السبت 26 مايو 2018 م - ١٠ رمضان ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / قضايا المستقبل والاقتصاد والاستدامة تستحوذ على اهتمام المشاركين في ختام أعمال حلقة الأولويات العمرانية
قضايا المستقبل والاقتصاد والاستدامة تستحوذ على اهتمام المشاركين في ختام أعمال حلقة الأولويات العمرانية

قضايا المستقبل والاقتصاد والاستدامة تستحوذ على اهتمام المشاركين في ختام أعمال حلقة الأولويات العمرانية

مسقط ـ الوطن:

اختتمت صباح أمس حلقة عمل الأولويات العمرانية التي نظمتها على مدار اليومين الماضيين الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط في إطار مشروع الاستراتيجية الوطنية للتنمية العمرانية بمشاركة مجتمعية واسعة من القطاع الحكومي وقطاع الإدارة المحلية بالمحافظات والقطاع الخاص والجمعيات المهنية ورواد الأعمال وبعض الأكاديميين والباحثين في مجالات التنمية العمرانية لمناقشة القضايا المرتبطة بالتنمية العمرانية في السلطنة من خلال المشاركة الجماعية في التحليل الرباعي للواقع العمراني مع التركيز على التحديات والفرص المستقبلية إضافة للمجموعات التفاعلية التي تناقش القضايا الجوهرية للتنمية العمرانية بأسلوب مقهى العالم حيث تناقش المجموعات بشكل متوال المواضيع والقضايا الرئيسية وتقوم بتطوير الأفكار والمقترحات بشأنها وصولا لصيغة نهائية تساهم في إعدادها وتطويرها كافة المجموعات النقاشية المختلفة.
وتأتي هذه الحلقة تمهيدا لحلقة وطنية كبرى سيتم تنفيذها وتغذيتها بالأولويات التي تم التوصل إليها من أجل اختيار السيناريو الأنسب والأفضل للتنمية على مستوى السلطنة خلال العقدين القادمين بالتكامل مع مشروع رؤية عمان ٢٠٤٠.
الجدير بالذكر أن مشروع الاستراتيجية يتضمن وثيقة السياسات الوطنية الراهنة التي توائم بين مختلف الاستراتيجيات الوطنية القطاعية لضمان اتساقها وتكاملها إلى جانب تطوير منظومة التخطيط العمراني القائمة على مستوى الإجراءات ونظم المعلومات والموارد البشرية والتشريعات والجوانب الإدارية والتنظيمية، كما ستحدد الاستراتيجية سيناريوهات التنمية على مستوى كل محافظة من محافظات السلطنة بما يتوافق مع السيناريو الوطني للتنمية ومع الموارد والمقومات المحلية في كل محافظة بهدف تحقيق تنمية متوازنة تجعل من المحافظات مراكز جذب للسكن والعمل والاستثمار.

إلى الأعلى