الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م - ١٥ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / انطلاقة مثيرة لأشواط ومزاينة مهرجان الصافن الحادي عشر بعبري بمحافظة الظاهرة
انطلاقة مثيرة لأشواط ومزاينة مهرجان الصافن الحادي عشر بعبري بمحافظة الظاهرة

انطلاقة مثيرة لأشواط ومزاينة مهرجان الصافن الحادي عشر بعبري بمحافظة الظاهرة

تغطية وتصوير ـ سعيد بن علي الغافري ومحمود زمزم :
في القلب مسكنها عمان والخير فيها والسعد بهذه الكلمات من فن العازي والفنون الأخرى والقصائد الشعرية انطلقت صباح أمس أشواط مهرجان الصافن الحادي عشر لعرضة الخيل والهجن العربية الأصيلة بميدان الصافن بولاية عبري بمحافظة الظاهرة وبمشاركة واسعة من مربي وملاك الهجن والخيل من مختلف ولايات السلطنة والذي نظمه الشيخ محمد بن حمد بن خلفان المقبالي رئيس مجلس إدارة شركة الظاهرة للكسارات وبالتعاون مع الاتحاد العماني لسباقات الهجن .
ويأتي تنظيمه لمدة يومين كترجمة لنهج الآباء والأجداد وغرس الهوية التراثية والحضارية العريقة في نفوس الأجيال وماتجده هذه الرياضات من اهتمام ورعاية من لدن جلالته ـ حفظه الله ورعاه ـ لتشجيع ملاك ومربي الخيل والهحن لهذا الموروث الأصيل وقيم وعادات الإنسان العماني في المشاركات في مختلف المحافل.
أشواط الإثارة
بدأ المهرجان بتجمع الهحن المشاركة وانطلاق اشواط الاثارة التي اتسمت بالمشاركة الكبيرة والاثارة والتشويق وجسد المشاركون ملحمة تعبيرية وصورا جمالية من فنون رياضة الهجن العربية الأصيلة وتراث الآباء والأجداد وماتحمله من قيم راسخة وعناية فائقة في الحفاظ على هذه الرياضة واستمراريتها وغرسها في نفوس الأجيال وتنوعت فقرات المهرجان في إقامة عرضة المزاينة وجماليات النوق بكامل زينتها وبهجتها وقامت اللجنة المنظمة باختيار 80 من الهجن المشاركة 40 لسن الثنايا والأخرى لسن الحول في صورة حملت في طياتها الاهتمام والرعاية التي تجدها هذه المناشط والفعاليات وارتباط العمانيين بها وتجمعهم في مكان واحد تسودهم الفرحة والسعادة بالمشاركة في مثل هذه المناشط التراثية.
ماراثون الهجن
وتواصلت عصر امس مناشط المهرجان باقامة ماراثون لسن الثنايا لمسافة اثنين كيلو متر وآخر لسن الحول فيما تنافست الهجن المشاركة في الشوط المخصص لفطامين بكار ولمسافة كيلو ونصف الكيلو متر. وآخر تم تخصيصه لفطامين جعدان وخصص الشوط الأخير لمسافة ثلاثة كيلو مترات لحجايج بكار اتسمت جميعها بالإثارة والمنافسة بين المشاركين
فيما تغنت فرق الفنون الشعبية بالكلمات الرائعة والرقصات الحماسية التراثية للفنون العمانية المغناة وفي الجانب الآخر صاحبت فعاليات المهرجان إقامة معرض لبيع مستلزمات الخيل والهجن والذي شكل صورة جمالية بديعة من المقتنيات الاثرية والزينة.
وتختتم صباح اليوم فعاليات مهرجان الصافن لعرضة الخيل والهجن برعاية الشيخ سعيد بن سعود الغفيلي رئيس الاتحاد العماني لسباقات الهجن ويشمل برنامج الختام اقامة عرضة للخيل والهجن. وركض عشرة أشواط زمط وعرض 80 من الهجن المشاركة.في المزاينة وفنون العازي والعيالة والطارق والونة والشلات الغنائية والحماسية والقصائد والأشعار ويقوم راعي المناسبة بتكريم المشاركين واللجان العاملة بالمهرجان.
وقد شكلت عدة لجان لانجاح مناشط المهرجان لجنة الاشراف والتنظيم برئاسة الشيخ محمد بن حمد المقبالي والشيخ صقر بن محمد المقبالي والشيخ محمد بن قاسم المقبالي وعبدالله بن سعيد الغافري واللجنة الإعلامية والفنون برئاسة خليفة بن عامر اليعقوبي ولجنة الخدمات والمتابعة برئاسة الشيخ عبد الرحمن بن محمد المقبالي.

إلى الأعلى