الإثنين 19 نوفمبر 2018 م - ١١ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / اليوم شهاب الحبسي يخوض التجارب التأهيلية في سباق الفورمولا 4 بفرنسا
اليوم شهاب الحبسي يخوض التجارب التأهيلية في سباق الفورمولا 4 بفرنسا

اليوم شهاب الحبسي يخوض التجارب التأهيلية في سباق الفورمولا 4 بفرنسا

رسالة فرنسا – فهد الزهيمي:
يخوض اليوم المتسابق الدولي ونجم السلطنة في رياضة المحركات شهاب بن أحمد الحبسي التجارب التأهيلية استعدادا للدخول في السباق الرئيسي والذي سيقام على مدى يومين وذلك سباقات بطولات فورمولا 4 التي ستقام خلال الفترة من 30 من شهر مارس الجاري حتى 2 من شهر أبريل المقبل على حلبة نوجارو بفرنسا، وكانت الأكاديمية الفرنسية لسباقات بطولات فورمولا4 قد اختارت المتسابق العماني شهاب الحبسي للانضمام إلى صفوفها وذلك بعد إحرازه المركز الثاني كأسرع لفة في التجارب الحرة وأيضا في اختبارات اللياقة البدنية في أول تجربة له في عالم فورمولا 4 وعلى الرغم من صغر سنه في التجارب إلا أن الطموح العماني والرغبة الأكيدة بداخله أهلته للحصول على ثاني أسرع لفة في التجارب وسط الأمطار على الرغم من مشاركته لأول مرة في هذه السيارة الجديدة كليا والتي تبلغ سرعتها حوالي 250 كيلومترا في الساعة، وعلى الرغم من أن المشاركين في التجارب أكبر منه سنا وخبرة والذين بلغوا من العمر 16سنة وبعضهم 18 سنة، إلا أن شهاب الذي يبلغ حاليا من العمر 14 سنة فقط استطاع التغلب على جميع الإشكاليات والمصاعب منذ البداية واستطاع التأقلم بقوة وأثبت أنه من طينة الكبار في رياضة المحركات وأنه قادم بقوة للتطور على الرغم من صغر سنه، وأثبت أيضا أن مشوار 5 سنوات الماضية في رياضة الكارتينج لم تذهب سدى وإنما ساهمت في صقله بقوة وأهلته ليكون أحد الأبطال في المستقبل بالسلطنة وفي رياضة المحركات، وقد سجل البطل شهاب الحبسي توقيتا بلغ دقيقة و56 ثانية وسط المطر الغزير الذي هطل أثناء التجارب محتلا بذلك المركز الثاني، أما صاحب المركز الأول في التجارب فقد سجل توقيتا بلغ دقيقة و55 ثانية.
وكان الحبسي قد خضع خلال الفترة الماضية وقبل انطلاق البطولة إلى تدريب مكثف وفي مختلف التدريبات الفنية والبدنية والعلمية وغيرها من التدريبات والتي تضمن لشهاب أن يكون مؤهلا وجاهزا للمشاركة بشكل كبير في الجولة الأولى من البطولة، وكان شهاب الحبسي قد وقع عقدًا مع الأكاديمية للمشاركة في هذه البطولة حيث سيخوض في السنة الحالية مجموعة من السباقات في مختلف دول العالم، وسيخوض المتسابق الدولي ونجم السلطنة في رياضة المحركات شهاب بن أحمد الحبسي هذا العام سبعة سباقات في بطولة الفورمولا 4 والبداية ستكون من حلبة نوجارو في فرنسا، وتعقبها المشاركة في السباق الثاني على حلبة مونزا في إيطاليا، ثم السباق الثالث في حلبة سبا في بلجيكا، ثم السباق الرابع على باور ريكورد في فرنسا، أما السباق الخامس فسيكون على حلبة ماجني في ألمانيا، والسباق السادس على حلبة كاتالونيا في برشلونة ثم يختتم الموسم بالسباق السابع على حلبة باور ريكورد في فرنسا، ويتكون كل سباق من 20 متسابقا.
