السبت 23 يونيو 2018 م - ٩ شوال ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / المضمر حمد الوهيبي يدشن المجموعة القصصية “مغامرات راعي فرحة” لعبدالله العيسري
المضمر حمد الوهيبي يدشن المجموعة القصصية “مغامرات راعي فرحة” لعبدالله العيسري

المضمر حمد الوهيبي يدشن المجموعة القصصية “مغامرات راعي فرحة” لعبدالله العيسري

تعد الأولى من نوعها وتستلهم قصصها من واقع التاريخ والإنجاز العماني
مسقط ـ (الوطن):
دشن المضمر حمد بن محمد بن سالم الوهيبي مساء امس الاول المجموعة القصصية الأولى من نوعها “مغامرات راعي فرحة” الخاصة بالأطفال والتي اصدرها الشيخ عبدالله العيسري، وذلك ضمن فعاليات معرض مسقط الدولي للكتاب الذي تتواصل فعالياته بمركز عمان الدولي للمؤتمرات والمعارض. وتم تدشين المجموعة وتوقيع أول نسخة من المجموعة من قبل المضمر الوهيبي بحضور عدد غفير من محبي سباقات الهجن واهالي الاطفال الراغبين باقتناء النسخة القصصية والتي اتيحت بعد التوقيع مباشرة للجمهور. وتشتمل المجموعة القصصية على مجموعة من القصص المصورة والعبارات التاريخية التي تستلهم ابطالها وشخصياتها من واقع التراث العماني القديم حيث عاصرت الابل والنوق علماء عمان الاوئل والذين تغنوا من خلال ترحالهم بالهجن بالعديد من الادبيات الشعرية التي تمتدح الهجن وهي تتسابق ويتفاخرون بذلك. كما ان المجموعة القصصية التي يستلهمها الكاتب العيسري من الماضي العريق والحاضر المشرق الذي تعيشه الهجن في الوقت الراهن والتفوق المستمر والانجازات التي تحققها الهجن العمانية بالميادين، مستذكرا في اخر صفحة من المجموعة القصصية الانجاز الذي حققتة البكرة (سمهرم) والتي فازت باقوى الاشواط في سباق الملك عبدالعزيز بالمملكة العربية السعودية مؤخرا مؤكدا ان مثل هذه الأشواط ستبقى في الذاكرة ومن الضروري ان يعلم ويتعلم اطفالنا هذه الانجازات التي تتحقق للهجن العمانية بالمحافل وايضا ابداع المضمرين العمانيين امثال المضمر حمد بن محمد بن سالم الوهيبي ممثل السلطنة الدائم بالمحافل. وبدأت الاحتفالية لتدشين المجموعة القصصية بحديث للشيخ عبدالله العيسري تناول فيه فكرته في تأليف هذه المجموعة، مستذكرا ان الرسول محمد صلى الله عليه وسلم كان يملك ناقة اسمها (العضباء) وكان الرسول صلى الله عليه وسلم يحبها كثيرا وكانت سريعة في السباقات التي تقام في عهد الرسول، كما اوضح العيسري انتقاء عنوان المجموعة القصصية (مغامرات راعي فرحة)، موضحا ان فرحة تعد واحدة من السلالات العمانية الأصيلة التي عاصرت التاريخ العماني وحافظ عليها الانسان العماني والبدوي على وجه الخصوص الى اليوم وهي من السلالات العمانية الاصيلة التي لها تاريخ تليد وانجازات في الماضي والحاضر. مشيرا إلى انه يستذكر عددا من المواقف لعلماء عمانيين اجلاء لهم مواقف مع الهجن والإبل تم سردها او بعض منها ضمن السلسلة القصصية للمجموعة، معربا عن افتخاره لما يتحقق من انجازات للهجن العمانية على المستوى الخارجي والمشاركات الايجابية وتفاعل المجتمع مع هذه الإنجازات. من جانبه اكد المضمر حمد بن محمد بن سالم الوهيبي ممثل السلطنة بالمحافل عن اعتزازه بمثل هذه الاصدارات التي تعزز روح المحبة لدى الاطفال بالتراث العماني وتوثق انجازات المضمرين العمانيين، مؤكدا ان مثل هذه المجموعات القصصية المستوحاة من التاريخ العماني تشكل بعدا آخر يضاف إلى الأهمية التي تكتسبها رياضة سباقات الهجن. بعد ذلك وقع حمد بن محمد بن سالم الوهيبي النسخة الأولى من المجموعة القصصية، ايذانا بطرحها في الاسواق كما قام بتوقيع عدد من النسخ للحضور الغفير الذين شهدوا حفل التوقيع.

إلى الأعلى