الأربعاء 18 يناير 2017 م - ١٩ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الفصائل الفسطينية تبلغ مصر رسميا بملاحظاتها حول (المبادرة )
الفصائل الفسطينية تبلغ مصر رسميا بملاحظاتها حول (المبادرة )

الفصائل الفسطينية تبلغ مصر رسميا بملاحظاتها حول (المبادرة )

غزة ـ الوطن ـ وكالات: أبغلت حركة حماس الفلسطينية أمس رسميا مصر ملاحظات فصائل المقاومة الفلسطينية حول المبادرة المصرية، وأكد مصدر فلسطيني مطلع أن “الفصائل الفلسطينية خصوصا حماس والجهاد الإسلامي تعترض على استخدام كلمة الأعمال العدائية في مبادرة مصر للتهدئة لأن الفصائل تقوم بالدفاع عن النفس ومقاومة المحتل وهذه مقاومة مشروعة أما ما يقوم به الاحتلال فهو العدوان”. وأوضح “لا نعرف إذا كانت مصر ستقوم بتعديل المبادرة بما يحقق المطالب الفلسطينية” مشددا على أن “الوضع صعب ومعقد ونتوقع أن تعقد لقاءات بين الفصائل ومصر في أقرب وقت لأجل تعديل صيغة المبادرة وتحقيق التهدئة”. وقال غازي حمد مسؤول ملف الاتصال مع مصر “أبلغنا الأخوة في مصر بملاحظاتنا لتعديل المبادرة المطروحة”، مشيرا إلى أن الحركة “ترفض المبادرة بشكلها الحالي”. وأشار حمد إلى أن الملاحظات تتعلق بأن “المبادرة يجب أن تتضمن كلاما واضحا عن رفع الحصار كليا عن قطاع غزة بما في ذلك المعابر والافراج عن الأسرى المحررين في صفقة شاليط الذين تم اعتقالهم في الضفة” الغربية. وأكد حمد أن “اتصالات تجرى بين مصر والفصائل الفلسطينية بما فيها مع حماس الآن بهدف التوصل الى التهدئة” لكنه نوه إلى أن “التحركات الجارية لا تزال ضعيفة”. والتقى الرئيس الفلسطيني محمود عباس بعيد وصوله القاهرة بعد الظهر المسؤول في حركة حماس موسى أبو مرزوق وتباحث معه بشأن المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار، بحسب ما قال مسؤول ملف المصالحة في حركة فتح عزام الأحمد. وأكد الأحمد أن أبو مرزوق سلم المسؤولين المصريين رد حركة حماس على مبادرة وقف اطلاق النار موضحا ان الحركة تريد اضافة نقطتين اساسيتين لهذه المبادرة وهما “تفعيل تفاهمات 2012 (بين اسرائيل وحماس) التي تشمل فتح المعابر بين اسرائيل وقطاع غزة وحق الصيادين الفلسطينيين في الصيد في مسافة 12 ميلا من شواطئ غزة” إضافة إلى ترتيبات تتعلق بالمناطق الحدودية بين القطاع وإسرائيل. وأكد أن حماس تطالب كذلك بأن تنص المبادرة على |طلاق سراح 57 فلسطينيا كان تم الافراج عنهم في اطار صفقة مبادلتهم بالجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط ثم اعادت اسرائيل اعتقالهم مجددا. وقال الاحمد ان “الاتصالات مستمرة بين جميع الاطراف من اجل التوصل الى وقف لاطلاق النار” من جهتها كثفت قوات الاحتلال الاسرائيلية قصفها على قطاع غزة امس الاربعاء في اليوم التاسع للهجوم الجوي الذي استشهد خلالها 220 فلسطينيا، فيما يسعى قادة المنطقة الى البحث عن سبل جديدة لانهاء العنف. واستشهد 23 فلسطينيا امس الاربعاء في غارات نفذها طيران الاحتلال الاسرائيلي على غزة اامس لاربعاء بينهم عدد كبير من الاطفال. وتربط علاقة اخوة وقرابة بين عدد كبير من القتلى. وقال المتحدث باسم الوزارة اشرف القدرة لوكالة فرانس برس ان طفلا استشهد في غارة جوية على مدينة غزة، بينما استشهد ستة آخرون بينهم طفلان وامرأة مسنة في غارتين في خانيونس استهدفت احداهما مجموعة من المواطنين قرب مسجد الكتيبة وسط خانيونس.

إلى الأعلى