الجمعة 22 مارس 2019 م - ١٥ رجب ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / منوعات / القلق قد يساعد في الحفاظ على الصحة بعد الإصابة بالنوبة القلبية

القلق قد يساعد في الحفاظ على الصحة بعد الإصابة بالنوبة القلبية

برلين ـ العمانية : أفادت دراسة جديدة أجراها باحثون بجامعة ميونيخ التقنية في ألمانيا ان القلق قد يساعد في الحفاظ على الصحة بعد الاصابة بالنوبة القلبية وقالت الدراسة التي نشرها موقع “هيلز بايرت بورن” الاليكتروني ان أولئك الذين يشعرون بالقلق الشديد بشأن صحتهم يرون ضرورة السعي للحصول على المساعدة الطبية بشكل أسرع بعد الاصابة بنوبة قلبية مما قد يؤدي الى عدم تدهور صحتهم وحللت الدراسة بيانات 619 من مرضى النوبات القلبية للوقوف على أمور مثل الوقت الذي وصلوا فيه إلى المستشفى وكيفية اكتشاف اصابتهم بالمرض حيث رصدت ان النساء المصابات باضطراب القلق وصلن إلى المستشفى خلال 112 دقيقة في المتوسط بعد ظهور النوبات القلبية في حين استغرق النساء دون الاصابة بالقلق خلال ساعتين للحصول على المساعدة الطبية بينما تلقى الرجال الذين يعانون من اضطراب القلق العلاج خلال 48 دقيقة في المتوسط وقال البروفيسور كارل هاينز لادويج الذي قاد الدراسة انه كل نصف ساعة مبكرة تعد أمرا حيويا للعلاج من النوبة القلبية ومع ذلك فمن المفارقات أن القلق قد يزيد أيضا من خطر إصابة الشخص بأمراض القلب والأوعية الدموية وأضاف ان الأفراد الذين يعانون من اضطرابات القلق هم أكثر عرضة للإصابة بأزمة قلبية ولكنهم أكثر عرضة للاسراع في العلاج منها فقد كشفت بياناتنا عن عامل مهم هو ان الأشخاص الذين يعانون من اضطراب القلق غالبا ما يتفاعلون بشكل أكثر حساسية مع احتياجاتهم الصحية.

إلى الأعلى