السبت 22 سبتمبر 2018 م - ١٢ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / برنامج “القلعة” يقدم أسئلة متصلة بالإرث التاريخي العماني وإبراز مفردات الحاضر الزاهر

برنامج “القلعة” يقدم أسئلة متصلة بالإرث التاريخي العماني وإبراز مفردات الحاضر الزاهر

كتب ـ خميس السلطي:
يأتي برنامج المسابقات (القلعة)، ليسجل حضورا ثقافيا تاريخيا مغايرا في الدورة البرامجية الرمضانية لهذا العام، على شاشة القناة العامة بتلفزيون سلطنة عمان، وذلك ليؤكد روح الأصالة العمانية المعاصرة، مرورا بتاريخ عمان الضارب في القدم، مع مفاجآت مالية بإجمالي 155 ألف ريال عماني، مقسمة على 30 يوما. ففي كل أسبوع ستكون هناك جائزة بمقدار 10 آلاف ريال عماني كما أن ليلة العيد ستحمل المفاجأة المتمثلة في جائزة وقدرها 20 ألف ريال عماني ، والبرنامج من إعداد الدكتور محمد الشعيلي ونعيم طاهر وتقديم حسن عبدالله الملا وإخراج المخرج سعيد موسى.

إرث تاريخي
حول تفاصيل البرنامج يقول إبراهيم السالمي رئيس القطاع المرئي المساعد لشؤون البرامج، والمشرف على القناة العامة: البرنامج يبث على الهواء مباشرة عبر شاشة القناة العامة بتلفزيون سلطنة عمان طوال ليالي شهر رمضان المبارك ابتداء من الساعة العاشرة والنصف وحتى منتصف الليل، كما أن فكرته عبارة عن طرح أسئلة متصلة بالإرث التاريخي العماني بشكل عام وتهدف لإبراز تاريخ عمان الثري والممتد لآلاف السنين وحاضرها الزاهر، من خلال اعتماد المفردة العمانية في كافة أقسام البرنامج من تاريخ وحاضر ومنجزات على كافة الصعد الاقتصادية والثقافية والاجتماعية، مع إبراز دور بعض الشخصيات التاريخية والمعاصرة في مسيرة الحضارة العمانية.
وفي مجمل حديثه أشار “السالمي” أن البرنامج ينقسم إلى ثلاثة أقسام رئيسية تشكل محتوى الأسئلة والمعلومات، من خلال قسم يشارك به المشاهد الكريم عبر الاتصال الهاتفي وعنوان “سر القلعة”، ويتم استقبال المكالمات لمعرفة الكلمة (السر) ،أما القسم الثاني بعنوان “شخصيات القلعة” ومضمون هذا القسم هو تسليط الضوء على الشخصيات العمانية التي كان لها أثر في التاريخ العماني الماضي والمعاصر ومن خلال طرح مجموعة من الأسئلة يكشف المتسابق المشارك بالاتصال الهاتفي عن هذه الشخصية، وفي القسم الثالث يستضيف داخل الأستوديو فريقين اثنين كل فريق يتشكل من أسرة من مختلف فئات وأطياف المجتمع للتنافس فيما بينهما على معرفة محتوى (الصورة المجهولة) من خلال طرح سؤال واحد يتطلب 12 إجابة لكشف الصورة المجهولة.

رؤية إخراجية
من رؤية إخراجية يقول المخرج سعيد موسى عن البرنامج: لنعلم إن برامج المسابقات أصبحت مهمة جدا لأي قناة تلفزيونية في العالم، خاصة وإنها تبث في وقت الظهيرة على سبيل المثال، خاصة وإنها وصلت إلى أفكار متقدمة مبهرة غير تقليدية، فهي تحتاج إلى هالة عظيمة من التقنية والتماشي مع كل ما هو جديد ومغاير في هذا العالم الذي نعيشه، فهناك تصميم خاص لكل برنامج يسعى إلى تحقيق النجاح مع الجمهور والمشاهد، فالفكرة بدأت بعد التدوال والتشاور مع الأخوة والزملاء المختصين في القناة العامة خصوصا مع رئيس القطاع المرئي المساعد لشؤون البرامج، والمشرف على القناة العامة، الزميل إبراهيم السالمي، وحاولنا أن نخرج بفكرة غير تقليدية، فكرة تقدم الإبتكار والتجديد، فوقع الاتفاق على اختيار اسم (القلعة) وهو شارح لنفسه، ومنذ ذلك الوقت بدأنا التحضير والعمل، ووضع الخطوط العريضة لهذا العمل الذي سيكون حاضرا بإذن الله تعالى في شهر رمضان المبارك، من بينها الاتفاق مع شركة هولندية عالمية متخصصة لهذا الشأن، ولها برامج عربية مباشرة شهيرة، وتم الاتفاق على إيجاد مسابقة تعتمد في حضورها على الواقع الافتراضي والواقع المعزز، كما أن البرنامج صمم من قبل الشركة الهولندية في كل تفاصيله ويعتمد على شاشات كبيرة تظهر بين حين وآخر كلما استدعت الحاجة للظهور حسب الأسئلة المطروحة، وعملنا على التنوع في حضور المتسابقين ، فإلى جانب الأسر ، هناك المشاهير على سبيل المثال في الثقافة والفن والرياضة وغير ذلك.
وحول حضور المذيع حسن عبدالله الملا ليكون مقدما لهذا البرنامج علق المخرج سعيد موسى: اتصلنا في الكثير من الأسماء المهمة واللامعة في الإعلام ليكونوا حاضرين لدينا من خلال حلقات هذا البرنامج، ووقع الاختيار على حسن عبدالله الملا، فهو لديه حضور جميل وسرعة بديهه وايضا سرعة إيقاع وهذا أمر يميزه بكل تأكيد.

إلى الأعلى