السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / حكم قضائي يحمل هولندا مسئولية حالات الوفاة خلال (سربرينتشا )

حكم قضائي يحمل هولندا مسئولية حالات الوفاة خلال (سربرينتشا )

لاهاي ـ وكالات: قضت محكمة مدنية في لاهاي أمس الأربعاء بمسئولية الدولة الهولندية قانونيا عن ترحيل 300 رجل مسلم كانوا بين أكثر من ثمانية آلاف شخص قتلوا في المجزرة التي وقعت في بلدة سربرينتشا بالبوسنة عام 1995 . أصدرت المحكمة حكما جزئيا لصالح المدعين وبينهم أقارب بعض ضحايا المجزرة التي نفذتها قوات الصرب خلال حرب البوسنة. وبكى بعض أعضاء جماعة ” أمهات سربرينتشا ” عندما سمعوا الحكم الذي أيد جزئيا دعواهم ، ويدرسون رفع استئناف . وقضت المحكمة بأن قوات الأمم المتحدة لحفظ السلام من هولندا لعبت دورا غير قانوني في ترحيل 300 رجل رغم أنهم كانوا على دراية بوجود تهديد بالابادة الجماعية . وقال القاضي لاريسا الوين :” يمكننا القول بكل تأكيد ان هؤلاء الرجال كانوا أحياء الآن لوكانت هولندا قد سمحت لهم بالبقاء في المجمع العسكري “. وقضت المحكمة بعدم مسئولية هولندا قانونيا عن سقوط منطقة حماية تابعة
للأمم المتحدة أمام قوات الصرب وليست مسؤولة قانونيا عن كل ضحايا
المجزرة . وكانت سربرينتشا خاضعة آنذاك لحماية قوات حفظ السلام الهولندية التي استسلمت بدون مقاومة قوات الصرب بقيادة الجنرال راتكو ملاديتش ، وهو الآن يحاكم لارتكابه جرائم حرب امام المحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة في لاهاي ، حيث يحاكم أيضا القائد البوسني الصربي رادوفان كرادزيتش .
يشار إلى أن الحكم هو الأول الذي تصدره محكمة مدنية في لاهاي بتحميل دولة تساهم بجنود في جهود الأمم المتحدة لحفظ السلام مسؤولية قانونية عن جرائم الحرب . سوف تدرس وزارة الدفاع الهولندية الحكم الذي بموجبه يجب ان تدفع الحكومة الهولندية تعويضا لأهالي الضحايا . وفي معرض مرافعاتها الدفاعية أشارت هولندا إلى تفوق القوات الصربية ، قائلة إن قوات حفظ السلام الهولندية لم تستطع استهدافهم وانه كان للأمم المتحدة سلطة عسكرية على القوات . كما قالت إنه جرى اسقاط شكاوى الاهالي ضد الأمم المتحدة سابقا لانها تتمتع بحصانة .

إلى الأعلى