السبت 18 أغسطس 2018 م - ٧ ذي الحجة ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / وزير الدولة ومحافظ ظفار يلتقي باللجنة الفرعية للدفاع المدني بمحافظة ظفار
وزير الدولة ومحافظ ظفار يلتقي باللجنة الفرعية للدفاع المدني بمحافظة ظفار

وزير الدولة ومحافظ ظفار يلتقي باللجنة الفرعية للدفاع المدني بمحافظة ظفار

للوقوف على مدى الاستعدادات والمستجدات للحالة المدارية المتوقعة

صلالة ـ من أحمد أبو غنيمة:
في إطار الاستعدادات للحالة المدارية بمحافظة ظفار على مستوى كافة المؤسسات والقطاعات الحكومية والأهلية وما يصاحبها من تأثيرات التقي معالي السيد محمد بن سلطان بن حمود البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ ظفار صباح أمس باللجنة الفرعية للدفاع المدني بمحافظة ظفار بحضور العميد محسن بن أحمد العبري رئيس اللجنة وأعضائها الممثلين لجميع القطاعات الحكومية والأهلية وذلك للوقوف على سير عمل اللجنة ومدى الاستعداد والمستجدات للحالة المدارية المتوقعة في بحر العرب وما يصاحبها من تأثيرات على محافظة ظفار.
في بداية الاجتماع استمع معاليه والحضور إلى إيجاز حول التنبؤات المتوقعة ونتائج قراءات النماذج العددية والتأثيرات المتوقعة عن الحالة المدارية والمتوقع أن تتأثر بها محافظة ظفار كما تم خلال الاجتماع مراجعة جهود الاستعداد التي قامت بها اللجنة الفرعية للدفاع المدني بمحافظه ظفار والجهات المعنية بالتعامل مع هذه الحالات وقد تم التأكيد خلال الاجتماع على أهمية اتخاذ الإجراءات والتدابير الاحترازية اللازمة للحد من تأثيرات الحالة ، بالإضافة إلى تعزيز الموارد والإمكانات اللازمة للتعامل معها وكل ما من شأنه حماية الأرواح والممتلكات وتحديد آليات تحريك الموارد الاستثنائية اللازمة لدعم وإسناد عمليات المنظومة في المحافظة والمتوقع تأثرها بالحالة المدارية.
وفي نهاية الاجتماع وجه معالي السيد اللجنة ببذل مزيد من الجهد ومتابعة المستجدات أولا بأول وطمأنة المواطنين والمقيمين حول جاهزية اللجان في المحافظة للتعامل مع الحالة المدارية وآلية التواصل بين اللجنة والمواطنين والمقيمين من خلال مراكز الطوارئ لكافة الجهات المعنية وتوفير كافة الإمكانيات المتاحة والخدمات الضرورية كما ندعو كافة الجهات الحكومية والأهلية والقطاع الخاص بالتعاون وتقديم الدعم اللازم في هذه المرحلة الاستثنائية.
وأكد معاليه للمواطنين والمقيمين على ضرورة أخذ الحيطة والحذر وعدم المجازفة بعبور الأودية والابتعاد عن الأماكن المنخفضة وعدم ارتياد البحر خلال فترة الحالة المدارية (مكونو) والتعاون مع اللجان المختصة في هذا الشأن وضرورة التقيد بالتعليمات التي تصدرها اللجنة الفرعية للدفاع المدني بالمحافظة.

إلى الأعلى