السبت 26 مايو 2018 م - ١٠ رمضان ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / حلول تقنية تنبني على ما تحقق

حلول تقنية تنبني على ما تحقق

منذ انتهاج السلطنة نهج التحول الإلكتروني والجهود تتضافر من قبل كافة المؤسسات الحكومية للتسهيل على المواطنين والمستخدمين عبر البحث عن كل جديد في الحلول التقنية لمختلف القطاعات ما جعل السلطنة وجهة متميزة لاستثمارات تقنية المعلومات والاتصالات، وذلك من خلال زيادة الأنشطة السياحية والبنية التحتية ومشاريع المدن الذكية.
وحتى يتم التكامل بين هذه الجهود وتبادل الخبرات والتجارب بين مختلف الجهات سواء من داخل السلطنة أو خارجها .. يأتي معرض الاتصالات وتقنية المعلومات (كومكس) ليكون بمثابة تظاهرة سنوية تجمع كل أصحاب العلاقة بتكنولوجيا المعلومات.
فالمعرض الذي بدأت فعالياته أمس يأتي هذا العام بمشاركة 20 مؤسسة حكومية و3 دول خليجية السعودية وقطر والبحرين وأكثر من 12شركة خاصة، كما يركز هذا العام على عدة قطاعات تعتمد على تقنية المعلومات والاتصالات ومنها التصنيع والنقل والخدمات اللوجستية والنفط والغاز والسياحة والرعاية الصحية والتعليم، إضافة إلى حلول الشركات المتعلقة بالواقع المعزز والواقع الافتراضي والمدن الذكية والأمن الإلكتروني والطباعة ثلاثية الأبعاد والبيانات الكبيرة ومراكز البيانات السحابية والذكاء الاصطناعي.
فتركيز المعرض على هذه القطاعات الاقتصادية الهامة يجسد اتجاه السلطنة للتحول نحو اقتصاد المعرفة، حيث إن إدخال تقنية المعلومات إلى هذه القطاعات يعمل على تسريع جهود الابتكار وتعزيز تنافسية السلطنة في هذه القطاعات.
كما أن تركيز المعرض على عناوين مثل الواقع المعزز والواقع الافتراضي والمدن الذكية والذكاء الاصطناعي يعد استشرافا للمستقبل خاصة وأن المؤتمر المصاحب للمعرض سيناقش اليوم طرق التكامل بين تقنيات المدن الذكية والبنى الأساسية القائمة للمدن وكيفية تضمينها في التخطيط للمدن المستقبلية بحيث تشمل مختلف أوجه الحياة كالبنى الأساسية والحركة والتنقل والرعاية الصحية وغيرها.
وعلى الرغم من أن السلطنة وبفضل تضافر جهود مختلف الجهات قطعت شوطا كبيرا في مضمار التحول الرقمي إلا أن ما تحقق يتطلب مضاعفة الجهود فركب التكنولوجيا يمضي بتسارع متزايد.

المحرر

إلى الأعلى