول المشاركة فيها، لافتا الى أن هذه المرة هي الأولى التي يصل فيها عدد الدول المشاركة الى هذه الدول في حالة استضافة أي دولة عربية لاحدى جولات كأس العالم، مشيدا بالجهود الكبيرة التي بذلتها اللجنة العمانية لكرة الطاولة برئاسة عبدالله بن محمد بامخالف رئيس اللجنة وأعضاء اللجنة لافتا الى أن السلطنة تفرض نجاحاتها المتواصلة في تنظيم الأحداث العالمية المختلفة، وتمنى سعادة خليل المهندي نائب رئيس الاتحاد الدولي بأن تقام هذه الجولة العالمية في مسقط بشكل سنوي نظير الإمكانيات الكبيرة التي تتميز بها، وأثنى سعادته على النجاح التنظيمي الكبير للسلطنة في استضافة الحدث على أعلى المعايير الدولية المتطلبة في استضافة هكذا أحداث، مشيرا الى أن السلطنة برهنت على نفسها بالنجاح عبر الاستضافات السابقة ومنها بطولة كأس العرب لكرة الطاولة في أغسطس الماضي.

منافسات الفردي

انطقت صباح أمس الجمعة منافسات الفردي للذكور والاناث، حيث أوقعت القرعة لاعبي منتخبنا الوطني في مجموعات صعبة، حيث سيلعب لاعبا منتخبنا الوطني عبدالله البلوشي ومشعل الشحي ضمن منافسات الفردي للناشئين في المجموعة السادسة بجوار اللاعبين حسن الهوراني من الأردن وسعد نديم من باكستان بينما سيلعب اللاعب محمد البلوشي في المجموعة السابعة بجوار اللاعبين رادين خيام من ايران ولينوس كيرانين من السويد واليكس بوستاني من لبنان وسيخوض اللاعب المنذر الغساني مواجهاته في الفردي بالمجموعة الثامنة بجوار اللاعبين عبدالعزيز الحجاجي من قطر والصيني يانينج ليانج والايراني أكبر علي وسيلعب لاعب منتخبنا حسين غلوم في المجموعة التاسعة بجوار اللاعبين المصري عمار عطية والصيني كاليون كوان والسعودي محمد السليم في حين سيلعب معاذ الشحي بجوار اللاعبين السويدي هولمفيزيد جينس والقطري نواف المالكي واللبناني اليكس الدرازي، وسيلعب عيسى الريامي بجوار اللاعبين الهندي هيريش لكش والإيراني أمين محمد والسعودي خالد الشريف وسيلعب عبدالرحمن الزعابي مواجهاته بفئة الفردي بجانب اللاعبين مروان عبدالوهاب من مصر ورائد الدماسي من الأردن والسعودي سالم السوليم.

كوتش «نيلس» .. قصة كفاح لمدرب يمتد لأكثر من ستين عاما
يعد المدرب القدير نيلس ايريك المشرف العام على المنتخبات الوطنية للسويد أحد أبرز الوجوه المألوفة لدى محبي رياضة كرة الطاولة على مستوى العالم، فبالرغم من كبر سنه الا أنه يحرص على أن يتواجد مع لاعبي منتخب بلاده ويتابعهم الى جانب اشرافه المباشر على توجيه اللاعبين وتدريباتهم اليومية، حيث يعد بمثابة الأب الروحي لجميع لاعبي السويد لكرة الطاولة.