أصغر متسابق
وأكد بطل المحركات شهاب الحبسي عن سعادته للمشاركة في بطولات فورمولا 4 حيث قال: سوف أبدأ المشاركة في هذه السباقات في أكاديمية فرنسا وجاء اختياري للمشاركة في هذه الأكاديمية أمس الأول بعد حصولي على مركز متقدم في بطولة العالم في العام الماضي كما أنني أعتبر أصغر متسابق على مستوى العالم يخوض هذه البطولة، وكانت التجارب التي خضتها تعتبر تجهيزا لي للدخول رسميا في المشاركة في عالم الفورمولا على الرغم من الصعوبات التي سوف أجدها في هذه الرياضة إلا أنه لا يوجد شيء مستحيل في هذه الرياضة على الرغم من أنني سأكون أصغر متسابق في هذه السباقات التي تتطلب الكثير من الجهد وحاليا أتدرب بشكل يومي من أجل المواصلة في اكتساب اللياقة البدنية المطلوبة، وأيضا المحافظة على الوزن المثالي والكثير من الأشياء التي تتطلبها هذه الرياضة بمختلف أنواع الاستعداد البدني والذهني، كما أن هناك متسابقين معروفين في هذه الفئة من البطولات العالمية وايضا هناك متسابقون جدد دخلوا رسميا في التجارب الحرة لهذه البطولة منذ بداية الشهر الماضي إلا أن هذا لن يقف عثرة أمامي لأن أطمح إلى وضع اسمي بقوة في رياضة الفورمولا 4. وأضاف الحبسي: هدفي من المشاركة في هذه السباقات هو تمثيل السلطنة في المقام الأول ووضع اسم السلطنة على خارطة المشاركات الدولية في رياضة المحركات وايضا حفر اسمي بأحرف من ذهب في سجلات هذه البطولة العالمية، ومثلما حفرت اسمي بجدارة في أروقة الاتحاد الدولي للكارتينج السنة الماضية سوف أواصل بنفس النهج في بطولة الفورمولا 4 وكأصغر متسابق عربي وعماني بحكم أنني في شهر نوفمبر المقبل هذا العام سوف أدخل عامي الـ 15 ولم يسبق أن شارك شخص عربي أو عماني في هذا العام في مثل هذه البطولات، كما أنني أطمح إلى مواصلة مشواري في رياضة الفورمولا ليس فحسب في الفئة الرابعة وإنما التقدم في الفئتين الثالثة والثانية ووصولا إلى الفورمولا 1 والتي هي هدف وغاية كل متسابق في رياضة المحركات.
وأضاف: بلا شك ولا يخفى على الجميع بأن المنافسة ستكون صعبة بحكم مشاركة أقوى وأفضل المتسابقين في هذه الفئة كما أن البعض من المتسابقين يشارك في هذه الفئة من السباقات منذ سنوات ويملك خبرة واسعة إلا أن هذا لن يقف حجرة عثرة في طريقي بل سأواصل التدريب وبذل كل الجهود من أجل الوصول إلى الجاهزية الكاملة من أجل شق طريقي إلى النجاح عبر رياضة منافسات الفورمولا 4 وأعكف حاليا على الوصول للمستوى البدني والفني المطلوب من أجل المشاركة في هذه السباقات الرسمية حيث أتدرب حاليا بشكل متواصل من أجل تقوية العضلات والتدريب الفني سيكون بشكل أكثر من خلال التواجد في الحلبات الأوروبية بحكم أنه لا توجد لدينا في السلطنة حلبة خاصة لمثل هذه السباقات، وسأخوض تجارب في نفس الحلبات التي ستقام عليها السباقات الرسمية، وبإذن الله سأقوم أفضل ما لدي من مستوى وأداء وإمكانيات وسوف أشارك في هذه البطولة ليس من أجل المشاركة فقط وإنما من أجل إثبات بأن هناك متسابقين عربا قادرون على منافسة أبطال العالم ولديهم طموح كبير لتحقيق الإنجازات، ومن هنا لا أقدم وعودا للجماهير بأنني سوف أتوج بلقب الفورمولا 4 لهذا العام بحكم أنني أول مرة أشارك في هذه الفئة إلا أنني سوف أقدم كل ما لدي وسأعمل بكل طاقتي من أجل تحقيق المراكز المتقدمة. وأشار بطل المحركات شهاب الحبسي إلى أن مشاركته في بطولة الفورمولا 4 ليس فقط كسباقات وإنما تحمل الكثير من الأهداف حيث قال: من خلال مشاركتي في هذه البطولة سأتعرف على العديد من المتسابقين وكذلك الجماهير ووسائل الاعلام العالمية وبلا شك أن الترويج السياحي الذي يتخلل سباقاتنا هو من بين أسمى اﻷهداف التي نصبو إلى تحقيقها كفريق عماني يمثل اسم السلطنة في السباقات اﻷوروبية ونحن عندما نشارك باسم السلطنة نكون في منتهى الفخر والاعتزاز ودائما ما نتطلع إلى التعريف باسم بلدنا وتاريخه المشهود من خلال هذه سباقات العالمية ﻷنها اﻷيقونة التي نفاخر بها الغير بأمجادنا وحضارتنا كشعب معروف بالرقي والتقدم والازدهار في جميع مناحي الحياة، واليوم ولله أصبحنا معروفين من قبل السائقين ونخبة الفرق والرعاة المنظمين للسباقات اﻷوروبية وسأواصل حمل هذه اﻷمانة في السنوات المقبلة ﻷنني أتطلع إلى أن تطبيق الترويج السياحي بحذافيره وبأن يكون دوري أكثر شمولية في هذا الجانب وسأنتهج كل الطرق واﻷساليب الممكنة لذلك.
