الخميس 14 ديسمبر 2017 م - ٢٥ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / مجلس البحث العلمي يوقع مذكرة تفاهم مع الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات

مجلس البحث العلمي يوقع مذكرة تفاهم مع الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات

■ وقّع مجلس البحث العلمي مؤخراً على مذكرة تفاهم مع الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات (إثراء)، حيث ستشمل التعريف بمجلس البحث العلمي وبمستواه المُتقدّم في الابتكار بالإضافة إلى الترويج لخدماته في تطوير مُنتجات وأبحاث تُساعد السلطنة في أن تُصبح مركزاً بحثياً مُتطوّراً يستقطب اهتمام مُختلف العُلماء والباحثين والشركات من مختلف دول العالم ومن ضمنها الترويج لمجمع الابتكار مسقط.
قام بالتوقيع على مذكرة التفاهم كل من صاحب السمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد، مُستشار جلالة السلطان ورئيس مجلس البحث العلمي ومعالي الدكتور سالم بن ناصر الاسماعيلي، رئيس الهيئة وقد رسم الطرفان الخطوط الأساسية للتعاون مع وضع المعايير المُشتركة والأسس التي تنظم سبل التعاون بينهما ، حيث ستعمل الهيئة على ترويج مشاريع وخدمات مجلس البحث العلمي ضمن أنشطتها وفعالياتها داخل وخارج السلطنة من أجل استقطاب الاستثمارات في هذا المجال.
وقال فارس بن ناصر الفارسي مدير عام ترويج الاستثمار في «إثراء « : إنّ تعاوننا مع مجلس البحث العلمي هو من صميم استراتيجية الهيئة لتفعيل العلاقات مع القطاعين العام والخاص من أجل الترويج للفرص الاستثمارية بالسلطنة وبموجب مُذكّرة التفاهم ، ستقوم إثراء بتحفيز الشركات على الاستثمار في القطاعات العلمية والأبحاث التي تحتضنها السلطنة والاعتماد على الخبرات التي يضمّها المجلس في تنفيذ دراساتهم الخاصة وتحويل هذه النتائج إلى واقع ملموس سواء أكانت خدمات أو مُنتجات مُبتكرة ذات قيمة تجارية تُسهم في تقدّم الصناعات أو الحفاظ على البيئة وتنمية المُجتمع بشكل عام.
من جانبه صرح الدكتور عبد الباقي بن علي الخابوري مدير دائرة المناطق العلمية بأن هذه المذكرة تساهم في دعم مجمع الابتكار مسقط من خلال استقطاب مستثمرين من داخل وخارج السلطنة ، إذ لدى الهيئة مكاتب وممثلين معتمدين خارج السلطنة يمكننا من خلالهم الوصول إلى مستثمرين وتعريفهم بالمزايا والحوافز الاستثمارية التي يقدمها المجمع ، بالإضافة إلى ترويج الفرص الاستثمارية لشركاء الهيئة من الصناديق الاستثمارية ومؤسسات القطاع الخاص ، ونأمل أن تحقق مذكرة التفاهم الأهداف المرجوة منها للطرفين.
وقد تم إنشاء مجمع الابتكار مسقط لتعزيز الجانب البحثي والابتكار والانتفاع محلياً ودولياً من المخرجات البحثية في المجالات الاقتصادية ويعمل المختصون بالمجمع على استقطاب مستثمرين من شركات عالميه لإنشاء مراكز بحثية لها في المجمع تعنى بأعمال البحوث والتطوير في مجالات متعددة أهمها مجال الطاقة والصحة والغذاء والتكنولوجيا الحيوية والبيئة والمياه بالإضافة إلى ذلك يعمل المجمع على تأسيس حاضنات للشركات الناشئة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.
جدير بالذكر أن مذكرة التفاهم بين إثراء ومجلس البحث العلمي هي الأولى من نوعها ويتطلّع كلا الطرفين إلى جذب استثمارات مُجزية تُسهم في نمو المجلس ومُجمّع الابتكار ليتمكن من لعب الدور المُناط له في التأكيد على مكانة السلطنة كوجهة استثمارية علمية وداعم للاقتصاد الوطني والصناعات المحلية بمُنتجات وابتكارات فريدة تقودها بحوث ودراسات تخصصية مُتنوعة. ■

إلى الأعلى