الثلاثاء 23 مايو 2017 م - ٢٦ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / ختام رائع لمنافسات السباق السنوى لتحدي رمال السيارات ببدية
ختام رائع لمنافسات السباق السنوى لتحدي رمال السيارات ببدية

ختام رائع لمنافسات السباق السنوى لتحدي رمال السيارات ببدية

بدية ـ من محمد الحجري :
بمشاركة واسعة ومنافسات حامية ومثيرة جرت تحت الأضواء الكاشفة ومنظر النجوم المتلألئة الخلاّب انتهت في وقت متأخر من مساء أمس بولاية بدية منافسات السباق السنوي لتحدي الرمال لسيارات الدفع الرباعي المسمى محليا بـ ( الرونات ) .
تضمنت الجولة ثلاث فئات خصصت الأولى للمتسابقين من فئة الصافي 6 سلندرات والثانية 8 سلندرات تزويد ، بينما خُصصت الفئة الثالثة للتحدي وتجمع المشاركين في فئتي تزويد 6 و 8 سلندرات ، وقد شهدت البطولة منافسات حامية وقوية بين المشاركين خاصة أنها جمعت نخبة من ابرز نجوم تحدي السيارات من بدية وعدد من ولايات ومحافظات السلطنة .
وقد بلغ عدد المسجلين في التصفيات الأولية لهذا السباق 41 متسابقا حيث شارك في فئة 6اسطوانات صافي 27 مشاركا و7متسابقين لفئة 8 اسطوانات معدلة و6 متسابقين في فئة التحدي وأقيمت منافسات البطولة على مرحلتين تمهيدية لمسافة انطلاق 20 مترا أعقبتها التصفيات النهائية لمسافة انطلاق 5أمتار وتميزت منافسات هذه الجولة المحلية بتنافس قوي بين المشاركين واستطاع أصحاب الأرض والخبرة والجمهور كسب البطولة حيث أسفرت نتائج التحدي لفئة 6 اسطوانات صافي عن فوز المتسابق سعيد بن مبارك الحجري من بدية بالمركز الأول اثر تحقيقه زمن وقدرة أربع ثوان و179 جزءا من الثانية وجاء حمد بن ناصر الحجري (بن مريود) من بدية في المركز الثاني محققا زمن وقدره أربع ثوان و198جزء من الثانية وفاز بالمركز الثالث المتسابق فهد الحميدي من فريق مسقط محققا زمن وقدره أربع ثوان و407أجزاء من الثانية.
وفي مسابقة السيارات المعدلة 6 و8 اسطوانات حقق المتسابق حمد بن سعيد الحجري الصدارة مستثمرا خبرته الطويلة في هذا النوع من السباقات حيث تمكن من كسب الجولتين والاولى والثانية محققا زمن وقدره أربع ثوان و293جزءا من الثانية وجاء زميلة سعيد بن سالم الحجري من فريق بدية في المركز الثاني بزمن قدره أربع ثوان و578جزءا من الثانية بينما فاز بالمركز الثالث فريق (فل سبوكر) بقيادة المتسابق مرشد بن علي الحجري من بدية أيضا بزمن وقدره خمس ثوان و72جزءا من الثانية .
أما فئة سباق التحدي للسيارات المعدلة ففاز به المتسابق جمال بن سعيد الحجري بعد فوزه الكاسح بزمن قدره أربع ثوان و315جزءا من الثانية .
رعى المناسبة ــ التي احتضنها تل المزحطة ببلدة الراكة ــ سعادة / سالم بن علي الحجري ــ عضو مجلس الشورى ممثل ولاية بدية ــ بحضور شيوخ وأعيان الولاية وجمهور غفير من المتابعين من مختلف ولايات ومناطق السلطنة ، وقد قام سعادته في الختام بتكريم الأبطال والجهات المساهمة في انجاح السباق ، وأقيمت هذه الجولة التي نظمها نادي بدية لسباق القدرة للسيارات برعاية وزارة السياحة وتحت إشراف ودعم الجمعية العمانية للسيارات ، وذلك ضمن احتفالات السلطنة بمناسبة ذكرى يوم النهضة العمانية وعيد الفطر المبارك ، حيث يعتبر السباق أحد الأنشطة الترفيهية والسياحية بمحافظة شمال الشرقية ويقام بدعم مباشر من قبل وزارة السياحة التي أدرجت هذا السباق ضمن برامجها خلال العيد باعتباره متنفسا رياضيا وترفيها وسياحيا يسهم في تنشيط السياحة سواء على مستوى المحافظة أو على مستوى الولاية .
وتعد سباقات تحدي الرمال في بدية واحدة من الأنشطة الرياضية والترفيهية والسياحية المهمة التي وجدت إقبالا متزايدا من الجمهور العماني حيث تتميز هذه الرياضة بالإثارة والتشويق والتحدي وقد شقت هذه الرياضة طريقها إلى قلوب وعقول الفئة العظمى من الشباب وحتى الكبار وتجمع بين التحدي ورباطة الجأش خاصة وأنها تتطلب تمكن الشباب من التعامل مع البيئة الرملية المتحركة وتجتذب العروض المهارية للسائقين وحركات الصعود والنزول من التل الرملي والدور لفت أنظار الجمهور وسط هدير المحركات وأصواتها القوية .
ويتزايد جمهور التحدي يوما بعد يوم سواء من داخل السلطنة أو خارجها ويصطف جمهور المتابعين على جانبي الحلبة المخصصة للمنافسة التي أدخلت عليها كثير من التعديلات ، إذ تم تزويدها مؤخرا بالأضواء الكاشفة وبساعة وشاشة لعرض التوقيت لكل متسابق كما يتم التعليق المباشر عبر إذاعة داخلية تنقل الحدث لحظة بلحظة والإعلان من النتائج أولا بأول مما يساعد في بث روح الحماس والتحدي بين الجمهور والمتسابقين أنفسهم .
ويعتبر تطبيق أنظمة وقوانين السلامة في مثل هذه الرياضة مهما جدا لذلك يتم تطبيق اشتراطات الجمعية العمانية للسيارات التي تتواجد مع نادي بديه لسباقات القدرة للسيارات باستمرار وهي امتداد لأنظمة معمول بها من قبل الاتحاد الدولي لرياضة السيارات وهي بلا شك تسهم في توفير معايير الأمن والسلامة لدى المتسابقين والسيارات المعدلة أو السيارات غير المزودة والسيارات المزودة وهي تهدف في المقام الأول إلى الالتزام بوسائل الأمن والسلامة للمشاركين والجمهور باعتبار هذه الرياضة إحدى الرياضات الشيقة والخطرة التي تتطلب إجراءات واحتياطات جيده وصارمة في نفس الوقت ، وقد تم إخضاع جميع المتسابقين والسيارات للفحص الدقيق لضمان تقيدهم بارتداء خوذة السباق واللباس المخصص وكذلك التزام المشاركين بالإطارات المحددة في النظام وغير ذلك من الأنظمة ومن بينها أنواع الوقود المستخدم والغاز الذي المستخدم لكل فئة فضلا عن المسافات المحددة للانطلاق وكيفية احتساب النقاط .

إلى الأعلى