الأحد 19 أغسطس 2018 م - ٨ ذي الحجة ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / في ختام دوري الأولى لكرة القدم
في ختام دوري الأولى لكرة القدم

في ختام دوري الأولى لكرة القدم

الرستاق يستضيف بهلاء من أجل معانقة الدرع واللقب
السيب لا سبيل إلا الانتصار يواجه مجيس في مواجهة حاسمة
هل يعرقل بوشر نادي صور ويوقفه عن التأهل ..!!

تقديم ـ محمد بن علي البلوشي:

تختتم مساء اليوم منافسات دوري الدرجة الاولى لكرة القدم لهذا الموسم مع الجولة الأخيرة من مرحلته النهائية، المرحلة التي وصل اليها ستة فرسان للتنافس على ثلاث بطاقات مؤهلة لدوري عُمانتل للموسم القادم وقد حسمت أندية الرستاق ومجيس بطاقتي التأهل فيما تبقت البطاقة الثالثة حائرة بين ناديي صور والسيب كما ما زالت أمور البطل لم تحسم بشكل رسمي وسيتحدد مساء اليوم من سيتوج بطلاً لدوري الاولى حيث ان اللقب ما زال في أرضية الميدان ويتنافس عليه ناديا الرستاق ومجيس، جولة مثيرة بين تحديد بطل درع الدوري وبين الصاعد الثالث الى دوري عُمانتل ستقام من خلالها ثلاث مباريات عنوانها الإثارة المنتظرة حيث يستضيف نادي الرستاق على ملعبه نادي بهلاء ويغادر نادي صور لمواجهة نادي بوشر على ملعب الاخير وعلى استاد السيب يستضيف نادي السيب نادي مجيس.

• الجولة السابقة

حملت الجولة التاسعة (السابقة) من دوري الدرجة الاولى في طياتها بعض الاخبار السعيدة والتي كانت من نصيب نادي الرستاق حيث عاد رسميا الى مصاف أندية دوري عمانتل، كما ان السيب خدم نفسه بنفسه وظل متمسكا ببصيص الأمل وأجل امور الحسم لجولة مساء اليوم، وفقد نادي صور فرصة التأهل الرسمي إلى مصاف دوري عُمانتل لينتظر حتى جولة اليوم والكرة لا تزال في ملعبه وبحاجة لنقطة من أجل خطف البطاقة المتبقية، وشهدت الجولة تسجيل ستة أهداف واستطاعت جميع الاندية من التسجيل عدا نادي مجيس الذي لم يستطع هز شباك الرستاق، وفي مجمل مباريات الجولة السابقة استطاع نادي الرستاق ان يعود من أرضية ملعب نادي مجيس بفوز غال وثمين بهدف نظيف أحرزه اللاعب سهيل الشقصي من ضربة حرة مباشرة في شوط المباراة الثاني وضرب نادي الرستاق بهذا الانتصار عصفورين بحجر واحد حيث أعلن تأهله الرسمي الى مصاف دوري عُمانتل وخطف الصدارة من مضيفه نادي مجيس والذي فوت على نفسه فرصة التتويج بلقب الدوري فيما لو كان قد خرج فائزا في اللقاء، وفي اللقاء الثاني استطاع نادي السيب ان يعود من ملعب نادي صور بفوز في غاية الأهمية بفوزه بهدفين مقابل هدف في اللقاء الذي شهد حضورا جماهيريا كبيرا من عشاق ومحبي العميد وكان نادي السيب هو من أفتتح باب التسجيل عن طريق لاعبه هيثم المحرمي في شوط المباراة الاول وفي شوط المباراة الثاني دخل نادي صور من أجل إدراك هدف التعادل وتأمين موقفه في الصعود وحصل له ذلك عندما سجل لاعبه جمعة درويش هدف التعادل لتبدأ جماهير صور بالفرح كون ان النتيجة تأهل الازرق رسميا ولكن كان لمروان تعيب لاعب السيب رأي اخر حيث سجل الهدف الثاني لفريقه ويبقيه على آمال الامبراطور في التأهل قائمة ويخسر نادي صور فرصة التأهل ويؤجل الموضوع إلى الجولة الأخيرة مساء اليوم، وفي اللقاء الثالث رفض كل من نادي بهلاء ونادي بوشر ان يسجل اي فريق حالة الفوز الاولى ليخرج الفريقان بالتعادل الايجابي بهدف لكل فريق تقدم نادي بهلاء عن طريق اللاعب سالم مكوبوا فيما أدرك التعادل لنادي بوشر اللاعب خالد الحراصي، هذا ويتصدر سلم الترتيب نادي الرستاق برصيد (١٨) نقطة ويحل نادي مجيس ثانيا برصيد (١٧) نقطة فيما يأتي بعده نادي صور برصيد (١٦) نقطة ونادي السيب رابعا برصيد (١٣) نقطة ثم تأتي أندية بهلاء وبوشر تباعا في المركزين الخامس والسادس.