شكر
وقدم المتسابق الدولي شهاب الحبسي شكره للمسؤولين بوزارة الشؤون الرياضية وفي مقدمتهم معالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية، وكما قدم شكره للشيخ خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية، وأيضا إلى مؤسسة الزبير وإلى شركة ظفار للسيارات والشكر موصول إلى الطيران العماني وإلى جميع وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة على وقوفهم ودعمهم لي خلال الفترة الماضية والمقبلة.
مشوار حافل
وكان البطل العماني في رياضة المحركات شهاب الحبسي قد شارك في العديد من السباقات الأوروبية والدولية، حيث سجل ممثل السلطنة إنجازا كبيرا يضاف إلى سجله بعدما واصل تألقه في البطولات الدولية والعالمية وذلك بعدما أحرز المركز الرابع في منافسات بطولة العالم للكارتينج، والتي أقيمت خلال الفترة من 22 – 26 من شهر سبتمبر الماضي على حلبة «بي أف أي» ببريطانيا، وسط مشاركة أفضل السائقين بالعالم في هذه الرياضة، وقد شارك في بطولة العالم أكثر من 270 متسابقا من نخبة أفضل السائقين بالعالم في الفئتين ( الجونيور والسينيور) وقد شارك في فئة شهاب الحبسي 94 مشاركا، في البطولة التي نظمتها اللجنة الدولية للكارتينج وبإشراف من الاتحاد الدولي للسيارات، كما شارك في سباق «سوبر ون» ببريطانيا، وتمكن من الحصول على المركز الثاني في هذه البطولة. كما خاض شهاب الحبسي سباق الجولة الأخيرة من بطولة أوروبا للكارتينج في حلبة كاستليتو بإيطاليا، حيث استطاع الحبسي إنهاء المشاركة في بطولة أوروبا في المركز السادس. كما حقق الحبسي إنجازا كبيرا في مسيرته الرياضية بعدما حصل على المركز الثاني في بطولة كارت ماستر للكارتينج والتي أقيمت منافساتها مؤخرا في حلبة «بي أف أي» ببريطانيا، وبمشاركة متسابقين من مختلف دول العالم والذين لهم سجل واسع من الإنجازات في رياضة الكارتينج، وقد سجل البطل شهاب الحبسي مستوى كبيرا في السباق النهائي للبطولة بعدما تمكن من تجاوز العديد من المتسابقين المعروفين في أوروبا والعالم واستطاع الحصول على المركز الثاني وكان قاب قوسين أو أدنى من تحقيق المركز الأول إلا أن الوقت لم يسعفه في ذلك. وكان المتسابق البطل في رياضة الكارتينج شهاب بن أحمد الحبسي قد حل في المركز 5 من أصل 29 متسابقا في البطولة الأوروبية أكس 30، والتي أقيمت في ألمانيا، ومن جانب آخر حل شهاب الحبسي في المركز الرابع ضمن بطولة إيطاليا الدولية والتي أقيمت في حلبة لوناتو بمشاركة أبطال العالم في رياضة الكارتينج. الجدير بالذكر أن المتسابق شهاب بن أحمد الحبسي بطل سباقات الكارتينج قد حقق العديد من المراكز المتقدمة في سباقات الكارتينج في أوروبا ودول مجلس التعاون خلال الفترة الماضية، حيث توج بالمركز الثالث في سباقه الأول على حلبة سالبريس الدولية في فرنسا ضمن جولات بطولة الاتحاد الدولي للكارتينج لمحرك أكس 30، وأحرز لقب أسرع متسابق على الحلبة من بين أشهر المتسابقين في البطولة، كما حل ضمن أفضل عشرة متسابقين أوروبيا في بطولة WSK الإيطالية التي تكونت من أربع جولات، وشارك فيها 73 من أقوى المتسابقين على مستوى العالم في رياضة الكارتينج، بالإضافة لحصوله على المركز الأول في بطولة الإمارات أكس 30 للكارتينج، وفي الجولة الأولى من منافسات بطولة الإمارات للكارتينج. «روتاكس ماكس» ومن المتوقع أن يصبح شهاب الحبسي سائقا لبطولة فورمولا 1 في المستقبل.

إلى الأعلى