الخميس 15 نوفمبر 2018 م - ٧ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / (الأمة الكويتي): تصويت على طرح الثقة بوزيري النفط والشؤون الاجتماعية الأسبوع القادم

(الأمة الكويتي): تصويت على طرح الثقة بوزيري النفط والشؤون الاجتماعية الأسبوع القادم

الكويت ـ من أنور الجاسم :
أعلن رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم بأنه سيتم التصويت في جلسة خاصة يوم الخميس من الأسبوع القادم على طرح الثقة بوزيري النفط والشؤون الاجتماعية. ونقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) عنه القول إن “المجلس انتهى من يوم ماراثوني رقابي” تمت فيه مناقشة ثلاثة استجوابات موجهة لكل من رئيس الوزراء جابر المبارك الحمد الصباح، ووزير النفط وزير الكهرباء والماء بخيت الرشيدي، ووزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية هند الصبيح. وأوضح الغانم أن استجواب رئيس الوزراء “انتهى بعدم تقديم أي اقتراحات أو طلبات عدم تعاون”، أما استجواب الوزيرين فانتهي بطلبات بالتصويت على طرح الثقة. ويتألف استجواب وزير النفط من العديد من المحاور من أبرزها “الإخفاق في إنجاز مشروع الوقود البيئي النظيف أكبر المشروعات التنموية وأعلاها تكلفة على الدولة” و”الدخول في مشروعات استثمارية خاسرة واتخاذ قرارات استراتيجية متضاربة ذات تكلفة باهظة على المال العام”. أما استجواب وزيرة الشؤون الاجتماعية فيتضمن “الانحراف في تطبيق القانون والتعسف وإساءة استعمال السلطة” و “الإخفاق في تحقيق الإصلاح أو التطوير والعجز عن أداء المهام خاصة تلك المتعلقة بالتركيبة السكانية وإحلال الكويتيين محل الوافدين وسوء الإدارة”.
وتوقع الغانم ألا تكون هناك استقالة لوزير النفط وزير الكهرباء والماء بخيت الرشيدي ووزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية هند الصبيح. وأكد الغانم في تصريح للصحفيين أن كلا الوزيرين من الكفاءات متوقعا أن تنتهي جلسة طرح الثقة المقررة في العاشر من مايو الجاري بتجديد الثقة بهما و”هذا ما أتوقعه بناء على إفادة الكثير من النواب”. وقال إن رفع جلسة المجلس التكميلية اليوم(أمس) عائد إلى عدم اكتمال النصاب اللازم لعقدها معبرا عن عدم لومه للنواب أو الوزراء نتيجة امتداد الجلسة العادية حتى صباح الأربعاء. أضاف “لا يلام النواب أو الوزراء فهم لم يناموا لأكثر من يوم” مبينا أنه ” حتى لو انعقدت الجلسة التكميلية فلا أعتقد أنه سيكون هناك تركيز من قبلهم لاستكمال جدول الأعمال”. وأوضح أن جدول الأعمال سيستكمل في الجلسة العادية المقبلة موضحا أنه ستسبقها الجلسة الخاصة التي سبق أن أعلن عنها في العاشر من شهر مايو الحالي.

إلى الأعلى