الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / جمعية الخابورة الخيرية ولجنة الصحفيات بجمعية الصحفيين العمانية توزعان الهدايا والمساعدات للأطفال المعسرين بولاية الخابورة
جمعية الخابورة الخيرية ولجنة الصحفيات بجمعية الصحفيين العمانية توزعان الهدايا والمساعدات للأطفال المعسرين بولاية الخابورة

جمعية الخابورة الخيرية ولجنة الصحفيات بجمعية الصحفيين العمانية توزعان الهدايا والمساعدات للأطفال المعسرين بولاية الخابورة

أقامت لجنة الصحفيات بجمعية الصحفيين العمانية بالتعاون مع جمعية الخابورة الخيرية بولاية الخابورة مساء أمس الأول أمسية رمضانية للأطفال اليتامى والمعسرين بحضور موزة بنت عبدالله الحوسنية رئيسة جمعية المرأة العمانية بالخابورة وعضو المجلس البلدي بالولابة ،وذلك بقاعة العفاف تضمنت الأمسية فقرات متنوعة ومسابقات للأطفال ، كما تم توزيع الهدايا والمساعدات للأطفال المعسرين .
بدات فعاليات الأمسية بكلمة للشيخ عبدالله بن زاهر الحوسني رئيس مجلس إدارة جمعية الخابورة الخيرية والتي ركز فيها على أهمية التعاون بين مؤسسات المجتمع المدني مشيرا إلى المبادرة الأولى من نوعها لجمعية الصحفيين العمانية ممثلة في لجنة الصحفيات في ايجاد أجواء إجتماعية مميزة للأطفال والنساء بالولاية من خلال تنظيم هذه الفعالية ، وأشار الى أن الجمعية الخيرية بالولاية تحرص دائما على القرب من أبنائها ومعايشة ظروفهم وتقديم مايمكن أن يعمل على اسعادهم بما يحقق التكافل الإجتماعي ولها في هذا المجال أنشطة وبرامج كثيرة .
بعدها ألقت أمل بنت طالب الجهورية نائبة رئيسة لجنة الصحفيات بجمعية الصحفيين العمانية كلمة قالت فيها نحن سعداء اليوم بتواجدنا في هذا الجمع الكبير من الأطفال ومن المتطوعين والمحبين للعمل الإجتماعي ممن كرسوا جهدهم وبذلوا الكثير لإنجاح هذا الحدث الذي يحمل في طياته معاني عظيمة في تحقيق مبدأ التكافل الإجتماعي والتعاون البناء بين مختلف المؤسسات والأفراد حيث يجتمعون اليوم في جو أسري لرسم البسمة على وجوه الأطفال ، وأوضحت أن لجنة الصحفيات تهتم جدا بما يعنى بشؤون المرأة والطفل كونه يلامس الكثير من القضايا التي تتناولها الصحفيات ، ونأمل أن يستمر هذا التعاون لبرامح وأحداث تطوعية واجتماعية مستقبلية .
بعدها شارك الأطفال في مجموعة من المسابقات الثقافية والترفيهية والرياضية ، كما كانت هناك وقفات انشادية وشعرية متنوعة ، كما تم خلال فعاليات الحفل تبادل الدروع التذكارية بين الجهات المشاركة وتكريم المشاركين من المتطوعين .
وفي نهاية الحفل تم توزيع الهدايا على الأطفال المشاركين ، كما تم تسليم المساعدات للأطفال المعسرين واليتامى ،وشارك في انجاح الحدث عدد من المؤسسات منها مؤسسة المخيني لتنظيم الحفلات ،وشركة أبو وجن لتاجير مستلزمات الأفراح وأعياد الميلاد

إلى الأعلى