الأحد 23 سبتمبر 2018 م - ١٣ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / برشلونة يواجه اشبيلية قبل الاختبار القاري أمام روما

برشلونة يواجه اشبيلية قبل الاختبار القاري أمام روما

اسبانيا – ا.ف.ب:
يحل برشلونة ضيفا على اشبيلية في المرحلة الثلاثين من بطولة اسبانيا، وذلك في اخر اختبار له قبل مواجهة روما الايطالي في ذهاب الدور ربع النهائي من دوري ابطال اوروبا الأربعاء المقبل.
وكان برشلونة، الوحيد الذي لم يخسر في الدوري، قطع شوطا كبيرا نحو استعادة اللقب من غريمه ريال مدريد، بفوزه على اتلتيك بلباو 2-صفر قبل اسبوعين وخسارة منافسه المباشر اتلتيكو مدريد امام ليجانيس 1-2، ليبتعد عن فريق العاصمة بفارق 11 نقطة.
ويحارب برشلونة على 3 جبهات هذا الموسم في سعيه الى ثلاثية جديدة، ففضلا عن الدوري، بلغ المباراة النهائية لمسابقة الكأس المحلية وسيواجه في 21 ابريل المقبل اشبيلية بالذات، وهو يسعى الى لقبه الرابع على التوالي.ويريد مدرب الفريق ارنستو فالفيردي ان يحذو حذو بيب جوارديولا ولويس انريكه حيث نجح كلاهما في قيادة الفريق الكاتالوني الى احراز الثلاثية في موسمهما الأول في برشلونة.
واعتبر فالفيردي أن لدى فريقه “إمكانية” إحراز ثلاثية جديدة في تاريخه، أي الفوز بالدوري والكأس المحليين ودوري أبطال أوروبا، لكنه أكد بأنه لا يؤمن بـ”النبوءات”، في إشارة الى نجاح سلفيه غوارديولا وانريكي في تحقيق هذا الانجاز في موسمهما الأول مع النادي الكاتالوني.
وشدد فالفيردي الذي تسلم مهمة الإشراف على برشلونة عقب نهاية الموسم الماضي خلفا لانريكي، على انه واللاعبين “لا نفكر بهذا الأمر، نحن نرى بأننا لم نفز بأي شيء حتى الآن”.وأضاف “حتى اللحظة، لا نملك (نفز) أي شيء، لكن هناك إمكانيات ونريد استغلالها الى أقصى حدود”.
ويحوم الشك حول مشاركة نجم الفريق الأرجنتيني ليونيل ميسي بعد ان عاود تدريباته الخميس عقب غيابه عن المباراتين الوديتين لمنتخب الأرجنتين ضد ايطاليا (2-صفر) الأسبوع الماضي واسبانيا (1-6) الثلاثاء، مع تقارير عن معاناته من مشكلة عضلية.وشارك ميسي في تدريبات الفريق لينضم بالتالي إلى كوكبة من اللاعبين الذين عادوا بعد المشاركة مع منتخباتهم الوطنية خلال فترة المباريات الودية الدولية.
ولان برشلونة يتفوق في صدارة الترتيب بفارق 11 نقطة عن منافسه المباشر اتلتيكو، يتوقع ألا يخاطر فالفيردي بإشراك النجم الارجنتيني (30 عاما) ضد اشبيلية، ليكون في كامل جاهزيته لمواجهة ضيفه روما.في المقابل، وعلى الرغم من نجاحه في اقصاء مانشستر يونايتد في ثمن النهائي من دوري ابطال اوروبا، فان اشبيلية يعاني محليا حيث خسر ثلاث من مبارياته الخمس الاخيرة ويكافح من اجل احتلال احد المراكز المؤهلة الى المسابقات الأوروبية حيث يقبع حاليا في المركز السادس.
ويستمر غياب لاعب وسط برشلونة المؤثر سيرجيو بوسكيتس لاصابته، فيما من المقرر مشاركة البرازيلي فيليبي كوتينيو اساسيا كونه غير مؤهل لخوض المسابقة الاوروبية بعد مشاركته فيها بصفوف ليفربول الانجليزي في دور المجموعات. وسيخوض اشبيلية بدوره امتحانا عسيرا ضد بايرن ميونيخ الألماني الثلاثاء المقبل في المسابقة القارية.ويخوض اتلتيكو مدريد اختبارا سهلا على ملعب “واندا متروبوليتانو” امام ديبورتيفو لا كورونا قبل مواجهته مع سبورتينج لشبونة البرتغالي في ربع نهائي الدوري الأوروبي “يورويا ليغ” الخميس المقبل.
ويحل ريال مدريد ضيفا على لاس بالماس بقيادة نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي واصل شهيته التهديفية في الآونة الآخيرة من خلال تسجيله هدفي منتخب بلاده في مرمى مصر (2-1)، رافعا رصيده الى 81 هدفا على الصعيد الدولي، منفردا بالمركز الثالث كأفضل هداف على صعيد المنتخبات العالمية بعد الإيراني علي دائي (109 اهداف) والمجري فيرينك بوشكاش (84 هدفا). وفي المباريات الأخرى، يلتقي جيرونا مع ليفانتي، واتلتيك بلباو مع سلتا فيغو، واسبانيول مع الافيس، وليجانيس مع فالنسيا، وايبار مع ريال سوسييداد، وملقة مع فياريال، وخيتافي مع ريال بيتيس.

إلى الأعلى