• درع الدوري

درع دوري الدرجة الأولى لا يزال في أرضية الملعب هو الاخر وحائرا بين معانقة نادي الرستاق والذي تصدر سلم الترتيب في جولات عديدة أو الذهاب مع نادي مجيس والذي حسم امور التأهل مبكرا وتفرغ للدرع وبدرجة أقل وشروط ربما يرحل الى العميد الصوراوي، الحسابات تنصب في مصلحة الرستاق بنسبة كبيرة والذي يحتاج الى الفوز ليتوج نفسه بطلاً والتعادل أيضا يتوج العنابي شريطة خسارة أو تعادل نادي مجيس، كما ان نادي مجيس لديه فرصة التتويج شريطة تعثر نادي الرستاق بالتعادل او الخسارة وفوزه على نادي السيب وفي حال خسارة الرستاق من نادي بهلاء وتعادل مجيس في المباراة فالدرع ربما يغير وجهته إلى صور العفية في حال تحقيق نادي صور الانتصار على بوشر، نادي الرستاق سيلعب مباراة أمام نادي بهلاء والذي يلعب مباراة تحصيل حاصل بعيدا عن كل الحسابات فيما سيذهب نادي مجيس لملاقاة نادي السيب في مباراة صعبة يطمح فيها الفريقان لتحقيق النقاط الثلاث، وسيعيش نادي صور تحت ضغط باحثا عن التأهل إلى مصاف الاولى دون التفكير بالدرع في بادئ الامر بمواجهة نادي بوشر.

• البطاقة الثالثة

بعد ان حسمت بطاقتان من الثلاث بطاقات المؤهلة الى دوري عُمانتل تبقت بطاقة واحدة حائرة بين ناديي صور والسيب والذي سيتحدد معها المتأهل الثالث رفقة أندية مجيس والرستاق والتي حسمت أمر التأهل في وقت سابق، فرصة نادي صور تبقى هي الاقرب والابرز فالفريق يمكن خدمة نفسه بنفسه فالانتصار او التعادل مع نادي بوشر رسميا سيتأهل بالبطاقة الثالثة وفي حالة الخسارة يترقب تعادل السيب او خسارته من نادي مجيس في اللقاء الآخر، في المقابل نادي السيب ما زال الامل قائما في التأهل ولكن بشروط الأول عليه تحقيق الانتصار في مباراته أمام نادي مجيس وترقب تعثر نادي صور بالخسارة من بوشر والذي سيؤهله مباشره الى دوري عُمانتل، جولة لن تتوقف الاتصالات بين ملعب نادي بوشر واستاد السيب فمن سيزف الخبر السعيد لفريقه بحسمه التأهل ومن الصعب التكهن بالمتأهل الثالث حتى وان كان العميد الاقرب ولكن كرة القدم لا يوجد بها مستحيل.

• لقاء حاسم

في مباراة منتظرة يستضيف نادي السيب على ملعب استاد السيب الرياضي نادي مجيس وذلك في تمام الساعة 7:10 مساءا، نادي السيب والذي ما زال متمسكا ببصيص من الأمل في التأهل الى مصاف دوري عُمانتل قادم من أنتصار مهم في الجولة الماضية على نادي صور بهدفين مقابل هدف ليبقي حظوظه قائمة ولو ان التأهل قائم ولكن بشروط والأبرز هو أنتصار نادي بوشر على ضيفه نادي صور وتحقيق السيب للأنتصار على ضيفه نادي مجيس، نادي السيب يدرك أهمية المباراة وصعوبتها ولكن يضع نصب عينيه هو خدمة نفسه بنفسه من خلال الانتصار وانتظار نتيجة المباراة الثانية والتي ترتبط نتيجتها ارتباطا كاملا في تحديد المتأهل الثالث، في المقابل نادي مجيس يدخل اللقاء من اجل تعويض الخسارة التي تلقاها في الجولة الماضية من نادي الرستاق وفقد على أثرها صدارة الدوري والذي كان يمني النفس بحسم درع الدوري لصالحه بعد ان حسم التأهل في وقت سابق ويسعى من خلال هذا اللقاء الخروج بالانتصار من أجل ان يحافظ على وصافة ترتيب الدوري في حال فوز الرستاق على بهلاء وفي حال دوث غير ذلك لربما يجد نفسه على قمة الترتيب ويظفر باللقب، مباراة بلا شك ستكون مثيرة بين الفريقين وستكون الاتصالات جارية بين الملاعب لمعرفة نتائج الآخرين فالسيب من أجل خدمة نفسه والانتضار ومجيس اذا لم يكن اولاً على اقل تقدير يضفر بالوصافة.

