الخميس 19 أكتوبر 2017 م - ٢٨ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / الراوي تعويذة البطولة الخليجية الأولى للإعلام الرياضي
الراوي تعويذة البطولة الخليجية الأولى للإعلام الرياضي

الراوي تعويذة البطولة الخليجية الأولى للإعلام الرياضي

المنامة ـ الوطن:
هنّأ الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة بمملكة البحرين، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى فريق صحيفة الوطن البحرينية بمناسبة تتويجه بطلاً لكأس سموه لمنتسبي أسرة الإعلام الرياضي البحريني ، بدورة جمعية الصحفيين ولجنة الإعلام الرياضي والتي اختتمت منافساتها السبت الماضي بتتويج الوطن بطلاً على حساب فريق نادي الإعلام بحلبة البحرين الدولية.
كما هنّأ سموه رئيس وأعضاء لجنة الإعلام الرياضي واللجنة المنظمة العليا للنسخة الأولى من كأس خالد بن حمد للإعلام الرياضي على النجاح التنظيمي الكبير وغير المسبوق، مشيداً سموه إلى الإشادات وردود الأفعال التي تلقتها البطولة والصدى الإعلامي المميز الذي حظيت به بفضل الجهود الكبيرة المبذولة من العاملين عليها، بجانب المشاركة الفعالة من قبل المؤسسات الإعلامية بالمملكة.
وكانت اللجنة المنظمة العليا للبطولة للبطولة برئاسة محمد قاسم رئيس لجنة الإعلام الرياضي، رئيس رابطة غرب آسيا للصحافة الرياضية قد أعدت برنامجاً حافلاً لهذه البطولة وحفل ختام شهد تكريم الطاقم المونديالي، وتكريم الرياضيين من ذوي الإعاقة أصحاب الإنجازات الرياضية لعام 2014، إلى جانب إعلان تكليف سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة للسيد محمد قاسم بتنظيم البطولة الخليجية الأولى للإعلام الرياضي.
وقدم سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة خالص تبريكاته لكافة العاملين بصحيفة الوطن على حصول زملائهم في القسم الرياضي على لقب البطولة الأولى، التي شهدت تألقهم بشكل تصاعدي ومميز.
كما وجه سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بضرورة مشاركة الاتحاد الخليجي للإعلام الرياضي في الحدث الخليجي الأبرز الذي تستضيفه المنامة في العام المقبل، مشدداً على أن تكون مشاركة المؤسسات الإعلامية الخليجية عبر لجان وروابط الصحافة الرياضية الخليجية المعنية بالشأن.
وقدم سموه شكره وتقديره لجمعية الصحفيين البحرينية، ولجنة الإعلام الرياضي وكافة المؤسسات الإعلامية المحلية من الصحف المحلية ووكالة أنباء البحرين، وقناة البحرين الرياضية التي حرصت على نقل البطولة على الهواء مباشرة، ولكافة الجهات التي أبدت تعاونها الكبير والدائم، مشيدا بجهود كافة الأطراف المختلفة، مؤكدا على دور الشركات الراعية والمساهمة في ترك بصمة واضحة وكبيرة في إنجاح الحدث الرياضي.
التعويذة راوي
من ناحية أخرى كشفت لجنة الإعلام الرياضي بجمعية الصحفيين البحرينية عن تعويذة وشعار البطولة الخليجية الأولى لكرة القدم الصالات لوسائل الإعلام الخليجية وذلك على هامش حفل ختام كأس خالد بن حمد الإعلام الرياضي ، وجاء تدشين تعويذة وشعار البطولة بحضور أمين عام اللجنة الأولمبية البحرينية سعادة عبدالرحمن بن صادق عسكر ورئيس جمعية الصحفيين البحرينية مؤنس المردي و عمر بوكمال مدير المكتب الإعلامي لمكتب سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة ورئيس لجنة الإعلام الرياضي رئيس رابطة اتحاد غرب آسيا للإعلام الرياضي محمد قاسم، وعارف المناعي رئيس لجنة كرة القدم بالصالات والشواطئ باتحاد الكرة، و محمد بوعلي القائم بأعمال مدير إدارة شؤون الأندية وعدد من ممثلي الشركات الراعية والمساهمة.
وكان سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة قد أصدر توجيهاته التي أعلن عنها سعادة الأمين العام باللجنة الأولمبية البحرينية عبدالرحمن عسكر بتكليف محمد قاسم بتنظيم النسخة الأولى من بطولة كأس خالد بن حمد للإعلام الرياضي الخليجي التي ستقام العام القادم في شهر رمضان المبارك وذلك نظير العمل الدؤوب الذي قام به محمد قاسم منذ توليه رئاسة لجنة الاعلام الرياضي بجمعية الصحفيين البحرينية حتى أصبحت مملكة البحرين مثال يحتذى به في الدول العالمية من خلال تولي العديد من الشخصيات البحرينية مناصب قيادية في الاتحادين الدولي والآسيوي للإعلام الرياضي.
وقدم محمد قاسم شرح مفصل للحضور حول تعويذة وشعار البطولة التي ستحمل أسم “راوي” ومجسمها رجل يرتدي اللباس الشعبي الخليجي “الشماغ والعقال”، ويجري بالكرة ماسكاً قلمه في يده ومرتدي أيضاً “الشورت والحذاء”.
قصة الشعار والتعويذة بدأت لدى لجنة الإعلام الرياضي، باسم الدورة “راوي”، وتعني أسم من أسماء الصحفيين في الزمن الماضي الذي عرف عنه الشارع الخليجي بأن الصحفي يعرف بـ “الراوي”.
أما تفاصيل المجسم، تعود لرجل يجري مثل اللاعبين داخل الملعب وممزوجه بالعمل الصحفي الذي يجري من خلاله الإعلام لتغطية الفعاليات والأخبار، ويمسك في يده القلم والأوراق وانمزجت بكرة القدم، إضافة إلى لباسه العربي الأصلي “الشماغ والعقال” وأدخلت عليها اللباس الرياضي، مع العلم بأن التعويذة ممزوجة بين الثقافة والرياضة حرصاً من اللجنة على خلط الثقافة بالرياضة.

إلى الأعلى