الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م - ١٠ ذي الحجة ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / الاحتلال يستهدف بالرصاص صيادي غزة .. وينكل بالأسرى
الاحتلال يستهدف بالرصاص صيادي غزة .. وينكل بالأسرى

الاحتلال يستهدف بالرصاص صيادي غزة .. وينكل بالأسرى

القدس المحتلة ـ الوطن:
أطلقت الزوارق الحربية الاسرائيلية النار امس الخميس، صوب مراكب الصيادين ببحر شمال غزة دون الابلاغ عن وقوع اصابات. حيث أفاد مراسل “الوطن” ان الزوارق الحربية لاحقت مراكب الصيادين واجبرتها على التراجع نحو الشاطئ. وتنفذ زوارق الاحتلال اعتداءات متواصلة على الصيادين ببحر غزة.
يأتي ذلك فيما نقل تقرير صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين امس، إفادات لأسرى ومعتقلين يروون من خلالها تفاصيل تعرضهم للضرب المبرح والتنكيل الوحشي على أيدي قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال عمليات اعتقالهم والتحقيق معهم. وأوضح الطفل نهاد البرغوثي (15عاما) من قرية كفر عين قضاء رام الله، تفاصيل اعتقاله لمحامي الهيئة لؤي عكة، حيث تم اعتقاله بعد أن أطلق عليه جيش الاحتلال رصاصة “توتو” مما أدى إلى إصابته في رقبته، واستمر التنكيل به فقام الجنود بضربه مكان الاصابة وركله ببساطيرهم العسكرية، قبل أن يتم نقله إلى المشفى لتقلي العلاج.
على صعيد آخر، اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين صباح امس المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة. وتأتي هذه الاقتحامات وسط دعوات يهودية أطلقتها ما تسمى بـ “منظمات الهيكل” المزعوم لأنصارها، عبر مواقعها الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي، للمشاركة الواسعة في اقتحامات الأقصى، لمناسبة ما يسمى ذكرى “استقلال إسرائيل”. وأفاد مسؤول العلاقات العامة والإعلام بالأوقاف الإسلامية فراس الدبس بأن 203 مستوطنين و4 من شرطة الاحتلال اقتحموا المسجد الأقصى منذ الصباح على عدة مجموعات، ونظموا جولات استفزازية في أنحاء متفرقة من باحاته. وأوضح أن شرطة الاحتلال انتشرت منذ الصباح في باحات الأقصى ومحيطه، واحتجزت هويات المصلين الشخصية عند الأبواب وقبيل دخولهم للمسجد.

إلى الأعلى