• مواجهة مرتقبة

في مباراة مرتقبة يستضيف خلالها نادي بوشر على ملعبه ووسط جماهيره نادي صور وذلك في تمام الساعة 7:10 مساء، نادي بوشر والذي فقد المنافسة على احدى بطاقات التأهل منذ وقت سابق يسعى بأن يختتم موسمه بانتصار بعدما عجز الفريق خلال مباريات المرحلة النهائية من تسجيل اي حالة فوز ويريد ان يكون ختام الموسم مسك ولربما يقدم هديه لفريق العاصمة الاخر نادي السيب اذا ما حقق الانتصار في المباراة وفاز السيب في مباراته أمام نادي مجيس، في المقابل نادي صور والذي فقد فرصة التأهل على ملعبه ليتأجل الحسم حتى الجولة الاخيرة سيدخل اللقاء بلا شك تحت ضغط نفسي حيث ان الفريق يجب ان يخرج بنتيجة إيجابية وهي الانتصار أو التعادل على أقل تقدير ليلعن رسميا وصوله الى مصاف دوري عمانتل وفي حالة الخسارة عليه ان ينتظر نتيجة مباراة نادي السيب ومجيس بتعثر نادي السيب بالتعادل او الخسارة ليتأهل بالبطاقة الثالثة، نادي صور والذي أقام معسكرا خاصا لهذه المباراة قبل يومين من المباراة وحتى يخرج الفريق من الحالة النفسية ويبعد الفريق عن الضغط النفسي وعكف المدرب أحمد الغيلاني على تهيئة الفريق نفسيا لهذه المباراة ويعي لاعبو نادي صور جيدا بأن فرصة التأهل بين أقدامهم وتحقيقهم نتيجة إيجابية يعني أن الفريق تأهل رسميا إلى مصاف دوري عمانتل، لقاء لن يخلو من الاثارة حيث ان بوشر يسعى لختام موسمه بانتصار وصور من أجل النتيجة الايجابية والتأهل.

• مهمة محددة

في لقاء لربما يشهد تتويج بطل الدوري يستضيف نادي الرستاق على ملعبه ووسط جماهيره نادي بهلاء في تمام الساعة 7:10 مساء، لقاء مهم لمسيرة العنابي في هذا الموسم لتتويج جهود الموسم بأكمله ومكافأة الجماهير التي وقفت خلف الفريق حيث ان الفوز في اللقاء يتوج الفريق رسميا بطل لدروع بطولة دوري الاولى بغض النظر عن ما سيحدث في بقية المباريات، في المقابل نادي بهلاء والذي ودع المنافسة على احدى البطاقات المؤهلة يلعب مباراة تحصيل حاصل والبحث عن ختام للموسم بانتصار أول، العنابي نادي الرستاق والقادم من انتصار في الجولة القادمة ضرب من خلال ذلك الانتصار عصفورين بحجر واحد وهو العودة من جديد الى صدارة ترتيب الدوري وضمان التأهل إلى مصاف دوري عُمانتل وأصبح الان قريبا من اي وقت مضى في معانقة الدرع في حال حقق الانتصار واذا ما خرج بالتعادل من اللقاء سينتظر ما ستنتهي عليه المباريات الاخرى حيث ان فوز نادي صور وتعادل الرستاق لن يعكر صفو معانق الرستاق للدرع فيما لو حقق نادي مجيس الانتصار وتعادل نادي الرستاق فإن البحري سيتوج بطلاً، نادي الرستاق لا يريد الدخول في متاهة الحسابات ولا يريد الخوض في أمور النتائج بل يريد خدمة نفسه بنفسه ويحقق الانتصار ليتوج نفسه بطلاً فهل سيتوج نفسه بطلاً حيث انه مطالب بالانتصار ومنافسه في المباراة ليس لديه شيء يخسر ويدخل المباراة بأعصاب باردة.

