الإثنين 27 مايو 2019 م - ٢١ رمضان ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / منتخبنا في صدارة المجموعة الرابعة للتصفيات الاسيوية
منتخبنا في صدارة المجموعة الرابعة للتصفيات الاسيوية

منتخبنا في صدارة المجموعة الرابعة للتصفيات الاسيوية

بعد الفوز على فلسطين
متابعة . يحيى بن سالم المعمري:
حقق منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم فوزا مهما على نظيره المنتخب الفلسطيني بهدف دون مقابل في المباراة التي أقيمت على ملعب مجمع السلطان قابوس ببوشر لحساب الجولة السادسة والأخيرة للمجموعة الرابعة للتصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس آسيا بالإمارات ، وأتى هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 87 عن طريق خالد الهاجري ،
وقدم المنتخب أداءا جيدا في الظهور الرسمي الأول له بعد الفوز بكأس خليجي 23 بالكويت وسط حضور جماهيري جيد ساند المنتخب ، وبهذا الفوز رد المنتخب اعتباره بعد الخسارة من فلسطين في مباراة الذهاب 1-2 التي جرت أحداثها في مدينة رام الله الفلسطينية ،
وتربع منتخبنا الوطني على صدارة المجموعة برصيد 15 نقطة متساويا مع المنتخب الفلسطيني الذي يملك نفس الرصيد وبفارق الأهداف في المواجهات المباشرة بين الفريقين ، وكان الفريقان قد تأهلا معا عن المجموعة قبل مباراة الأمس على حساب المالديف وبوتان .
انتهى الشوط الأول بدون أهداف ، واستحوذ منتخبنا الوطني على الكرة أغلب الفترات واكتفى الفريق الفلسطيني بالكرات المرتدة ، وكان الوصول الأول للأحمر في الدقيقة 6 عندما وضع خالد الهاجري الكرة برأسه فوق المرمى من تمريرة وصلته من ركنية نفذها محسن جوهر ، وفي الدقيقة 29 كانت لجميل اليحمدي محاولة للتسديد ذهبت بعيدا ، وأرسل محسن جوهر كرة قوية لم تجد المتابعة الجيدة من خالد الهاجري ومرت بجانب القائم في الدقيقة 33 ، وضاعت أخطر الفرص لمنتخبنا في الدقيقة 42 عندما سدد جميل اليحمدي الكرة لكنها اصطدمت بالمدافعين ، وغابت الفرص عن المنتخب الفلسطيني الذي ظهر بصورة مغايرة وترك الفرصة للأحمر للسيطرة .
في الشوط الثاني أحرز منتخبنا الوطني هدف الفوز عن طريق خالد الهاجري ، وكانت السيطرة واضحة للأحمر مع استحواذ كبير للكرة لكن تراجع المنتخب الفلسطيني للدفاع عن مرماه حال دون إحراز الأهداف ، وارتكب لاعبو فلسطين بعض الأخطاء لإيقاف لاعبو الأحمر لكن كانت لهم فرصة للتسديد في الدقيقة 54 ذهبت أعلى مرمى فايز الرشيدي الذي لم نشاهده كثيرا في الشوط الثاني .
بيم فيربيك أجرى بعض التغييرات لتقوية خط المقدمة بإدخال سعيد الرزيقي وخروج عبدالله نوح وعبدالعزيز المقبالي بديلا لرائد ابراهيم ، وشكل ذلك ضغطا متواصلا على الفريق المنافس تكلل بالنجاح في الدقيقة 87 عندما أتى الخبر السعيد عبر خالد الهاجري الذي أحرز هدف الفوز والإنتصار من هجمة بدأها جميل اليحمدي وفوتها أحمد كانو لتجد خالد الهاجري حاضرا ووضعها في شباك رامي حمادة حارس فلسطين لتنتهي المباراة بفوز عماني عن جدارة أنهى به مرحلة التصفيات الآسيوية بنجاح .

إلى الأعلى