الثلاثاء 24 يناير 2017 م - ٢٥ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / ازدحام كبير في صلالة
ازدحام كبير في صلالة

ازدحام كبير في صلالة

تغطية / عوض دهيش – محمد عادل الرواس التصوير حامد الشحري
تواصل القوافل السياحية التوافد على محافظة ظفار حيث تشهد المحافظة حاليا ارتفاعا ملحوظا في عدد السائحين حيث تشهد صلالة هذه الأيام ازدحاما كبيرا سواء في الشوارع أو الأماكن السياحية أو حتى بمركز البلدية الترفيهي حيث فضل الكثير من السياح زيارة صلالة هذه الايام نظرا لعطلة عيد الفطر المبارك الطويلة نسبيا خاصة القادمين من ولايات ومحافظات السلطنة كما ان البعض بفضل الزيارة نهاية شهر يوليو وبداية اغسطس حيث يكون الخريف أكثر بهاء وجمالا وألقا مع رذاذ الخريف وضبابه الذى يكسو الأجواء
صور من الطبيعة 4 صور
مركز البلدية الترفيهي
وسط الأجواء الخريفية الرائعة يواصل مهرجان صلالة السياحي بريقه وتألقه بفعالياته المتعددة والمتنوعة حيث شهد المهرجان العديد من الفعاليات التي تتركز معظمها في مركز البلدية الترفيهي وبعض الفعاليات الخارجية ومن أبرز تلك الفعاليات مشاركة عدد من الفرق الفنون الشعبية حيث تجد فرق الفنون التقليدية والحماسية العمانية فرصتها في تقديم الفنون الشعبية المغناة والراقصة بفضل اهتمام القائمين على المهرجان بهذا الجانب واعطائه الأولوية في المشاركة بالمهرجان حيث جاء مشاركة عدد من فرق الفنون التقليدية والحماسية في مواقع المهرجان المختلفة يوم أمس على موعد مع عدة الفرق إحدى هذه الفرق قد تكون مختلفة عن بقية فرق الفنون الشعبية من حيث الاداء والغناء والرقص مع فرقة احمد الكبير وهذا الفن المتميز يؤديه الرجال فقط الفرقة تقدم عروضها 0كما كان زوار مركز البلدية الترفيهي على موعد فرقة التعاون و فرقة الدان وفرقة ليالي الانس وذلك بالقرية التراثية كما قدمت فرقة شموخ ينقل (من ولاية ينقل ) بعض العروض والفنون الشعبية بالمتنفس بالقرب من البوابة الرئيسية بمركز البلدية الترفيهي حيث برزت الفرق بعذ الفنون الشعبية وخاصة التي تشتهر بها ولاية ينقل كما قدمت فرقة العطاء بعض الفنون الشعبية امام البيت التراثي كما قدمت فرقة الطرب الحماسية من ولاية صحار مجموعة من الشلات الحماسية وذلك أمام ساحة المطاعم 0 الى جانب المعرض المتمثلة بالمعرض الاستهلاكي ( بالقرب من البوابة الرئيسية رقم 3 ) ومعرض عُمان ارض الصداقة والسلام (بالقرية التراثية) قاعة التُراث. وجمعية التصوير الضوئي بالقاعة الرئيسية رقم (1) قاعة عُمان. ومعرض وزارة الزراعة والثروة السمكية بالقاعة الرئيسية رقم (2)قاعة ظفارومعرض المديرية العامة للبيئة والشؤون المناخية بالقاعة الرئيسية رقم (3) قاعة سمهرم ومعرض الجمعية العُمانية للفنون التشكيلية بالقاعة الرئيسية رقم (4) قاعة اللبان ومعرض الجمعيات ومراكز الوفاء الاجتماعي بالقاعة الرئيسية رقم (6) قاعة ريدان .
صور مركز البلدية الترفيهي

