الجمعة 20 أبريل 2018 م - ٤ شعبان ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / استعدادا للبطولة الآسيوية منتخب شباب اليد يختتم معسكره الداخلي الأول
استعدادا للبطولة الآسيوية منتخب شباب اليد يختتم معسكره الداخلي الأول

استعدادا للبطولة الآسيوية منتخب شباب اليد يختتم معسكره الداخلي الأول

اختتم منتخب الشباب لكرة اليد معسكره الداخلي مساء أمس الاول والذي استمر لمدة 3 أيام ولمعسكر بدأ يوم الخميس بمعسكر داخلي لمدة ثلاثة ايام بحضور 20 لاعبا وذلك في مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، انطلق المعسكر مساء الخميس وبحضور كل من موسى بن خميس البلوشي أمين سر الاتحاد العماني لكرة اليد وعثمان بن ألماس القاسمي أمين الصندوق بالاتحاد، حيث قبل بدء التدريب وجه البلوشي شكره للاعبين بحضورهم للمعسكر رغم ظروف الدراسة والعائلة، وحاثا اياهم على بذل المزيد من العمل والجهد في صفوف المنتخب وخلال التدريبات حتى يستطيع اللاعب اكمال مشواره وبقاءه ضمن صفوف المنتخب، كما أثنى البلوشي على المستوى الذي قدمه منتخب الناشئين في البطولة العربية الأخيرة وعلى تضحياتهم والجهد الذي بذله اللاعبون والمنتخب في تلك البطولة، وطالب أمين سر الاتحاد بمزيد من العمل والجهد والاستماع لنصائح وتوجيهات الجهاز الفني والاداري للمنتخب حتى يصبح المنتخب جاهزا قبيل انطلاق التصفيات الآسيوية والتي ستكون في يوليو المقبل بمحافظة ظفار، مؤكدا بانه ولابد بأن يظهر المنتخب بالمستوى المشرف ويمثل سمعة كرة اليد العمانية على المستوى الآسيوي.

وقد أوضح خالد الحسني مدير منتخب الشباب بأن المدرب محمد عبدالمعطي استدعى في قائمته الأولى 26 لاعبا 10 منهم ممن لعبوا في صفوف منتخب الناشئين في البطولة العربية والتي أقيمت بمدينة جدة بالمملكة العربية السعودية في نوفمبر الماضي، وأضاف الحسني بأن اول حصة تدريبية كانت يوم الخميس بحضور 21 لاعبا لاعتذار كل من عزان المعشري ومحمود الوهيبي لتواجدهم مع نادي اهلي والذي يشارك في البطولة العربية بتونس، كما اعتذر خالد الجابري ومكتوم السريري لارتباطهم العائلي واعتذار اللاعب حمد البلوشي بسبب ظروف الدراسة وكذلك محمد أنور لعدم الحصول على حجز طيران من محافظة ظفار.

وتابع مدير منتخب الشباب بأنه في اليوم الثاني خضع اللاعبين لتدريب مسائي وبحضور عثمان القاسمي أمين الصندوق بالاتحاد وتغيب عن التمرين كل من عبدالكريم البلوشي وماجد الصوافي لظروف شخصية فيما انضم حارس منتخب الناشئين حمد بن حمود الحسني لتدريبات المنتخب، ليتواجد يوم السبت أمس الأول 20 لاعبا وأجرى اللاعبون تدريبا صباحيا كآخر حصة تدريبية لللاعبين قبل مغاردتهم المعسكر، مشيرا بأن مستوى اللاعبين يتطور يوما بعد آخر وخاصة بوجود مدرب خبرة يعتمد على القوة والصبر والقدرة على التحمل في التدريبات وتأهيل المنتخب لمجاراة المنتخبات التي تمتاز بالقوة البدنية.

اما بالنسبة للتجمع القادم فقد أوضح الحسني بأنه سيبدأ المنتخب بالتجمع في منتصف هذا الاسبوع بتواجد اللاعبين من محافظة مسقط لسهولة تواجدهم في المجمع ولكون اللاعبين الآخرين يصعب عليهم التجمع ليوم واحد فقط نظرا لبعد المسافة وبسبب الظروف الدراسية كذلك، حيث سيخوض اللاعبون 3 حصص في صالة التقوية بواقع حصة واحدة كل يوم على أن ينظم باقي اللاعبين يوم الخميس القادم وسيتواجد كل اللاعبين بخلاف عزان المعشري ومحمود الوهيبي لتواجدهم خارج السلطنة مع نادي أهلي سداب، وأضاف الحسني بأنه ومن خلال المعسكر الاول بأن الامل في تحقيق النتائج الايجابية يبدو كبيرا ويتبقى فقط الاهتمام بأنفسهم وأتباعهم لتعليمات الجهاز الفني والاداري للمنتخب حتى يحقق المنتخب النتائج المرجوة، ومؤكدا في الوقت ذاته بأن الجهاز الفني للمنتخب سيقوم بتكثيف الحصص التدريبية ونوعها حتى تصبح 4 حصص تدريبية في الاسبوع الواحد في شهر أبريل المقبل، وفي ختام المعسكر نظم الجهاز الفني والاداري محاضرة للاعبين في كيفية المضيء قدما لتحقيق النتائج الايجابية وخاصة بأن البطولة ستكون في ضيافة السلطنة ولابد من الاستفادة من هذا العامل لتحقيق مستوى مشرف ونتائج ايجابية تليق بسمعة اللعبة في السلطنة.

حيث تواجد اللاعبون في المعسكر الأول هم: صلاح بن هديب الناصري ونوح بن مال الله البوسعيدي وعماد بن ساعد العبيداني وماجد بن عبدالله الصوافي وخالد بن خميس السيابي وعبدالكريم بن رشيد البلوشي ومحمد بن صادق البلوشي وجمعة بن سعيد الغيلاني وسعيد بن محمد الحكماني ومحمد بن صالح العريمي ومحمد بن أنور بيت مبارك ، وعبدالملك بن سعيد اليعقوبي والوليد بن خالد الحسني وسعيد بن عيسى الحسني ونواف بن خالد الحسني وسليمان بن دريب الخلاصي وعمر بن ناصر الدغيشي وحسن بن أنور البلوشي ومحمد بن رشيد البلوشي ومحمد بن سالم البطاشي وحمد بن حمود الحسني.

إلى الأعلى