الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م - ٨ صفر ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / اليوم انطلاق مهرجان الصافن الحادي عشر لعرضة الخيل والهجن بعبري بمحافظة الظاهرة
اليوم انطلاق مهرجان الصافن الحادي عشر لعرضة الخيل والهجن بعبري بمحافظة الظاهرة

اليوم انطلاق مهرجان الصافن الحادي عشر لعرضة الخيل والهجن بعبري بمحافظة الظاهرة

عبري من ـ سعيد بن علي الغافري ومحمود زمزم:

تنطلق صباح اليوم اشواط مهرجان الصافن الحادي عشر لعرضة الخيل والهجن العربية الاصيلة بميدان الصافن للفروسية بولاية عبري بمحافظة الظاهرة بتنظيم ورعاية من الشيخ محمد بن حمد بن خلفان المقبالي رئيس مجلس ادارة شركة الظاهرة للكسارات بعبري وبمشاركة واسعة من ملاك ومربي الخيل والابل من ولايات السلطنة حيث اعتمدت اللجنة الرئيسية للمهرجان العديد من الأشواط والفقرات التراثية وقد توافد المشاركون في فعاليات المهرجان وقامت اللجان بعمليات التسجيل والتنظيم ويأتي تنظيم المهرجان للعام الحادي عشر على التوالي وبالتعاون مع الاتحاد العماني للهجن وستشهد فعالياته ولمدة يومين العديد من الفقرات في فنون الرياضة التراثية والفنون الشعبية حيث سيتم في اليوم الاول اختيار 20 ناقة من بين النوق المشاركة والملتزم اصحابها بالأنظمة المعمول بها من الاتحاد العماني للهجن في اشواط الزمط والمزاينة كما يتم اختيار 80 ناقة اربعين منها من سن الثنايا والأخرى من سن الحول وتكريم الركيبة المتميزين من حيث الوقوف وتكون المشاركة مفتوحة لجميع ولايات السلطنة لهجن سن الثنايا والحول وسيتم عصر اليوم اطلاق ماراثون لسن الثنايا لمسافة اثنين كيلو متر وشوط اخر لسن الحول لمسافة اثنين كيلو مترا وشوط مخصص لفطامين بكار لمسافة كيلو ونصف الكيلو متر وشوط لفطامين جعدان لمسافة كيلو ونصف الكيلو مترا وشوط لحجايج بكار لمسافة ثلاثة كيلو مترات وتختتم فعاليات المهرجان صباح غد السبت بلوحات تراثية. وركض لعرضة الخيل والهجن. وركض عشرة اشواط زمط وعرض لثمانين من الهجن المشاركة في المزاينة ويصاحب حفل الختام اقامة فنون العيالة والعازي والطارق والونة والشلات الحماسية والغنائية والقاء القصائد الوطنية والتراثية المعبرة عن المناسبة وتكريم المشاركين واعضاء اللجان ويرعى حفل الختام الشيخ سعيد بن سعود الغفيلي رئيس الاتحاد العماني للهجن.
وأوضح الشيخ محمد بن حمد بن خلفان المقبالي منظم المهرجان لـ (الوطن الرياضي) ان مهرجان الصافن يعكس البعد المعنوي والمحافظة على تراث الاباء والاجداد وما تحظى به هذه الرياضة من اهتمام ورعاية كريمة من لدن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وتشجيعه المستمر لملاك الخيل والإبل والمهتمين بتربيتها وغرس ذلك في نفوس الأبناء فهي جزء من منظومة الحضارة والتراث العماني الأصيل وتنظيمنا للمهرجان سنويا يأتي ضمن اطار هذا المضمون ويهدف إلى التشجيع والحفاظ على استدامة هذه الرياضة التراثية العريقة.

إلى الأعلى