الأحد 19 أغسطس 2018 م - ٨ ذي الحجة ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / خدمات الإسكان في الظاهرة

خدمات الإسكان في الظاهرة

سعيد بن علي الغافري:
بداية نوجه كلمة شكر وتقدير لهذه الوحدة المؤسسية الخدمية وطاقمها الاداري والهندسي والفني فيما توليه من تقديم جل الخدمات في ربوع قرى ولايات الظاهرة عبري وينقل وضنك ونيابة حمراء الدروع.
وتعد محافظة الظاهرة من محافظات السلطنة الشاسعة بمساحتها التي تجمع بيئات ثلاث (حضرية وريفية وبدوية) وأيضا تعداداً سكانياً هائلاً .. وهنا لنا ثلاث ملاحظات .. الجميع في الظاهرة ينشد بها ونأمل من المسئولين بوزارة الاسكان ومديريتها بالظاهرة دراستها.
فالسعي الى تحسين الخدمة للمواطن هو الغاية والهدف المنشود وهو ركيزة هامة نحو الرقي بالمجتمع وتقدمه، فهناك مطالبات من أبناء ولايتي ينقل وضنك بضرورة انشاء دائرة للاسكان لتخفيف عناء النقل أثناء مراجعتهم لطلباتهم في المديرية واداراتها وأقسامها بعبري، فبلدانهم مترامية الاطراف وذات طبيعة تضاريسية وعرة وأيضاً ممن لايمتلكون وسيلة النقل من الذهاب الى دائرة الاسكان في عبري.
وملاحظتنا الثانية تتناول موضوع سحب قرعة الأراضي وكيفية إرشاد المواطن بأرضه المستحقة من المخططات الموزعة وهذه من الأهمية بمكان ضرورة تسهيلها للمواطن، فاستدعاء المواطنين لسحب قرعة أراضٍ في المخططات الاسكانية في قرى الظاهرة البعيدة الى الدائرة تعد من الصعوبات الكبيرة فهي تكبّد المواطن مشقة الوصول والعناء الى مكان سحب القرعة، فحوالي ثمانين في المائة من سكان ولايات الظاهرة في القرى وليس في المدينة أو مركز المحافظة بعبري .. فجميل بأن تصل هذه الخدمة إليهم في قراهم ويتم إجراء القرعة في التجمعات السكانية مثلاً في الفرق الرياضية أو المجالس وأيضا يقودنا الحديث إلى ضرورة وضع العلامات في المخططات المراد توزيعها برقم الأرض للاستدلالة عليها من قبل المواطن أو المواطنة المستحقين للأراضي بدلاً من الذهاب الى مكاتب الاستشارات الهندسية ودفع رسوم للمكاتب للاستدلال عليها.
وملاحظتنا الأخيرة تتطرق حول طول المدة الزمنية في حالة رغبة تملك ادعاءات أراضٍ زارعية أو استقطاعات أو تقسيم والتي تظل لفترات طويلة حتى يصل الدور في تخطيط الارض المراد استخراج لها (الكروكي) وسند ملكية .. وفي حالة الاستعجال يضطر المواطن الذهاب الى مكاتب الاستشارات الهندسية ودفع مبالغ للمكتب في التخطيط والرسم المساحي وهذا بالفعل حصل مع العديد من المواطنين تقدموا بطلبات تمليك اراضي زراعية .. فلماذا هذه التراكمات؟، ولماذا نشق على المواطن ونكبده دفع رسوم إضافية فما يتمناه كل مواطن من وجود خدمة متكاملة وأن لا تظل معاملته في قائمة الانتظار الى فترات بعيدة .. هذا ما ننشده من ذلك راحة المواطن وتسهيل اجراءات معاملاته بكل مرونة ويسر.
* مسئول مكتب (الوطن) بعبري

إلى الأعلى