وتحدث المدرب لينس عن عشقه للعبة كرة الطاولة حيث قال:» بدأت في نادي «أبجي» بالسويد كمشرف بالنادي عام 1956 وكانت رياضتا كرة القدم وكرة الطاولة تمارسان في تلك الفترة بالنادي، وفي السنوات القليلة الماضية أصبحنا نركز بشكل أكبر على رياضة كرة الطاولة»، وأضاف:» قمت بتبني مبادرة خاصة حيث قمت بالتركيز على فئة مواليد 2006 لكي أؤهلهم الى البطولات العالمية والدولية وكذلك الأولمبياد من هذا العمر بالتحديد، وبالفعل بدأنا باختيار مجموعة من اللاعبين، حيث يشارك عدد منهم في هذه الجولة الافتتاحية لكأس العالم بمسقط وللمرة الأولى الى جانب بعض الوجوه الأخرى في الفريق التي سبق وان شارك في بطولات سابقة»، وأشار المدرب لينس الى أن العمل على الفئات السنية يتطلب بأن تكون على نهج صحيح حتى تحقق الأهداف التي تتطلع اليها، ولا يمكن بان تستعجل على النتائج بل ان الصبر والمواصلة في التمارين اليومية والمستمرة هي من تأتي لك بالنتائج»، وذكر المدرب نيلس بأنه أخرج عددا كبيرا من اللاعبين المصنفين على مستوى العالم ومنهم مثلا اللاعبون: جان والدنر ومانكيز ابوكيبر إلى جانب اللاعبين الكوريين كيم تاي سو واللاعب يو نام كيو، حيث تدرب اللاعبان الكوريان في السويد.

وأشار المدرب لينس الى أن مشاركته في بطولة العالم للأشبال والناشئين لكرة الطاولة بسلطنة عمان يعد هي المشاركة الـ500 له في البطولات المحلية والاقليمية والدولية الخاصة بكرة الطاولة الى جانب أن زيارته للسلطنة هي ضمن الدولة الـ55 حيث سبق له وأن تواجد في أكثر من 50 دولة من مختلف العالم شارك من خلالها بمختلف بطولات العالم لكرة الطاولة حيث زار عددا كبيرا من الدول العربية والخليجية والاسلامية وهي:» المغرب والعراق وسوريا وقطر واندونيسا والمغرب والكويت والبحرين والامارات والجزائر وغيرها من الدول»، وأشار لينس الى أنه التقى في عام 1963 بالأردن مع الملك الراحل حسين ملك الأردن آنذاك، كما التقى بالشيخ أحمد آل خليفة والذي كان أحد المشرفين بمملكة البحرين على لعبة كرة الطاولة، مشيرا الى أنه كان لديه العديد من العلاقات والصداقات لمختلف الدول في الجانب الرياضي وتحديدا في رياضة كرة الطاولة.
وذكر المدرب لينس بأنه من محاسن الصدف بأن تواجده في السلطنة يذكره بالزيارات التي قام بها في التسعينيات وتحديدا في عام 1991 ولقاءه بمعالي وزير النفط والغاز خلال تواجده ضمن أحد الوفود لتوقيع بعض المشاريع المتعلقة بمجال النفط والغاز مشيرا الى أن ناديه يحظى بدعم جيد من شركات النفط والغاز.
واختتم المدرب لينس حديثه بأن لعبة كرة الطاولة تنشر السلام والمحبة بين كافة الدول مهما يحدث من أمور سياسية بين بعض الدول موضحا بأن بطولات كرة الطاولة تجمع المشاركين من مختلف أقطار العالم للقاء في ملتقى واحد وفي أجواء تنافسية تسودها الروح الرياضية العالية بين اللاعبين، متمنيا بان تكون هذه الرياضة بوابة لنشر السلام والمحبة بين الجميع.

يتواجد في السلطنة مدير الإعلام بالاتحاد الدولي لكرة الطاولة ايان حيث يحرص على نشر أخبار البطولة أولا بأول في الصفحة المتخصصة لأخبار الجولة الافتتاحية لبطولة العالم لكرة الطاولة بمسقط، ونشر ايان العديد من المقالات والأخبار المتنوعة، حيث تضمن بعضها لقاءات مع مدرب منتخبنا الوطني محمد أمين عتوم الى جانب نشر العديد من الأخبار الأخرى عن البطولات واللقاءات المختلفة مع مدربي المنتخبات المشاركة واللاعبين.

إلى الأعلى