الخميس 15 نوفمبر 2018 م - ٧ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / قوات الاحتلال تصعد من اعتداءاتها على الفلسطينيين

قوات الاحتلال تصعد من اعتداءاتها على الفلسطينيين

القدس المحتلة ـ الوطن :
صعدت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس من اعتداءاتها على الفلسطينيين في الأراضي الفلسطينية في قطاع غزة والضفة الغربية بما فيها القدس الشريف. ففي قطاع غزة سجلت الساعات الماضية ، بعض الأحداث على حدود قطاع غزة، كان أبرزها اندلاع النيران في حقل للقمح تسببه الطائرات الورقية المشتعلة التي يطلقها المعتصمون الفلسطينيون قرب الحدود، في ذات الوقت أعلن جيش الاحتلال عن اعتقال أربعة فلسطينيين بعد أن اجتازوا السياج الحدودي جنوب قطاع غزة. وقالت القناة العاشرة في التلفزيون الإسرائيلي، إن حريقا كبيرا اندلع في حقل للقمح في محيط قطاع غزة، بعد أن سجل إطلاق أربع طائرات محملة بعبوات مشتعلة، سقطت في الجانب الإسرائيلي. وأضافت أن مزارعين من المستوطنين وطواقم إطفاء هرعت لإخماد الحريق الذي أتى على مساحات واسعة من القمح وخلال نهاية الأسبوع كان حريق اندلع في غابة “بئيري” القريبة من الحدود مع قطاع غزة، بسبب طائرة ورقية مشتعلة أطلقت من قطاع غزة. ويقول جيش الاحتلال الإسرائيلي إن هذا النوع من العمليات مزعج وأنه لن سيعمل على مواجهة هذه الظاهرة. واعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي، اربعة فلسطينيين بعد أن اجتازوا السياج الالكتروني شرق قطاع غزة. في غضون ذلك، أصيب مواطن أمس، بنيران قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق خان يونس جنوب قطاع غزة. وأفاد شهود عيان لـ الوطن، بأن قوات الاحتلال المتمركزة شرق “الخط الفاصل”، فتحت النار صوب مواطن “مجهول الهوية” شرق بلدة خزاعة شرق خان يونس، وأنه تم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج دون تحديد مكان ونوعية الإصابة.
إلى ذلك، أطلقت الزوارق الحربية الإسرائيلية فجر أمس الثلاثاء، نيران أسلحتها الرشاشة تجاه قوارب الصيادين الفلسطينيين قبالة شواطئ جباليا شمال القطاع دون أن يبلغ عن وقوع إصابات في صفوف الصيادين. وفي الضفة الغربية،اقتحم عشرات المستوطنين اليهود وطلبة المعاهد التلمودية، وعناصر من مخابرات الاحتلال، أمس، المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة. ونظم المستوطنون وطلبة المعاهد التلمودية جولات استفزازية في المسجد، وسط محاولات لإقامة شعائر وطقوس دينية، في حين نفذت عناصر المخابرات جولات استكشافية بالمسجد المبارك. وفي سياق متصل، تجددت أمس، في بلدة أبوديس جنوب شرق القدس المحتلة، المواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي، ما أوقع عشرات الإصابات بينها بـ “الرصاص الحي”، طبقا لمصادر طبية. وقال مراسلنا في القدس نقلا عن مصادر فلسطينية، إن المواجهات التي وصفت بـ “العنيفة” تركزت في شارع المدارس ومحيط حرم جامعة القدس التي أعلنت عن تعطيل الدوام الدراسي أمس،بسبب اعتداءات الاحتلال. وكانت مواجهات عنيفة اندلعت ليلة أمس، وتجددت صباح أمس عقب اقتحامٍ واسع لقوات الاحتلال للمنطقة تصدى لها أبناء البلدة بالحجارة، بينما أطلقت قوات الاحتلال وابلا من القنابل الصوتية الحارقة والغازية السامة فضلا عن الأعيرة النارية، وأصابت عددا كبيرا من المواطنين بينهم إصابات بالرصاص الحي. ولفت مراسلنا الى أن المواجهات اشتدت حدتها في ساعات ليلة أمس الأول، وسط استقدام تعزيزات عسكرية إضافية الى المنطقة. واعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، أمس، الشاب رشيد الرشق، بعد اقتحام منزله وتفتيشه في البلدة القديمة بالقدس المحتلة ، وقال مراسلنا نقلا عن ذوي الشاب ومصادر فلسطينية إنه تم تحويل الشاب الرشق الى مركز اعتقال وتحقيق في المدينة.

إلى الأعلى