مصبح السعدي: علينا تحقيق الانتصار قبل كل شيء

تحدث المدرب الوطني مصبح السعدي مدرب نادي السيب عن مواجهة فريقه أمام نادي مجيس في ختام مباريات دوري الدرجة الأولى وقال بحسب الموقف الحالي للفريق يجب علينا الوصول الى النقطة (١٦) وهذا يتطلب علينا تحقيق الانتصار في مباراة مجيس مساء اليوم وننتظر ما ستؤول إليه مباراة نادي صور مع نادي بوشر ولكن قبل كل شي علينا الانتصار، وأضاف السعدي الفريق جاهز للمباراة ونتمنى ان نقدم مباراة جيدة نختم بها الموسم الحالي من حيث الاداء والنتيجة وسيفتقد الفريق في المباراة المدافع البرازيلي ايلتون ولكن بقية اللاعبون في أتم الجاهزية واختتم السعدي حديثه نسأل الله التوفيق في المباراة وتقديم مباراة ممتعة ونتيجة أيجابية نختتم بها الموسم.

صلاح البوسعيدي: الفريق جاهز والتأهل بين أقدام لاعبينا

تحدث صلاح البوسعيدي مدير الفريق الكروي الأول بنادي صور عن جاهزية واستعداد فريقة لمواجهة نادي بوشر مساء اليوم وقال الحمد لله تم إعداد الفريق بشكل جيد لمباراة اليوم والتي تعد المباراة الحاسمة وتتوج عمل موسم قادم، وأضاف البوسعيدي بأن معنويات الفريق مرتفعة وعملنا على إخراج اللاعبين من جلباب الخسارة الأخيرة أمام نادي السيب وتم توضيح الامر بأن التأهل ما زال في الملعب والفرصة مواتية للتأهل، وأضاف البوسعيدي ايضا في حديثه بأن المعنويات مرتفعة والأجواء في معسكر الفريق يسودها التفاؤل كما ان الفريق مكتمل الصفوف ولا توجد غيابات في صفوفه واختتم حديثه عن ما اذا ستشكل مباراة السيب ومجيس ضغطا على الفريق وقال سندخل لحسم الأمور بأقدام لاعبينا حيث ان الخروج بنتيجة إيجابية يعني تأهلنا إلى مصاف دوري عُمانتل لذلك جل التركيز في مباراتنا مع نادي بوشر دون التفكير او وضع اي احتمال آخر سوى الانتصار وخدمة أنفسنا وحسم التأهل.

حسان الحشاني: نسعى لتتويج تعب الموسم بالكامل بدرع الدوري

تحدث المدرب التونسي حسان الحشاني مدرب نادي الرستاق عن استعداد فريقه لمواجهة نادي بهلاء في ختام مباريات دوري الدرجة الأولى وقال: الاستعداد للمباراة جيد والجميع مدرك أهمية المباراة وأهمية النتيجة والتي تعني تتويج الفريق بطلاً لدرع الدوري وتتويج مجهود موسم كامل، وأضاف الحشاني عن ان الفريق على ملعبه لم يحصد الكثير من النقاط عكس المباريات التي تكون خارج الديار وعرج بالسبب بأن الفريق يقدم مستوى جيدا ومردودا إيجابيا ولكن النتائج تعود لبعض الظروف التي مرت على الفريق من غيابات اللاعبين بالجملة لظروف مختلفة وخاض الفريق آخر مباراتين على ملعبه بلاعبين شباب ويفتقدون للخبرة في التعامل مع مباريات ذات ضغط كبير ولكن الحمد لله الفريق حافظ على حظوظه في التأهل وحسمنا التأهل في الجولة الماضية، واختتم الحشاني حديثه وقال التأهل الرسمي ربما يأثر نفسيًّا على اللاعبين وبالأخص بعد الانتصار الأخير والذي جاء بعد فترة صعبة عاشها الفريق ولكن عملنا على تهيئة الفريق لهذه المباراة وعملنا على العامل الذهني حتى نختتم موسم بمباراة تليق بالفريق ونتوج تعب الموسم الكامل باحتضان درع الدوري.

إلى الأعلى