الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م - ١٦ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / الكوريتان تتفقان على عقد قمة في 27 أبريل
الكوريتان تتفقان على عقد قمة في 27 أبريل

الكوريتان تتفقان على عقد قمة في 27 أبريل

سيئول ـ عواصم ـ وكالات:
اتفقت الكوريتان الجنوبية والشمالية على عقد قمة بينهما في 27 أبريل المقبل، بحسب ما ذكرته وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء امس الخميس، وذلك عقب إجراء مباحثات في قرية بانمنجوم الحدودية . في حين اعتبر البيت الأبيض إن الأمور مع كوريا الشمالية تسير في الاتجاه الصحيح يأتي ذلك بعد زيارة غير معلنة قام بها الزعيم الكوري الشمالي الى الصين، أكدت فيها بكين إنها حصلت على تعهد من كيم جونج أون بنزع السلاح النووي ومقابلة مسؤولين أمريكيين.
ومن المقرر أن يشارك في القمة بين الكوريتين، التي سوف تكون الثالثة فقط منذ الحرب الكورية التي استمرت فى الفترة من 1950 حتى1953، الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون والرئيس الكوري الجنوبي مون جاي ان. وقالت يونهاب إن الرئيسين سوف يلتقيان في ” بيس هاوس” في الجانب الجنوبي لقرية بانمنجوم. كما أنه من المقرر أن يجرى الجانبان اتصالات الأربعاء المقبل لمناقشة البروتكول والترتيبات الأمنية. وتأتي مباحثات امس بعدما قام الزعيم الكوري الشمالي بزيارة للصين هذا الأسبوع، وأجرى مباحثات مع الرئيس الصيني شي جين بينج.وذكرت يونهاب أن مسؤولي الجانبين تبادلا الآراء في ظل أجواء سلمية. وقال ري سو جون، رئيس الوفد الكوري الشمالي في بداية اللقاء ” على مدار الـ80 يوما الماضية، وقعت أحداث دراماتيكية عديدة لم نشهدها من قبل”. وكان وزير الوحدة الكوري الجنوبي شيو ميونج جيون، رئيس الوفد الكوري الجنوبي، قد قال للصحفيين قبل مغادرته لقرية بانمنجوم ” قضية نزع السلاح النووي الكوري الشمالي تعد القضية الأكثر أهمية على أجندة المباحثات، وسوف تكون محور المفاوضات”. ويأتي التقارب الدبلوماسي من جانب كوريا الشمالية عقب أن أدى تطويرها للأسلحة النووية والصاروخية لتأجيج التوترات العام الماضي، مما عرضها لعقوبات صارمة.
من جانبها، ذكرت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية أن المسؤولين ناقشوا موعد وجدول أعمال القمة المقررة بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون والرئيس الكوري الجنوبي مون جاي إن. وتأتي القمة المقرر عقدها الشهر المقبل وسط إشارات متزايدة على استعداد كوريا الشمالية لمناقشة برنامجيها النووي والصاروخي بعد أكثر من عام من التوترات.
في سياق متصل، قالت صحيفة أساهي اليابانية امس الخميس إن اليابان اقترحت على حكومة كوريا الشمالية عقد قمة ثنائية وإن بيونجيانج بحثت احتمال اجتماع زعمائها مع اليابان. وذكرت الصحيفة نقلا عن مصدر كوري شمالي لم تذكر اسمه أن حكومة الزعيم كيم جونج أون بحثت مع زعماء حزب العمال الكوريين الحاكم في اليابان احتمال عقد اجتماع قمة مع اليابان. وقالت في تقرير من سول إن حكومة كيم شرحت خططها الدبلوماسية بخصوص كوريا الجنوبية والولايات المتحدة والصين واليابان وروسيا.هذا، وقال البيت الأبيض إن الأمور مع كوريا الشمالية تسير في الاتجاه الصحيح بعد أن اجتمع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون مع الرئيس الصيني شي جين بينغ في بكين.وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز للصحفيين “سنكون متفائلين بحذر لكننا نشعر بأن الأمور تتحرك في الاتجاه الصحيح واجتماع أمس كان مؤشرا جيدا على أن حملة ممارسة أقصى ضغط ممكن تؤتي ثمارها”.

إلى الأعلى