الثلاثاء 25 يوليو 2017 م - ١ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / أشرعة / الشعر الشعبي

الشعر الشعبي

ترحال

ناصر الغيلاني
(1)
نشكي من الجرح والافراح منجرحة
موضوع يصعب على أهل الهوى شرحه!
واليوم طل القمر من شرفة غيابه
يهدي لي النور والعربان منشرحة
إلا ثلاثة :- عذول، وحاسد ، وشامت
ماتوا قهر يوم حن متنا من الفرحة!!

(2)
إلى متى وانت هادي
وانا اقلّب جمر..!
البعد ماهو بــ عادي
ياكل جميل العمر!!
يرضيك /هذا / فوادي..
كل ليل دارك يمر؟!
قم نام شاعرْك غادي
معتاد يفقد قمر!
(3)
الباذخ البطران والمايس القد
طاف وعيون الخلق تختال دونه
احدٍ يقل:ياليتني بيدّه الورد
واحدٍ يبى يكون الكحل في عيونه!
وانا مــ ابي منـّه سوى اكون ممتد..
كيبورد يدّينه على تيلفونه!!

(4)
لا تحرجين الورد قدام عينه
لا شاف خدّينك نسى انه الورد!
يا فاضلة والشعر يبغي مدينة
فيها من الإيجاز مايعفي السرد!
وانتي الشعر وإعجازه وتابعينه
واخضر جماله لي كسا متونه الجرد
فيك اتزانه، كبريائه،انينه
والدفء لي بـ احضانه يحاصر البرد!!

أغنيات

طاهر العميري

(1)
محتاج لك كثْر ما للحزْن من مفردات
كثر الشعور الفَقِدْ كثر السنين الحنين
محتاج لك ليلْ ، ليل اشعل به الذكريات
او كلما ضاق بي نحوك شعورٍ حزين

(2)

كنت أطير خلف حلمي بالهوى طيارتي
و أضحك اضحك .. ياطفولهْ تذكري ما أروعهْ
ما تخيلت الزمن يكبر معي فـي شـنطـتي
ما حسبته دفتري درهم وصولي و ادفعه
يا (اناي) اللي هناك إش صار فيها ضحكتي
و يا ( اناي) اللي هنا ما بسّه حلمك تتبـعه
للأمل علقت خيط ٍ من فراغ براحــتي
و انـتظرت الفقــر يتساقط غلال ٍ واجمعه

(3)

اعذريني ِ انْ بحت سرّك للنجوم
او فشيت ْفـ يوم أسـرار الشـجر
اعذريني لو احـاول مــا ( اروم )
من يقاوم ليل مرسـوم و قمـر

(4)
كان ليل و كانت أحلامي صباح
وقتها اقطع طريقي لـْ بيتهم
َقمَرية و الهـوى شوق و جناح
أسْـبق اللحـظة تـودي (حيتهم )

(5)
تحبّيني ؟! َلـجـِل ماذا تحـبيني عشان
الكذبْ! والا الصدْق والعِشرة
تحبيني !! وأنا ما عرفت يديني
ِصِدقْ في يوم أو قد شالتك مرّة!!!

وهج

أحمد الشيدي

(1)

قربت أصدق للحظة ما ادعيتينه..
من انك اللي من الوردة تعلمتي؟!
أحرجتي الورد.. يا انتي..يا بساتينه
تلميذك الورد لو مهما تواضعتي !!

(2)
مستبهمه..وآنا ازعم اني عرفــتك
واثرك عصية..وان تباسطتي أحيان
طلعت واهـــم يوم قلت اكتشفتك
انتي بلاد ما اكتــنه سرها انسان
لكن..ولـ اجل الصدفة اللي صدفتك
سجــلني التاريـخ فاتح وربــان !!

(3)
لا تذخري لي جفا.. هاتيه كلّـه، وقولي..
مهما أجترأ ظنك السيء.. فلا لي عتبْ
يمكن أكون اندفعت/ أدري بقلبي عجولي
إن حَب يركض ركضْ ما كن غيره يحبْ.
ويمكن أنا كنت أبالغ.. كنت جداً طفولي..
في رغبتي للعنب، خارج زمان العنب !!
لكن.. ومهما اختلقتي من أساطير حولي
لا تنـسبي لي ثْـنـينه: الأذى، والكـذب!!

(4)
لو بس وقّفتي على الممشى ثواني البارحة..
كنـتي وأدتي فتـنةٍ.. ثـوّر بها عطرك عليك
رحتي، وصاحت في حشود الورد بعدك صايحة
والزهر والعشب الندي سهّدهم التفكير فـيك
للصبح يتافتوا على سرّك ، وسر الرائـحة
وش هالذي فيهم تركـتيـنه تْـنادت بَه السكــيك؟!
حتى اهــتدت للسر زهرة ليلكيّـة نافحة
إن العطر هذا خليـــط أنفاســك وريــحة يديك !!

(5)

تذرعــي بالحلم..واحـكي الحقــيقةْ
قصّي ســوالفنا على أنها حْـــلُـوم
قـولي لــ أمــك سالفـتـنا العتــيقة..
في شكل حلم، وجنّبي نفسك اللوم
قـولي: حَـلمت انّــه يبــيني رفيـقه
للعـمــر كــلّه ما لــساعــه ولا يــوم
وقــولي لـها كـنّا غريق وغريــقة
لين إلتقينا واتـفــقنا على العوم!!

حـديث الهــدب

نبهان السلطي

(1)

يا ذا الصباح الممتلي غيم ومطر
قل له يجيني غيم من دون الأخير
راضي مـ دام اسمي على باله خطر
اقنع بظل الغيم عن حـرّ الهجير

(2)
خفّي حـديث الهــدب
مـ آطيق همس العيون
يضيع معــه “الأدب”..
منّي ويبقى الجنون

(3)
يا محرم العين من لذّة دموع الفراق
فراق بالطيب ابرك من جحيم الهجر
احيان فيه العناق وحين دون العناق
اقلّها فيه ..تكسب من دموعي اجـر

(4)

لا صار لك خلٍ يبادلك الإحساس
ثمّ مع الأياااام قلّ اهتمامه
ابشرك قلبه لقى له مع الناااس
غيرك..وخلّـه في طريق السلامه

(5)
ما طـاحت الدمعه على فـراق مقفين
بعض الفراق “إفراج ضيق” وسعدني
وإن مرّت الدمعه على محجر العين
أفـزّ قبل تـطيـح /”آااااانا وبَعَدنـي”

(6)
سـلّط علي “الحزن” كنّي عدوّه.!!
ما كنّ جمّعني معه الحب في يوم
باااااع الغـلا وانكر جميـل الاخـوّه
هذا الذي عن مثله الحب محشوم

إلى الأعلى