الأحد 19 أغسطس 2018 م - ٨ ذي الحجة ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / 7 مايو المقبل.. فتح الحركة المرورية لكامل أجزاء طريق الباطنة السـريع
7 مايو المقبل.. فتح الحركة المرورية لكامل أجزاء طريق الباطنة السـريع

7 مايو المقبل.. فتح الحركة المرورية لكامل أجزاء طريق الباطنة السـريع

تحتفل وزارة النقل والاتصالات في السابع من الشهر المقبل بافتتاح الحركة المرورية لكامل أجزاء طريق الباطنة السريع، مع اقتراب الانتهاء من الحزمة الثالثة بعدما اكتملت الحزم الخمس الأخرى، ويعد الطريق أول طريق سريع بأربع حارات في السلطنة بطول 272 كم، يبدأ من نهاية طريق مسقط السريع عند تقاطع حلبان بولاية بركاء ويمتد حتى خطمة ملاحة بولاية شناص بمحافظة شمال الباطنة، وهو بمثابة استمرارية لطريق مسقط السريع، حيث تم تقسيم المشروع إلى 6 حزم يشتمل على 4 حارات في كل اتجاه بعرض (3,75) متر لكل حارة وجزيرة وسطية بعرض (4,5) متر وأكتاف أسفلتية خارجية تبلغ 3 أمتار، وداخلية بعرض مترين، بالإضافة إلى 31 جسراً على الأودية، و(23) تقاطعاً، و(25) جسراً على الأودية وعبارات صندوقية متعددة المقاسات، كما تم تضمين مواقع الإسعاف ومواقف لسيارات شرطة المرور.
وتكمن أهمية تنفيذ طريق الباطنة السريع في كونه امتدادا لطريق مسقط السريع وبديلاً لطريق الباطنة المزدوج القائم وطريقاً دولياً يربط السلطنة بالدول المجاورة بالإضافة إلى تسهيل حركة المرور بين ولايات محافظتي شمال وجنوب الباطنة مع توقع أن يفتح الطريق أماكن جديدة للتوسع العمراني، وقد زادت أهميته بعد تحويل ميناء السلطان قابوس التجاري إلى ميناء سياحي ونقل كافة أنشطة الاستيراد والتصدير التجارية إلى ميناء صحار مما سيزيد من أنشطة النقل في محافظتي شمال وجنوب الباطنة.
والمرحلة الأخيرة من مشروع طريق الباطنة السريع هي المرحلة الثالثة وتصل بين وادي الحيملي بولاية السويق وحتى حفيت بولاية صحم بطول (46.2) كيلومتر، تتضمن 5 تقاطعات و4 جسور علوية و4 جسور أودية، كما تتضمن (220) عبارة صندوقية ومعبرا للجمال وموقعا للإستراحة، حيث قامت الوزارة بافتتاح مراحل المشروع على أجزاء ، بدأت في مايو 2015م بافتتاح الحزمة الأولى المتمثلة بالمسار الواصل من نهاية طريق مسقط السريع عند تقاطع حلبان بولاية بركاء وحتى خبة القعدان بطول (45.5) كيلومتر، وتتضمن 5 تقاطعات و5 جسور علوية وجسرين للأودية، ونفقا للسيارات، كما تتضمن عدد (235) عبارة صندوقية ومعبر واحد للجمال، فيما تم افتتاح الحزمة الثانية في مارس 2017 والتي تبدأ من خبة القعدان وحتى وادي الحيملي بولاية السويق بطول (44.75) كيلومتر وتتضمن 4 تقاطعات وجسر علوي و7 جسور أودية، ونفقين للسيارات، كما تتضمن (165) عبارة صندوقية وعدة مواقع للإستراحة، فيما تم افتتاح الحزمة السادسة في يونيو 2017 والتي تبدأ من ولاية لوى وحتى خطمة ملاحة بولاية شناص بطول (45) كيلومترا وتتضمن 4 تقاطعات وجسرين علويين و4 جسور أودية، و4 أنفاق للسيارات، كما تتضمن (150) عبارة صندوقية وموقعا واحدا للإستراحة .. بينما تم افتتاح الحزمة الرابعة في نوفمبر 2017 والتي تبدأ من حفيت بولاية صحم وحتى ولاية صحار بطول (43.5) كيلومتر وتتضمن تقاطعين و4 جسور علوية، و5 جسور أودية، ونفقا للسيارات، بالإضافة إلى (198) عبارة صندوقية وموقعا واحدا للإستراحة، وفي مايو 2017 تم افتتاح الحزمة الخامسة والتي تبدأ من ولاية صحار وحتى ولاية لوى بطول (41) كيلومترا وتتضمن (3) تقاطعات وجسرا علويا واحدا و3 جسور أودية، و4 أنفاق للسيارات، كما تتضمن على (132) عبارة صندوقية وموقعا واحدا للإستراحة.
ومتابعة للاستعدادات الجارية لافتتاح كامل المشروع، قام معالي الدكتور أحمد بن محمد الفطيسي أمس بتفقد المراحل الأخيرة لفتح الحركة المرورية في كامل أجزاء مشروع طريق الباطنة السريع بحضور سعادة سالم بن محمد النعيمي، وكيل وزارة النقل والاتصالات للنقل، وعدد من المختصين بالوزارة.

إلى الأعلى