السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / صلالة في حلة خضراء زهوا بموسم الخريف وفرحا بعيد الفطر
صلالة في حلة خضراء زهوا بموسم الخريف وفرحا بعيد الفطر

صلالة في حلة خضراء زهوا بموسم الخريف وفرحا بعيد الفطر

بين بيئات متنوعة ومفردات وشواهد حضارية
صلالة ـ من عوض دهيش:
من يزور صلالة هذه الأيام يرى جمال الطبيعة الساحرة التي تتميز بها في هذه الفترة، حيث روعة الخريف ضبابا ورذاذا يعم الأمكنة والدروب ويضفي الفرح والسرور على عشاق الطبيعة ومرتاديها بين امتداد الربى والسهول وحنو الجبال والهضاب في مشهد جمالي خلاب يسحر الألباب ويفتن العيون.
فالزائر لمحافظة ظفار هذه الأيام تستوقفه الأجواء الخريفية التي تضفي بدورها مساحة جمال خاص على كل المفردات والمقاومات الطبيعية والحضارية بهذا الجزء الغالي في اقصى جنوب سلطنتنا الحبيبة، حيث تشتمل محافظة ظفار على بيئات عدة تتنوع بين الساحلية والجبلية والصحراوية وبين ثناياها تكمن العديد من المفردات والشواهد الحضارية. متضمنة تلك المفردات الطبيعية انتشار الخيران الجميلة والسهول المنبسطة والمحميات الطبيعية وسلسلة الجبال والأودية والواحات والعيون المائية والنافورات الطبيعية والكهوف.
ومن أهم المعالم السياحية التي يحرص السياح على زيارتها في محافظة ظفار السهول والمرتفعات الجبلية خاصة مرتفعات سهل أتين القريبة من مركز البلدية الترفيهي الذي يحتضن معظم فعاليات مهرجان صلالة السياحي الذي سينطلق هذا العام ثاني أيام عيد الفطر المبارك تحت شعار (حب عمان يجمعنا) حاملاً عددًا من المضامين الهادفة في جو أسري يتماشى ويخدم كافة الفئات العمرية، كما تعتبر عين جرزيز التي تقع تحت سفح جبل أتين من أشهر العيون المائية التي يرتادها السياح، إضافة إلى العيون المائية الرئيسية المنتشرة في كافة ربوع المحافظة ومن أهمها رزات وحمران وصحلنوت وأثوم وإلى جانب العيون تبرز الشواطئ لا سيما شاطئ المغسيل برماله ونوافيره الطبيعية ومنظر الجبال الشاهقة المحيطة به التي تلف المكان في حنو بديع وكأنها حارس امان للموقع ومرتاديه.
وتشهد محافظة ظفار هذه الأيام ازدحاما كبيرا في مدنها وسواحلها وأريافها ليسعدوا بأحلى اللحظات مع استمرار زخات الرذاذ وغيم الغيوم ولطافة الاجواء، حيث بدأ هذا ملحوظا مع بدايات شهر رمضان، حيث فضل الكثير من ابناء السلطنة صوم هذا الشهر في كنف الخريف بعيدا عن لهيب الصيف الذي يعم معظم الربوع العربية.

إلى الأعلى