الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 م - ٨ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / “كيدها” يجسد نبض قلم يرمم أحداث واقع عربي مؤلم

“كيدها” يجسد نبض قلم يرمم أحداث واقع عربي مؤلم

مسقط ـ الوطن:
يسجل الكاتب عبدالحميد بن سليمان الطائي حضوره الأدبي في معرض مسقط الدولي للكتاب في دورته الحالية الـ23، من خلال إصداره الجديد “كيدها” بركن الجمعية العمانية للكتاب والأدباء القاعة 3 جناح 7- 6 – 5 H ، ومكتبة النيل ـ مركز الغندور العلمي قاعة 5 جناح 11 – 10 D. هذا الكتاب يطرح بين دفتيه العديد من التساؤلات تحاول الأقتراب من الواقع العربي بتجلياته وما يمر به من أحداث ضمن منعطفعات مؤلمة، كما يطرح الكتاب في الجانب الآخر، الحقيقة المُرة التي باتت واضحة للعيان وهي ترسم ملامحها بألوان الدم والخيبة وبانت كوجوه مُغبرة، خاصة فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية وأحداثها ومآسيها. هذا الإصدار يـاتي متوسما بسلسلة (حواس حروف)، حيث روحه الأولى وهي لا تزال في تواصل مستمر مع القارئ من خلال زاوية أسبوعية في صحيفة الوطن. في هذا الكتاب يقدم الكاتب عبدالحميد الطائي صرخة قلمه التي باتت هي الأخرى ضمن السبل التي يواجه بها واقع الأمة المؤلم والمتربص بسيرورة أحداثها، خاصة فيما يتعلق بالهوية العربية الثقافية الإنسانية التي طالما فقدت مبتغاها رغم محاولات الثبات. كما يطل بأحرفه ليواكب جل الأحداث اليومية وهي تؤرخ لماضٍ قد بدأت ملامحه تتشكل في الأفق، ويقدم الطائي بيان توجهه الأدبي من خلال التفرد في التعامل غير الإعتيادي مع الحرف، رغم تقاطعاته، التي تشكل صور التفرق والتمزق التي طالت الإنسان العربي لكنه يرسم الأمل من خلال توحيد هيكل الفكرة الصلب على أمل أن تكتب مجدها لذاتها. في ذات الكتاب والعودة إلى العنوان يقترب الكاتب لما يحيط بالأمة العربية أيضا وهو ترسخ المكيدة بنفسها طواعية في صروف متعددة، فالهوان والقبول به طريق للإيقاع بها مهما تعددت التوجهات وطفت المبررات.

إلى الأعلى