الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / “المناقصات” يسند مشروعات بأكثر من 616 مليون ريال في النصف الأول من العام الجاري
“المناقصات” يسند مشروعات بأكثر من 616 مليون ريال في النصف الأول من العام الجاري

“المناقصات” يسند مشروعات بأكثر من 616 مليون ريال في النصف الأول من العام الجاري

مشروعات الطرق تتصدر من حيث القيمة
مسقط العمانية: أسند مجلس المناقصات في النصف الأول من العام الجاري مشروعات بأكثر من 616.3 مليون ريال عماني مقابل 857.2 مليون ريال عماني في الفترة المماثلة من العام الماضي.
وأشارت إحصائيات أعدتها وكالة الأنباء العمانية من واقع الجلسات التي عقدها مجلس المناقصات خلال العام الجاري إلى أن مشروعات الطرق جاءت في مقدمة القطاعات الأعلى من حيث القيمة، وشملت عددا من المشروعات الحيوية والرئيسية، فقد تم إسناد المرحلة الثانية من مشروع إزدواجية طريق بدبد صور ويتم تنفيذه على جزئين؛ الجزء الأول من ولاية إبراء إلى ولاية الكامل بثلاث حارات والجزء الثاني من ولاية الكامل إلى ولاية صور بثلاث حارات أيضا، وتبلغ تكلفة المشروع (189.8) مليون ريال عماني.
كما تم إسناد مشروع إجراء إضافات وتحسينات على طريق خصب تيبات الساحلي بمحافظة مسندم بنحو (42) مليون ريال عماني، وازدواجية طريق طاقة ـ مرباط بمحافظة ظفار بمبلغ (40.4) مليون ريال عماني، كما تم إسناد مشروع ازدواجية طريق عقبة الرستاق وإنشاء بوابة ولاية الرستاق وكذلك إنشاء ازدواجية الطريق من دوار العراقي القريب من مكتب الوالي إلى دوار المربى وإنشاء ازدواجية الطريق من دوار العراقي إلى تقاطع طريق وادي السحتن على طريق الرستاق ـ مسكن بمحافظة جنوب الباطنة بمبلغ (27.7) مليون ريال عماني، بالاضافة الى إسناد مشروع تصميم وتنفيذ الطرق الداخلية بولايات (صور وجعلان بني بوعلي وجعلان بني بوحسن والمضيبي وإبراء وبدية والقابل) بمحافظتي جنوب وشمال الشرقية.
وشملت مناقصات الطرق أيضا إسناد مشروع إنشاء أنفاق على طريق الباطنة القائم (المرحلة الثالثة) الجزء الأول بقيمة (22.6) مليون ريال عماني والجزء الثاني بقيمة (17.5) مليون ريال عماني.
ويأتي إسناد هذه المشروعات ضمن خطة الحكومة لتسهيل تنقّل المواطنين بين مختلف ولايات السلطنة وتشجيع الترابط الاجتماعي وإثراء الحركة التجارية والسياحية بالبلاد وإيجاد طرق بديلة، وتقليل الازدحام المروري في العديد من الطرق القائمة.
وشهد النصف الأول من العام الجاري إسناد العديد من المشروعات الحيوية الأخرى التي تلامس احتياجات المواطنين خاصة في قطاعات الكهرباء والمياه والصحة والإسكان وتوفير السلع الغذائية، فقد تم إسناد عدد من المناقصات في مجال توريد أدوية لوزارة الصحة، وتوريد سلعة الأرز للهيئة العامة للمخازن والاحتياطي الغذائي، وتوفير فنيين لصيانة الأجهزة والمعدات بالمستشفى السلطاني بمحافظة مسقط، وتشغيل البوابة التعليمية وتوفير التراخيص والدعم والصيانة لنظام البوابة التعليمية لوزارة التربية والتعليم وتوريد أجهزة لتعزيز أنظمة الرصد الجوي التابع لوزارة النقل والاتصالات واعتماد البرامج التدريبية للمجلس العُماني للاختصاصات الطبية، وإسناد تقديم خدمات التموين والتغذية وخدمات النظافة والغسيل ومكافحة الحشرات للمستشفيات والمجمعات الصحية التابعة لوزارة الصحة بمختلف محافظات السلطنة.
وفي قطاعي الكهرباء والمياه تم إسناد عدد من المشروعات من بينها: مشروع إنشاء خط المياه الناقل من سد وادي ضيقة بولاية قريات إلى خزان ديم بولاية العامرات بمحافظة مسقط، وإنشاء شبكات توزيع المياه في يتي والحصن وبندر الجصة بمحافظة مسقط وفي المجالين الرياضي والثقافي تم إسناد المرحلة الثانية من توسعة مجمع السعادة الرياضي وإنشاء مركز نزوى الثقافي وتجديد التعاقد على استئجار قناة قمرية كاملة على القمر عرب سات (بدر 6).
كما شهد النصف الأول من العام الجاري إسناد أعمال إضافية مكملة للمشاريع التنموية التي تشهدها البلاد.

إلى الأعلى