الإثنين 20 مايو 2019 م - ١٤ رمضان ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / سوريا تعرب عن امتنانها لجهود جلالته من أجل إعادة الأمن والاستقرار
سوريا تعرب عن امتنانها لجهود جلالته من أجل إعادة الأمن والاستقرار

سوريا تعرب عن امتنانها لجهود جلالته من أجل إعادة الأمن والاستقرار

نيابة عن جلالة السلطان .. أسعد بن طارق يستقبل وليد المعلم
مسقط ـ العمانية : نيابة عن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ استقبل صاحب السمو السيد أسعد بن طارق آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون العلاقات والتعاون الدولي والممثل الخاص لجلالة السلطان بمكتبه صباح أمس معالي وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين بالجمهورية العربية السورية الذي يزور السلطنة حاليًا.
تم خلال المقابلة تبادل الأحاديث الودية، وبحث أوجه التعاون القائم بين البلدين في العديد من المجالات ذات الاهتمام المشترك.
حضر المقابلة معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية، وأصحاب السعادة الأمين العام والمستشاران بمكتب نائب رئيس الوزراء لشؤون العلاقات والتعاون الدولي والممثل الخاص لجلالة السلطان، وسعادة السفير بسام الخطيب سفير الجمهورية العربية السورية لدى السلطنة والوفد المرافق لمعالي الضيف.
من جهة أخرى أعرب معالي وليد المعلم نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية والمغتربين بالجمهورية العربية السورية الشقيقة عن امتنان حكومة بلاده للجهود الحثيثة التي يبذلها حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ــ وحكومة السلطنة من أجل إعادة الأمن والاستقرار إلى سوريا .
وأكد معاليه في تصريح خاص لوكالة الأنباء العمانية على عمق العلاقات العمانية / السورية واصفًا هذه العلاقات بأنها ” تاريخية ” مشيدًا بالمواقف الثابتة للسلطنة الداعمة لسوريا في مختلف المحافل العربية والدولية مشيرًا الى وجود تعاون ثنائي بين البلدين الشقيقين في العديد من المجالات الاقتصادية والاستثمارية والسياحية .
وقال معاليه إنه سيتم قريبًا انطلاق خطة ” إعمار سوريا ” بعد اقتراب الأزمة من نهايتها بهزيمة تنظيم ” داعش ” الإرهابي ومختلف التنظيمات التي تستهدف أمن سوريا بما يتعارض مع أحكام القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة.

إلى الأعلى