تواصل معرض مهرجان صلالة السياحي للتصوير الضوئي

تزامنا مع انطلاق فعاليات مهرجان صلاله السياحي افتتح معرض مهرجان صلاله السياحي للتصوير الضوئي 2014م التي تنظمه جمعية التصوير الضوئي بقاعة عمان ، ويستمر حتى الثامن من الشهر الجاري, ويشارك في هذا المعرض سبعة عشر مشارك من مصوري المحافظة ب اربعين لوحة تتنوع بين جمال الطبيعة وصور مختلفة من ابداع المصورين .
ويأتي هذا المعرض في إطار حرص الجمعية على التواجد في مختلف المناسبات التي تشهدها السلطنة إيمانا من دورها في تقديم الفن الذي يعكس الذائقة الجمالية لأعضاء الجمعية العمانية للتصوير ولإبراز أجمل ما التقطته عدسات المصورين من مفردات جمالية كما يعتبر هذا المعرض بوابة لصقل مواهب المصورين وابراز التطور الذي وصلت اليه الفوتوغرافيا العمانية 0
وفي هذا الاطار تحدثنا المصوره اتسلوم الشحري احد المشاركين في هذا المعرض عن تجربتها : حيث اشارة الى انه من اهم اهداف المعرض ابراز مواهب الشباب في التصوير وعرض اعمالهم مما يساهم في تحفيزهم واستمرارهم في هذا المجال ، والحمدلله استطعت ان اكون ضمن المشاركين مع نخبة من المصورين المحترفين واتمنى ان ينال هذا المعرض على رضى الزوار ، واوجه شكري لجمعية التصوير الضوئي وجميع الاعضاء لكونهم السبب في عمل مثل هذي المعارض والتحفيز الدائم لمواهب الشباب.
صورتين
عروض الكرنفال الاكراني
مع انطلاقة فعاليات مهرجان صلالة السياحي انطلقت معها الفعاليات المتنوعة ومن ضمن تلك الفعاليات عروض الكرنفال الأوكراني المتحرك حيث تأتى هذه المشاركة ضمن تنوع وتعدد الفعاليات بمهرجان صلالة السياحى ويشهد الكرنفال المتحرك إقبالا وتفاعلا كبيرا من زوار مركز البلدية حيث اجتمع الجمهور على جانبي شوارع مركز البلدية لمشاهدة ومتابعة كرنفال بينما يتسابق أفراد الجمهور لالتقاط الصور مع أفراد هذه الفرق لما تتميز به أزياؤهم من غرابة وطرافة.كما كان من خلفهم العمالقة هم اشخاص يمشون على قوائم خشبية ويقومون بحركات بهلوانية وهم يجوبون المهرجان 0
مع الخبر 4 صور
الألعاب الكهربائية تستقطب زوار المهرجان

حظي ركن الألعاب بمركز البلدية الترفيهي بإقبال جماهيري كبير في اليوم الافتتاحي لمهرجان واستقطبت الألعاب عددا كبيرا من زوار المركز حيث شهد توافدا وحركة وتفاعلا كبيرا من قبل الأطفال خاصة والكبار على التمتع بتلك الألعاب التي خصصت لها مساحة كبيرة بمركز البلدية الترفيهي الذي يحتضن أغلب فعاليات المهرجان وتتواجد مجموعة كبيرة من الألعاب التي جاءت لتلبي رغبات الجميع في أجواء صلالة الخريفية
مع الخبر صورتين
سماء المهرجان تتزين بألوان الألعاب النارية
تتواصل فعاليات المهرجان المتنوعة وحرصا من إدارة المهرجان على إقامة العديد من الفعاليات المختلفة والمتنوعة فإن زوار محافظة ظفار وخصوصا مركز البلدية الترفيهى يكونوا على موعد كل يوم خميس واحد ليشاهدوا ويستمتعوا بالألعاب النارية التى تضيئ سماء المحافظة ليراها الجميع بالمحافظة سواء من هم بالمركز أو خارجه ليستمتعوا بمشاهدة الأشكال والألوان المتداخلة مع بعضها لترسم لوحة أكثر من روعة ليستمتع بها الزوار.
صورتين

المأكولات العمانية في القرية التراثية

بين الثقافة والرياضة الفن والطرب والتراث والترفيه يزداد اقبال الزوار على البرامج والفعاليات وتجددها بين جنبات مركز البلدية الترفيهي حيث يجد الزائر والمتتبع لانشطة المهرجان المتعة والراحة من خلالها بما تعكسه من ثراء وتميز كما وكيفا والمتجول بين ردهات مركز البلدية الترفيهي تشده مناظر عدة وتستوقفه شواهد مختلفة أبرزها التراث بما يشتمل عليه من أنماط وفنون وعادات وتقاليد وموروثات أصبحت محط أنظار الجميع كما ستوقفك وتشدك الأنواع المختلفة من الحرف والصناعات العمانية التقليدية المتعددة في أنماطها وأشكالها إذ نجد من بينها المأكولات العمانية التي يتميز بها المجتمع العماني وتصنع بأياد عمانية حيث تتميز هذه الأكلات بالطعم والمذاق الشهي وتحوي أنواعا مختلفة من المواد الغذائية ذات القيمة الغذائية العالية ومن بين الأكلات الخبز الظفاري بأنواعه (الثخين) و(القالب) وهما من اشهر المأكولات في المحافظة 0

ارتباط العماني بالبحر
البحر يعد حياة الانسان العماني وبيئته التي لا يستطيع الاستغناء عنها او العيش بدونها فهي من اعظم مصادر رزقه واكثرها استمرارا عندما تنقطع به سبل الرزق والعيش وبالتالي كان لابد من وجود هذه البيئة في كل محفل او مهرجان يقيمه العمانيون في مختلف مناطق السلطنة حبا لها وكما اعتاد مهرجان صلالة على حضور هذه البيئة في كل اعوامه نجدها هذا العام ممثلة في حرفة الصيد فهي تجسد الحياة والممارسات اليومية للصياد وكذلك الادوات التي يستخدمها في حرفة الصيد سابقا ومازال يستخدم بعضها في الوقت الحاضر.

إلى الأعلى