الخميس 13 ديسمبر 2018 م - ٥ ربيع الثانيI ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / مصر: السيسي يؤكد أن الإرهاب يسعى لهدم الأمم والقضاء على مستقبل الشعوب
مصر: السيسي يؤكد أن الإرهاب يسعى لهدم الأمم والقضاء على مستقبل الشعوب

مصر: السيسي يؤكد أن الإرهاب يسعى لهدم الأمم والقضاء على مستقبل الشعوب

القاهرة ـ الوطن:
قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إن الإرهاب والتطرف يسعيان لهدم الأمم والقضاء على مستقبل الشعوب، مشددًا على أن “مهمة القوات المسلحة الحفاظ على أمن مصر وشعبها، وأن الجيش والشرطة يقومان بتأمين وحماية البلاد على كافة المحاور وليس سيناء فقط”. جاء ذلك خلال زيارة مفاجئة لطلاب الكلية الحربية، فجر أمس الاثنين، تفقد فيها عملية الإعداد والتدريب.
وطالب الرئيس السيسي، طلاب الكلية الحربية، بضرورة التحلي بالأخلاق العسكرية النبيلة، مضيفًا “زملاؤكم من القوات المسلحة والشرطة يقومون بجهد عظيم ضد الإرهاب”. من جانبه، قال المتحدث العسكري المصري، إن أربعة تكفيريين شديدي الخطورة قتلوا، وتم القبض على 417 فردًا من العناصر الإجرامية والمطلوبين جنائيا والمشتبه بهم، وذلك خلال استكمال تنفيذ الحملة الأمنية الموسعة لمطاردة العناصر الإرهابية بشمال ووسط سيناء وباقي أنحاء البلاد. كما جرى تدمير مئات من الأهداف والسيارات والعبوات الناسفة، وذكر المتحدث العسكري، في البيان العاشر لنتائج الحملة التي تشارك في تنفيذها القوات المسلحة والشرطة، سيناء 2018، أنه “تم تدمير العديد من المراكز والأهداف التابعة للعناصر وكذا أعداد كبيرة من السيارات والدراجات النارية التي يستخدمها الإرهابيون، كما تم ضبط 402 فرد من المشتبه فيهم. وأشار البيان إلى أن قوات المدفعية قصفت 166 هدفًا بقطاعات المداهمة بشمال ووسط سيناء. كما اكتشف وفجر عناصر المهندسين العسكريين 101 عبوة ناسفة تمت زراعتها لاستهداف قوات المداهمات على طرق التحرك بمناطق العمليات. وجرى أيضا تدمير أربعة كهوف ومخابئ لإيواء العناصر الإرهابية، عثر بداخلها على عدد من الألغام والعبوات الناسفة والأسلحة والذخائر وقطع غيار السيارات والدراجات النارية. وتم ضبط مركز إعلامي للعناصر الإرهابية عثر بداخله على أجهزة الحواسب وأسلحة نارية وخرطوش وأجهزة اتصال لاسلكية ومبالغ مالية بالعملات الأجنبية. وفي نفس العملية، تم تدمير 244 وكرًا ومخزنًا عثر بداخلهم على عدد من الأسلحة الآلية والذخائر وأجهزة الاتصالات اللاسلكية ودوائر النسف والتدمير، بالإضافة إلى ضبط أكثر من 11 طنًا من المواد المخدرة. واستكمالا لتحقيق الأهداف المخططة للعملية، فقد انتشرت المجموعات القتالية في محيط بعض المناطق التي تم تمشيطها بقطاعات العمليات لإحكام السيطرة الأمنية الكاملة عليها تمهيدا لعودة الحياة إلى طبيعتها بقري ومدن شمال ووسط سيناء. من ناحية اخرى قضت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة أمس الاثنين، برئاسة المستشار شعبان الشامي، بإعدام أربعة متهمين بالقضية المعروفة إعلاميا ب”خلية أوسيم”. وتضم قائمة المحكوم عليهم بالإعدام كلا من بكر محمد السيد محمد أبو جبل، وعُمر محمد علي، وعمر محمود جمعة، وأحمد خالد عبد المحسن.
كانت المحكمةأحالت أوراق أربعة متهمين لفضيلة المفتي، في جلستها السابقة لاستطلاع الرأي الشرعي في إعدامهم. تعقد الجلسة بعضوية المستشارين محمد كامل عبد الستار وأسامة عبد الظاهر وأمانة سر أيمن القاضي وأحمد رضا. كانت النيابة أحالت المتهمين إلى محكمة الجنايات بتهم تأسيس، وإدارة خلية إرهابية تهدف لتعطيل الدستور والقانون وتهدف للاعتداء على الممتلكات العامة والخاصة وتهديد رجال الضبط القضائي مستخدمةً في ذلك العنف والإرهاب، والمشاركة في التظاهر والتحريض عليه بمخالفة القانون ودون الحصول على ترخيص.

إلى الأعلى