الجمعة 22 يونيو 2018 م - ٨ شوال ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / مصر تؤكد أهمية الحلول السياسية لأزمات دول المنطقة
مصر تؤكد أهمية الحلول السياسية لأزمات دول المنطقة

مصر تؤكد أهمية الحلول السياسية لأزمات دول المنطقة

القاهرة ـ الوطن:
أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، على أهمية الحلول السياسية للأزمات التي تعاني منها بعض الدول العربية، بما يحافظ على وحدة أراضيها ومقدرات شعوبها. جاء ذلك خلال استقباله، أمس، رئيس وزراء المملكة الأردنية الهاشمية، وزير الدفاع، الدكتور هاني الملقى، بحضور عدد من كبار المسؤولين من الجانبين. وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، السفير بسام راضي، إن اللقاء استعرض آخر مستجدات الأوضاع في المنطقة، فضلًا عن التطورات المتعلقة بعدد من الأزمات التي تشهدها بعض الدول العربية، وخاصة الوضع في كل من سوريا والعراق. وقال إن الجانبين اتفقا على تنسيق جهود إعادة الإعمار بالعراق، ودعم الجهود العراقية لإعادة الأمن والاستقرار. وأضاف أن رئيس الوزراء الأردني نقل الرئيس تحيات، عاهل المملكة الأردنية الهاشمية، الملك عبد الله الثاني بن الحسين، مؤكدًا على قوة ومتانة العلاقات التي تجمع البلدين وحرص الأردن على تعزيزها في مختلف المجالات. وأشار إلى الاهتمام باستمرار التنسيق مع مصر بشأن مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، خاصة في ظل أهمية ومحورية الدور المصري بالمنطقة، وبما يساهم في مواجهة التحديات المشتركة التي تمر بها الأمة العربية ودفع العلاقات الاستراتيجية المتميزة بين البلدين.
وأكد الرئيس السيسي، حرص مصر على مواصلة العمل على تطوير التعاون المشترك بين البلدين، بما يساهم في تحقيق مصالح البلدين والشعبين الشقيقين، معربًا عن تثمينه للجهود التي تبذلها الحكومة الأردنية في إطار رعاية الجالية المصرية الكبيرة المتواجدة هناك.
على صعيد آخر، أعلنت النيابة العامة المصرية انها خصصت خطوطا هاتفية لتلقي بلاغات على خدمة الواتساب او الرسائل القصيرة بشأن اي اخبار “كاذبة وشائعات” تلحق الضرر بالمواطنين او بأمن مصر. وافاد بيان صادر عن النيابة العامة انها “خصصت ارقام هواتف محمولة لتلقي البلاغات على خدمتي واتساب والرسائل النصية القصيرة على ان يشمل البلاغ اسم المبلغ وبياناته الشخصية”. واوضحت ان هذا القرار يأتي في اطار “ضبط ما ينشر ويبث في وسائل الاعلام المختلفة ومواقع التواصل الاجتماعي من اخبار متعمد كذبها وشائعات الغرض منها المساس بأمن مصر، او الحاق الضرر بالمصلحة العامة لها “. وكان النائب العام نبيل صادق اعلن في 28 فبراير الماضي انه سيتخذ “اجراءات جنائية” ضد وسائل الاعلام وشبكات التواصل الاجتماعي بعد بث اذاعة بي بي سي تقريرا حول انتهاكات حقوق الانسان قالت السلطات انه يتضمن معلومات خاطئة. واصدر النائب العام في نفس الوقت قرارا بتكليف المحامين العامين ورؤساء النيابة العامة كل في منطقة عمله “بمتابعة تلك الوسائل والمواقع وضبط ما يبث منها ويصدر عنها عمدا من اخبار او بيانات او اشاعات كاذبة”. وتضع السلطات انشطة الاعلام وشبكات التواصل الاجتماعي تحت المجهر قبل قرابة اسبوعين من الانتخابات الرئاسية المقررة من 26 الى 28 مارس الجاري. وفي الاول من مارس الجاري، حذر الرئيس عبد الفتاح السيسي شخصيا وسائل الاعلام من السماح بـ “الإساءة للجيش” معتبرا ان هذا يوازي “الخيانة العظمى” في وقت تشن القوات المصرية عملية شاملة ضد تنظيم “داعش” خصوصا في سيناء.

إلى الأعلى