الأحد 21 أكتوبر 2018 م - ١٢ صفر ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / روسيا: لا مواجهة عسكرية مع أميركا .. واتصالات لتحديد الخطوط الحمر في سوريا

روسيا: لا مواجهة عسكرية مع أميركا .. واتصالات لتحديد الخطوط الحمر في سوريا

موسكو ـ وكالات:
قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأميركي دونالد ترامب والعسكريين من البلدين ” لن يسمحوا بنسبة 100 بالمائة بمواجهة عسكرية على خلفية الأحداث في سوريا.
وقال لافروف في مقابلة مع وكالة ” سبوتنيك” الروسية للأنباء ” بالعودة إلى مسألة مخاطر المواجهة العسكرية أنا أنطلق من حقيقة أن العسكريين لن يسمحوا بذلك ولن يسمح بذلك بالطبع لا الرئيس بوتين وأنا واثق لن يسمح كذلك الرئيس ترامب فهما رئيسان قد انتخبا من قبل شعوبهما وهما مسؤولان أمام هذه الشعوب عن السلام والأمن”.
وأشار المسؤول الروسي الى وجود اتصالات على مستوى القيادة العسكرية بين البلدين وبين ممثلي روسيا وقيادة التحالف الأميركي في سوريا ” وتم إبلاغهم عن مكان وجود (الخطوط الحمر) بما في ذلك (الخطوط الحُمر) على الأرض جغرافيا ” .
وأكد لافروف استعداد الرئيس الروسي للاجتماع مع الرئيس ترامب ” لكن التحضيرات للقمة بحد ذاتها لا تجري بعد ” و” بمجرد أن يكون هناك بعض التطور سنخبركم بالتأكيد عن ذلك لكنني سوف ألفت الانتباه فقط إلى أن دونالد ترامب عقب هذه المكالمة الهاتفية تحدث عدة مرات في التغريدات وشفهيا عن أنه ينبغي حل القضايا مع روسيا وأنه يريد علاقات جيدة مع موسكو ” .
كما قال لافروف إن الضربات الجوية الأميركية في سوريا تحل روسيا من أي التزام أخلاقي يمنعها من تسليم أنظمة إس-300 الصاروخية المضادة للطائرات إلى سوريا.
ومضى قائلا “الآن ليس لدينا أي التزامات أخلاقية. كانت لدينا التزامات أخلاقية وتعهدنا بألا نفعل ذلك منذ عشر سنوات على ما أعتقد بناء على طلب من شركائنا المعروفين”.
وقال قائد في الجيش الروسي إن موسكو تبحث تزويد سوريا بأنظمة إس-300 في أعقاب الضربات التي قادتها الولايات المتحدة.
ويقول محللون عسكريون إن نظام إس-300 للصواريخ أرض-جو سيُحّسن قدرة روسيا على السيطرة على المجال الجوي السوري، ويمكن استخدامه في ردع أي تحرك أميركي أقوى.

إلى الأعلى